بارت 43

3.1K 132 38
                                    

هلا وغلا كيفكم وحشتوووني
مبروك عليكم شهر رمضان و كل عام وانتو بكل خير وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال 🌙
معليش على التأخير ويعلم الله اني جداً جداً مشغوله ولا اودعكم اني انزل لكم بشكل اسرع بالعكس راح اضطر أتأخر عليكم ويمكن يكون كل اسبوع او اسبوعين بارت والله مو بيدي التأخير ابداً ولو انه بيدي كل ساعه بارت جديد
احتااج دعواتكم احتاااااج دعواتكم في هاذي الايام الفضيلة لا تنسوني من دعاكم وتقبل الله منا ومنكم


عند الشباب بعد ماراح مشاري وقعدو بهاج ومطلق وسعود لين بان الفجر وقامو يمشون للديره
وقفو يوم قربو عند البيوت
سعود : يلا ياعيال تبون شي ؟
بهاج : الصلاه ؟
سعود : بصلي بصلي بس بروح للبيت بجي للمسجد مع ابوي
العيال : زين
وراح سعود متجهه لبيتهم وبدو مطلق وبهاج يدورون ويمشون على خفيف الين ما يأذن الفجر
بهاج لف على مطلق الي للحين سرحان من امس : تعال انت ماعلمتني وين رحت امس بعد العشا
لف مطلق عليه الي كان يمشي هادي ويده مشبكها في بعضها ورا ظهره : قريب
بهاج بشك : وين قريب ؟
مطلق : تأكدت اذا صدق الخبر ولا
بهاج : انت لايكون تكلم البنت بس !
بانت ملامح الابتسامه على مطلق : لا والله هي مره بس بعد الي صار كنت لازم أتأكد
بهاج بغضب : هاه تأكدت ؟
مطلق لف بملامح الغضب : ايه تأكدت
سكتو شوي وقال بهاج : اسمع يا مطلق انتبه مهما صار لا تغلط وتكلم البنت اذا انت مثل ما تقول تحبها سوو الي تسىويه واطلبها من ابوها
مطلق : وهو بكيفي ؟ اضرب يدي في بعضها واقول شبيك لبيك شهد بين ايديك ؟
ابتسم بهاج : عاد دور لك صرفه
مطلق ضحك : ياخي وانا معصب خليتني اضحك
لف على بهاج وقال : وبعدين تعال نسينا وش سويت عشان اديم ؟ وتقول لي لا تكلم البنت وانت ماشاءالله عليك مكتفي بالمكالمات قبل تتزوجها ؟ ترا سعود كب عفشك
اختفت الابتسامه عن وجه بهاج لا أرادياً وقال : لا تغلط مثل غلطتي تكفى يا مطلق !
مطلق أنبه ضميره وقال : خطاك في عيوني صواب
ابتسم بهاج بضيق وقال بعد صمت
"دخلت الهوى من دون ماعرف وش تاليه
‏وطلعت وعيوني بـ ازرق الدمع مبتله
‏من الغربه وذكرى الغلا اللي ماعاد ابيه
‏مزاجي ماهوب اوكيه والنفس مختله
‏تركته ولكن ماتناسيت مدري ليه ؟
‏اصدد وطيفه خافق الصدر محتله
تنهد بضيييق واخذ نفس عميييق ورجع قال
‏ترى اللي غروب الشمس ماهوب يثر فيه
‏علي الحرام ان جاااير الشوق ماتله ! "
ضرب مطلق كتف بهاج بخفه : لعلها خيره يابهاج { يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ }
ابتسم بهاج بضيق واذن الفجر ومشو للمسجد
_________________________
ومن بكره ببيت الجد حمد والكل متجمع حوالين تغريد وحمد وفِراس بحضن ابو رعد والكل يسولف ويضحك
سلطان بصوت خفيف لرعد : اووووه ولد تغريد غطا على ولدك عند ابوي
بهاج وهو في حضنه بهاج الصغير ويضحك
رعد : انا اشوف ولدي واضح المرجله عليه من الحين خل حضن الجد للوراعين
سلطان بضحك : اي مرجله وذي بفمه ( الرضاعه )
بهاج غمز لرعد بالسر واشر على الرضاعه ورد له رعد الغمزه نزل بهاج بهاج الصغير بحضن ام رعد وقامو بنفس الوقت كتف رعد سلطان وهو ماسك يده من ورا ظهره وبهاج بيده الرضاعه يحاولون يدخلونها بفم سلطان وسلطان يقاوم ويستفزع بأبو رعد
