بارت 25

7.2K 183 83
                                    

وبعد ماخلصو اغراضهم في الرياض صار وقت انهم يرجعون للديره وطبعاً وهم راجعين مرو من طريق نفس طريق بيت ابو سياف وعيون بهاج على دخلة بيتهم
وبالطريق وبهاج ماوده يروح عن الرياض او بالاخص ماوده يبعد عن اديم واول ما مشا لين نص الطريق ماتكلم بكلمه وعقله وقلبه في الرياض مع اديم
وقال بداخله وهو سرحان بالطريق
أمر بيتك من بعيدٍ ولاأجيه
وأنا لو انه في يدي ماتعداه
حتى تواير موتري تلتفت فيه
تبغى تلف ويستحي العقل والجاه
وصلك يخيط الصدر والبعد يفريه
ويابري حالي كان صديت برياه
ويلي على ادري حبنا ويش تاليه
ويلي على ادري وش ورى الغيب ويلاه
عشان اشوف اذا محبتك ترفيه
والله لا اقفي عنك .. استغفرالله
وفي نص سرحان بهاج
ام رعد : بهاج
لف بهاج بفزه : لبيه
ام رعد : بسم الله عليك بس نبي اكل من البقاله لين مانوصل للديره
بهاج وهو يلف على المحطه الي بالطريق : ابشري
ونزل وهو في خاطره شي متضايق منه بس يحاول مايبين
_________________
واخيراً بعد شهر قبل العرس بيوم والحماس في كل زاويه وعند البنات وهم يساعدون تغريد بأغراضها و ابو حمد جا من جده وحمد في حماس ورعد الي جاب ساره من بيت اهلها قبل اسبوع وصارت معهم وهم مشغولين ب بهاج الصغير و بأغراض تغريد
وعند ابو سياف وهو جاي بالطريق وزي العاده اديم في المرتبه الثانيه وبجبها سياف نايم والخادمه في المرتبه الاخيره
وبين سوالف وفرحتهم بعرس حمد وتغريد دق الجوال
الجد حمد : سلام عليكم
ابو سياف : وعليكم السلام ورحمة الله
الجد حمد : هاه وين وصلتو ؟
ابو سياف : قبل اذان المغرب واصلين ان شاءالله
الجد حمد : توقعو توقعو ( هدو )
ابو سياف : ابشر
وقفل الجوال
اديم : مين ؟
ابو سياف : جدك يسأل وين وصلنا ؟
_______________
وعند بهاج الي طلع من البيت متجهه للمجالس الي كان فيها الجد حمد وابو رعد وابو حمد وحمد ومحمد ورعد وسلطان
بهاج : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
تقدم بهاج لـ رعد ياخذ بهاج الصغير من حظنه وهو يقول : جب ولدي بس
الجد حمد : عسى ربي يفكه من طبعك بس !
بهاج : افاااا
ورجع لف عليه وقال : اصلاً بيجي مثل طبعي واطيب صح ولالا وانا عمك
كان بهاج الصغير يلعب بمسبحة ابو رعد وبالغلط ضرب بهاج على خده
ضحكو كل الي في المجلس
بهاج الي لف : فشلتنا فشلتنا
ورجع نزله بحظن رعد : يبه تبي شي ؟
ابو رعد : على وين
بهاج : بطلع اشوف سعود واخذ لي كم غرض
ابو رعد : لا تبطي وراك شغل انت وياه
سلطان وهو يلمح لبهاج ويقول بصوت خفيف : تكفى خذني معك
بهاج : الوراعين مكانهم البيت
وطلع وسلطان قعد بالغصب
وفي طريق بهاج الي كلم سعود
بهاج : الوو
سعود : من لقى احبابه نسى اصحابه
بهاج : انسى نفسي ولا انسى اخوي وحبيبي
سعود : قل وش تبي
بهاج بضحك : ههههههههههه والله مابي منك شي بس قلت نتقابل وينك
سعود : ايييييه انت مروق عشان اهل الرياض جايين للديره الحين بنت على حقيقتك
بهاج بخجل : هههههههههه وينك اخلص