سلطان : يببببببه يبه فكني منهم يبببببببه
الكل ملتفت عليهم ويضحك قام ابو رعد وبيده الخيزران واول ماضرب بهاج فز بهاج بصرخه
ابو رعد وهو يلسعهم بالخيزران فز رعد وانحاش برا المجلس اما بهاج هو الي اكلها واخيراً قدر ينحاش وطلع برا المجلس هو بعد ورافع ثوبه من تحت ويتألم من الضربات ورعد من بعيد يضحك عليه
دخلت العمه شيخه هي وامجاد وهدى
انتبه لهم رعد وصد وطلع اما بهاج كان مدنق منهد حيله وماحس فيهم
تعدلت امجاد اول ماشافت بهاج وانتبهت عليها هدى قربت بخفه وبصوت خفيف لامجاد : رجعنا على طاري اللي
امجاد بصوت خفيف : مالك دخل انتي
العمه شيخه بعد ماقربو للجهه الي عند بهاج : عسى ماشر ليش فحمان
فز بهاج ورفع راسه بقوه وشاف العمه شيخه وبناتها وراها وامجاد مركزه فيه وهذا اللي لفت نظره عكس هدى الي ماحطت عينها عليه
بهاج صد بسرعه
العمه شيخه : امي وين
بهاج وهو يمشي بسرعه بدون مايشوفهم واصلاً مايطيق العمه شيخه وخصوصًا بناتها : داخل داخل
طلع بهاج من باب الشارع
العمه شيخه : شفيه هذا كأنه شايف له جني امشو امشو يابنات بعد اديم اختلف حمدالله والشكر
هدى لامجاد : خلااااص طلع رقبتك بتنكسر طول مانتي لافه عليه !
امجاد : كم مره قايله لك مالك دخل !
لفت العمه شيخه : شفيكم تناقرون حتى هنا ؟
لفت امجاد لهدى بخوف عشان ماتقول لها
هدى : لا مافي شي
العمه شيخه : اجل اخلصو وامشو قدامي
مشت العمه شيخه والبنات وراها وتقدمت هدى لامجاد وقالت : لاتخليني اقول لامي انك تحاولين تلفتين نظر بهاج وتنتفك هنا
جت امجاد بتتكلم بس ماامدها ودخلو عند الجده وام رعد وساره وافنان
العمه شيخه : السلام عليكم
الجده وام رعد وساره : وعليكم السلام
نزلت افنان الفنجال وقالت لاساره بصوت خفيف : شرفت عجوز قريح وبناتها
ساره ماقدرت تمسك نفسها وضحكت
انتبهت لها امجاد وقالت : ضحكونا معكم
افنان قامت تسلم : شي مايضحكك انتي
ابتسمت امجاد بحقد
جلست العمه شيخه جمب الجده : كيفكم عساكم بخير
ام رعد : الحمدالله بخير
دخلت تغريد وبيدها بهاج الصغير واستغربت بوجود العمه شيخه وبناتها
ابتسمت افنان من ردة فعلها بخفه
تغريد : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
تقدمت تغريد ونزلت بهاج بحضن افنان وراحت تسلم على العمه وبناتها ولما خلصت رجعت تجلس عند البنات
ومن بين السوالف فتحت العمه شيخه الموضوع الي البنات حاسين انها مارح تروح الا وتفتحه
العمه شيخه : ايه خلاص اديم ماعاد هي براجعه ؟
عم الصمت على الجميع
وقالت ام رعد : الله يستر عليها
العمه شيخه : قسمه ونصيب والحياه ماتوقف على وحده في كل بيت بنات دورو له
الجده : المشكله انه رافض يتزوج
امجاد من داخلها : مالت عليها جعلها ماعاد ترجع
_____________________
في الرياض تحديداً بيت ابو سياف
طلعت ام سياف للصاله واضح انها بتطلع مكان واديم جالسه بهدوء على التلفزيون تقلب بالقنوات تحاول تفك عن نفسها شوي بس مهما سوت ترجع وتتنهد وعيونها تمتلي
ام سياف : اديم
كانت اديم ساهيه وماسمعتها
قربت ام سياف ولمستها وعادت ب : اديم ؟
فزت اديم بخوف
ام سياف : بسم الله وش فيك ؟
اديم بعد ما استوعبت : مافيني شي
ركزت انها بتطلع : بتروحين مكان ؟
ام سياف : ايه بروح لجمعة الجيران تروحين معي ؟
لفت اديم ورجعت ارتمت على الكنب : لا ماودي
ام سياف : صار لك ايام بالبيت اطلعي غيري جو !
اديم ماردت
ام سياف تنهدت : لاحول ولا قوة الا بالله
ورجعت تنادي : سيااااااااف يلا بطلع
جا سياف يركض عشان يروح معها وطلعو وبقت اديم بالبيت هي والخادمه
بعد نص ساعه وهي على نفس حالها سرحانه جا ببالها بهاج وهو اصلاً مستحيل تمر ساعه مايجي في بالها تذكرت انه يحب ويفضل يشرب الشاهي اوقات اليل على الساعه 8 او 9
رفعت الجوال وشافت الساعه 8 مسحت دمعتها وقامت للمطبخ تسوي بريق شاهي نفس طريقة بهاج اخذت البريق والبياله وطلعت للسطح جلست في جلستها المعتاده ورفعت عينها للنجوم بدمعه اخذت البياله تشرب بس ماقدرت تكملها الا وهي فجأة انفجرت بكاء بكككككت بكتتت مابقى فيها حيل حتى تبكي طاحت البياله من يدها وانكسرت وطاح حيلها مع هالبياله تحسس انها مخنوقه مستحيل ترجع تتنفس مثل قبل خصوصاً كللللل شي يذكرها ببهاج وكل ماتذكرت انها هي الي انهت علاقتها فيه تنهار اكثر ______________________
وفي الديره تحديداً عند شهد وهي مييييته خوف وفضول مطلق وش بيسوي واصلاً ليش جا ليييين البيت ويسألها اذا هي موافقه على الزواج ولا لا ؟
وتاااايها بين افكارها
دخل ابوها عندها فزت ولا ناظرت في وجهه ابداً ومنكسرررره منه بعد مادرت انه بيزوجها عشان بس فلوس واراضي
جلس الشيخ عبد اللطيف وقال : هاه وش ردك ؟
وطال الصمت ورجع يقول : اولاً قبل لا تبدين بالكلام الفاضي اعرفي اني عطيت الرجال كلمه ! وكلمتي انا ما ارجع عنها تعرفيني
امتلت عيون شهد بالدموع ولفت تناظر ابوها بخيييبه وبكسره وقالت : عشان اراضي ؟ عشان فلوس يبه بتزوجني ؟
كشر وجه الشيخ عبد الطيف وحدت نظرته وقال : وانتييي مين قال لك عشان اراضي ولا عشان فلوس ؟؟؟؟؟
قامت شهد من القهر وقالت : اميييي يبه امييي هي الي قالت لي
بس هاه لا تروح تعصب عليها لانها قالت بالغلط بعد لو الله مايحبني ماكان عرفت منكم الاثنين تبيعوني عشان فلوس واملاك واراضي انا كذا يبه ؟ انا استحق هذا ؟ انا انا بنت الشيخ عبد اللطيف الي سيرته على كل لسان تزوجني عشان فلوووس ؟
قام الشيخ عبد اللطيف بعصبيه حااااده والي خوف شهد منه : قصصصص يقص لساااانك واضح اني عطيتك حجم اكبر من حجمك جيت زي الاودام اخذ الرأي وتقولين لابوك كذا ؟ خلااااص اعتبري نفسك متزوجه والخميس الجاي ملكتك عليه وانهى النقاش بكلمة " انتههىىىىى "
وطلع من الغرفه وانهارت شهد بالبكي ودها الارض تنشق وتبلعها
وبجهه ثانيه عند مطلق وسعود
ومطلق حيراااان بين افكاره وش بيسوي عشان يمنع زواج شهد من صالح
وسعود يشرب شاهي وملاحظ عليه بس ساكت ينتظر بهاج يجي ويتفاهمون معه الاثنين جا بهاج لهم من بعيد وكالعاده شماغه على كتفه وبيده مسواك
وجلس جمبهم : سلاااام
الكل : وعليكم السلام
ولف على مطلق : وش عندك تنادينا فيه شي ؟
سعود : وانا من اليوم انتظرك عشان يقول عيا يقولي اخونا بالله الا وانت موجود
بهاج : عسى ماشر ؟
مطلق : اذا مالقيت حل بيصير شر
سعود : اعوذ بالله وش السالفه !
مطلق : ياعيال تعرفون اني ابي شهد صح ؟
سعود : ايه صح ؟
مطلق بغبنه : وابوها بيزوجها الخميس الجاي وهي رافضه !
سعود : طيب مدام انها رافضه ليه ماتقول لابوها وتنهي الموضوع ؟
مطلق : ياااااسعود افهمني الله يرحم والديك البنت مغصوبه
مطلق بفجعه : مغصووووبه ؟؟
كان بهاج يسمع وساااااااكت ويشوف حركة مطلق قدامه ويوم قال " البنت مغصوبه " تذكر اول ايامه مع اديم ويوم انها كانت رافضه الزواج منه
سعود : وليه وش السبب ؟
بهاج : لايكون عرف انك تبيها ؟
مطلق : لا
وسكت بقهر وغبنه ورجع قال : عشان اراضي وفلوس
سعود بصدمه ثانيه : تمزح صح ؟
مطلق : شايفني اضحك لا ارصك بمخمس
بهاج قبل مايرد سعود على مطلق : هيه ولد انت وياه خلونا نركز بالسالفه الحين
الي فهمته البنت مغصوبه على صالح عشان ابو صالح يعطيهم مهر اراضي وفلوس وابوها الي بياخذ الاراضي ؟
مطلق : نفسسس ماقلت بالظبط
بهاج : بس الي مافهمته الحين الشيخ عبد اللطيف مغنيه ربي وش يبي بأراضي وفلوس خلق الله ؟
سعود لف على بهاج : الفلوس تعمي العين حتى ولو كان الله مغنيه الطماع طماع مايتغير
تنهد مطلق بضيق
ضربه بهاج بخفه على ظهره وقال : بأذن الله تنحل وانا خوك لا تشيل هم
مطلق : بالله كيف تنحل ؟ لا شغل ؟ ولا وظيفه ولا سمعه زي الناس ولا ابو يخطب لي ويوقف وراي والبنت مغصوبه وتبكي بحرقه من سالفة ابوها الزفت الي باعها برخص الاراضي هذا ابو هذا ؟؟؟
بهاج : والله ماتوقعته كذا
سعود : بسسس وظيفه ونلقى لك وظيفه وسمعه ننظفها بأذن الله اما عن الخطبه عندك اطلق اخوان مايكفي ؟ يقصد نفسه وبهاج
ابتسم مطلق وهو يشوفهم معه دايم و واقفين معه كل يوم يسجد ويحمد الله على الرزق الي مثل بهاج وسعود مو بس اصحاب صارو اقرب من الاخوان في ايام قلللليله عرفو بعض من اوجاع والالم بعض وكل وحد صار ضماد لجرح الثاني وهذا الي قوا علاقتهم ببعض
سعود وهو يشوف مطلق لاهي بتفكيره : هيييه ولد وين رحت ؟
مطلق بأبتسامه: موجود موجود
بهاج بعد صمت لقى الحل الوحيد : مطلق لقيت الحل ومالنا الا هو
سعود : غرد بسرعه
بهاج : اسمع الحل الوحيد اننا نروح نكلم جدي عن الموضوع كله مانخلي شي وهو بيساعدنا اذا عرف البنت مغصوبه على صالح وان ابوها باعها عشان املاك واراضي والله يوقف طول وعرض ولا تتزوجه
مطلق لف بعدم امل : يلييييل يا بهاج وانا حسبالي جايب حل صدق ؟
بهاج : ايه طيب وهذا الحل ؟
مطلق : ياخي انت ماتسمع اقولك سمعتي منعددددمه وخصوصاً عند ابوك وجدك كيف بيساعدني ؟
بهاج : انت ماعليك خل ذا علي انت بس قل تم ؟
قعد مطلق بحيره وكل ماتذكر شهد قلبه يوجعه عليها
سعود : ياولد قل تم خل نسوي شي احسن من لا شي !
مطلق بعد حيييييييره كبيره لف على بهاج : كيف بتضبط الموضوع طيب
بهاج بفزه : اييييييييي هذا مطلق الي ابيه
مطلق : طيب قول لي وش بتسوي ؟
قام بهاج : عاد مالك دخل انتظرو مني اتصال
مطلق من بعيد : وييين ؟
سعود : يارجال انت اسكت ومالك دخل بهاج اذا دخل في موضوع حله
مطلق : هذا قولك يعني ؟
سعود : اييييييه ارتاح انت بس
_____________________
في مجالس الجد حمد وبين شغله مع العمال دخل بهاج عليه وهو خايف منه
بهاج : السلام عليكم
الجد حمد : وعليكم السلام
بهاج : جدي فاضي ؟
الجد حمد : وش عندك
بهاج : بكلمك بموضوع
الجد حمد : اصبر دقيقه
لف الجد حمد ينهى شغله مع العمال
وبهاج يفكر كيف بيبدا بالموضوع وما امداه الا يسأل الجد حمد : ها وش تبي ؟
لف بهاج وقرب وجلس جمبه : بقولك موضوع ومالها حل الا انت
الجد حمد : وشهي الي مالها حل الا انا ؟
بهاج : مطلق يبيك تساعده بموضوع وانا اعرفك ما ترد حاجة وطلب احد ولا ؟
الجد حمد بأستغراب : وش يبي مني ذا ؟؟؟؟
بهاج : ياجدي الله يرضى لي عليك صل على النبي واذكر الله وخلني افهمك السالفه كلها
وبدا بهاج يسرد للجد حمد الموضوع كلللللللللله من البدايه الى النهايه وانتهى بـ وانت معروف براعي الفزعات ومال احد غنى عنك ياجدي ومطلق وحيد لا له لا ابو ولا عم ماله الا الله سبحانه وامه واذا بنتكلم على سيرته وسمعته بالديره ترا اها الديره ضاااالمينه بالحيل هو ماهو بداشر ولاهو شي حاله حال نفسه بس اهل الديره ما تركوه بحاله وهو كيف يتخلص منهم الا انه يطلع العصبيه عليهم ولا ترا داخله نظييييف ولا قد شفته ترك الصلاه من يوم مشيت معه
الجد حمد وهو يفكر : من متى وانت تمشي معه هاه ؟
بهاج : ياجدي مو هذا موضوعنا الحين تبي تمد يمينك للمسكين ذا وتاخذ اجره ولا ارجع له واقول له جدي مايبي يساعدك ؟
سكت الجد حمد وطااااااال صمته واخذها بهاج بعلامة رفض وقام وهو يقول : جزاك الله خير ياجدي
ومشى وهو قلبه مكسور على مطلق وكيف بيقول له ان جدي رفض
بس وقفه صوت الجد حمد وهو يقوله : وييين ؟
بهاج لف : مو انت مانك مساعده بروح اعلمه
الجد حمد : ومن قالك ماني مساعده ؟
بهاج بفزه قرب للجد : يعني بتساعده ؟؟؟
الجد حمد : بس عندي شروط !
بهاج وهو يسلم على راسه ويده بفرحه : الللللي تاااااامر فيه اللي تامر فييييه
الجد حمد : خلاص اجلس اجلس
جلس بهاج وقال الجد حمد : اولاً يجي كل يوم يصلي بمسجد الديره ولا اشوفه غايب عنه حركات يصلي ببيته ماعندي ذا الكلام
بهاج : حاااضر
الجد حمد : ثانياً يدور له وضيفه ويترزق الله زي الخلق ولا بس يبي يتزوج ببنت الحلال لا وظيفه ولا شغله ؟
بهاج : ابشر من اليوم بندور في شي ثاني ؟
الجد حمد : ايه ويحسن اخلاقه مع اهل الديره ويكف شره عنهم لو سمعت اي كلللمه بس عنه ترا برفع يدي منه !
بهاج : لا افااا والله ماتسمع شي وعلى ذا الخشم
الجد حمد : خله بكره يجيني العصر
قام بهاج يسلم على راس الجد حمد : هذا العشم
_____________________
في جهه ثانيه ببيت الجد حمد عند البنات تحديداً
تمايلت افنان بطفش : اوففف
تغريد وهي بحضنها فِراس نايم : وش فيك ؟
افنان : وش فيه اكثر من ذا الطفش الي حنا فيه ؟
العنود : عاد تدرون يابنات والله صادقه طفش مرررره
نوره : لو اديم هنا كانت تسوي لنا اجواء
افنان : اه يااديم بسسس
تنهدو البنات بضيق وهم مشتاقين لها
تغريد : وش رايكم نتصل عليها نسمع صوتها ؟
فزت افنان : صدق ؟
نوره : ايه ايه تكفون
تغريد : بس هاه مانعلم احد ؟
البنات : تم تم بس يلا دقي وحطي سبيكر ( مكبر الصوت )
دخل بهاج الفله ومتجه للغرفه عشان يغير ملابسه ويطلع يرجع للعيال ويعطي مطلق البشاره ان الجد حمد وافق يساعده
ودخل الغرفه وبدا يبدل ملابسه
وعند البنات
تغريد ماسكه الجوال وحاطه سبيكر والبنات متجمعين حولين الجوال وينتظرون بحماس
اما في جهه ثانيه في جهة الرياض وعند اديم كانت بغرفتها كالعاده وماتطلع منها وتحاول تنام بس ماتقدر مدام بهاج مايطلع من راسها وتكفيرها فجأة رن الجوال بأسم ( تغريد )
فزت بقوه واخذت الجوال تستوعب انها تغريد وهي من اول ماتركت الديره محد من الديره كلمها ترددت ترد ولا بس ماقاومت شوقها لأهل الديره وجت ترد بس قفل !
نزلت يدها بكسره
وعند البنات
نزلت تغريد الجوال : لا مارح ترد
افنان رجعت منحبطه : يالله
نوره : ارجعي دقي
العنود : ماتسمعين الجوال يرن يرن ؟
نوره : يمكن ماشافته ارجعي دقي والله صدقيني واذا ماردت لاعاد تدقين
رجعت تغريد دق
شافت المكالمه اديم وردت بسرعه
اديم : الو ؟
فزو البنات
تغريد : اديم شخبارك
اديم بنبره حزينه : طيبه
افنان اخذت الجوال من تغريد : ليه يا اديم قطعتينا وماعاد تكلمين ؟
وقف بهاج بمكانه وهو كان طالع من عند الباب الي قريب من الغرفه الي فيها البنات وصنم بمكانه اول ماسمع اسم اديم
اديم بصوت مكسوووور وحزيييين : ادق وش اقول ؟
ارتمى بهاج بظهره على الجدار الي عند باب الغرفه بعد ماسمع صوت اديم ايه هذا الصوت الي مافارق مسامع اذني هذا الصوت الي يجيني بأحلامي هذا الصوت الي مشتااااااااق له مره
تغريد : تسألين علينا مثلاً ؟ مو يعني انفصلتي انتي وبهاج تسحبين علينا
سكتت اديم بحزن ونزلت دمعتها غصب عنها
افنان اخذت الجوال : الا اديم ليش ماعلمتينا انك بتنفصلين عن بهاج ؟
اديم بعد صمت طااااااال وتفتحت مسامع بهاج يبي يسمع إجابتها
اديم : ك.. كل شي صار فجأة
نوره اشرت لا افنان بيدها عشان ماتضغط عليها اكثر
اديم صوت مبحوح : بنات مره مشتاقه لكم
وفجاة داهمها البكي والبنات كلهم يسمعون وبهاج يسمع من ورا الباب بكيتها
وقلبه انكسسسسسسر اول ماسمع صوتها تبكي
تغريد : ياحبيبتي لا تبكين والله كلنا مشتاقين
ماقدرت تتحمل اديم اكثر وسكرت الجوال
البنات : ياللله ليتنا مادقينا عليها ولا خلينها تبكي !
تحرك بهاج من عند الغرفه اول ماسكرت اديم الجوال وطلع برا البيت وركب السياره وهو ضااااااايق ضايق ويقول بداخله : مدام انك بعدتي عني ليش تقطعين قلبي ؟

احببتك والله يعلم بالخفاء حيث تعيش القصص. اكتشف الآن