سعود : والله يبهيج مشغول وانا اخوك ابوي جايب عمال ومخليني اقعد عندهم بكره اشوفك فالعرس
بهاج : مافي مجال منا ولا منا ؟
سعود : ماعليك بعوضك
بهاج : يلا اجل تبي شي
سعود : لا يا حبيبي انت
وقفل بهاج وهو يسوق ويقول : وش نسوي الحين
وقرر انه يتمشى لحاله وهو مشغل شيالات وشبه دخل في طريق بعيد عن الديره بشوي شاف ذيك السياراتين الي واقفه وابوابها فاتحه وطبعاً بهاج مايخلي طبعه قرب عندها وشاف ٣ شباب متجمعين على مطلق
" مطلق " واحد من شباب الديره بس نادر ما يختلط بينهم ومايطلع ولا يروح وماعرفو قصته للحين الا انه يتيم ودايم يكون جالس مع جدته الي ربته بحيث ان اهله ماتو وهو صغير ومابقى له الا جدته
واول ماشافه بهاج ومتجمعين عليه ٣ شباب يضربون فيه وقف السياره بجبهم ونزل ركض له وهو يدخل معهم ويطلع مطلق من بينهم وشوي شوي بدو الشباب يركبون سيراتهم ويتوعدون في مطلق
بهاج بعد ماطاحت شماغه وهو ماسك عقاله ويده الثانيه ماسكه مطلق الي متعور بالحيل : انقلع لا اكمل عليك يا ...
وراحو الشباب ورجع بهاج نزل لمطلق الي كان على الارض ويكح
بهاج : مطلق ولد
مطلق وهو يون : ااااه
بهاج : مشينا مشينا للمستشفى
مطلق وهو ماسك بطنه: لالا مافيني شي رح انت
بهاج : والله ماروح بس امش معي يلا
مطلق : مقدر مقدر يا ولد
بهاج : دقيقه
وراح قرب السياره عند مطلق ورجع نزل له : يلا عطني يدك
وفعلاً مطلق الي كان مايحب اهل الديره ولا يدانيهم لان دايم يأذونه بالكلام عشانه يتيم بس هو مااهتم لهم الا ان بهاج ماعمره ضره
ومسك يد بهاج واستند عليه لين ركب السياره
ورجع بهاج ياخذ جوال مطلق الي طايح واخذ شماغه وركب السياره متجهه للمستشفى
بهاج : من هذولي ؟
مطلق : مدري
بهاج بعصبيه : وكيف ماتدري مابقو فيك عظم الا كسروه وماتدري
مطلق بصوت عالي ومتوجع : وانت وش دخلك لازم اعلمك ؟
بهاج : ايه بتعلمني
مطلق : وقف السياره بنزل
بهاج : معصي انت و وجهك
مطلق بصوت عالي : اقول لك وقف اصلاً انت وش تبي بي تعرفني اعرفك ؟
بهاج : وليه انت مو مطلق ؟
قصده اني اعرفك واعرف اسمك هذا يكفيني
سكت مطلق الي كان متوجع وكل مايصارخ زاد وجعه
لين ماوصلو للمستشفى ونزل بهاج يجيب كرسي متحرك ورجع لمطلق الي نزل من السياره وبدا يمشي على شوي شوي وثوبه كله دمان
بهاج : اركب !
مطلق : شايفني ورع
بهاج بنفس : لحول ولا قوة الا بالله
وبصوت عالي : يا مسلم اركب اخلص علي
مطلق عشان يفتك من ازعاجه ركب وبدا بهاج يدف الكرسي و وصلو لغرفة الاسعاف وجا الدكتور وكشف على مطلق الي ماصار فيه شي قوي
بهاج : وش فيه ؟
مطلق الي ماكان متعود على الاهتمام الا من جدته : انا اسأل عن نفسي !
بهاج وهو يقلد نبرة صوته : يلا اسأل عن نفسك
ابتسم الدكتور وقال : لا الحمدالله كلها كدمات مافيك كسر ابداً
مطلق وهو يحاول يقوم : اني قايل مافيني شي
الدكتور : صح مافيك شي بس هذا مايعني انك تقوم على رجلك راح تقعد عندنا نعطيك مغذي لين نشوف اوضاعك بعدين نكتب لك خروج
مطلق : نعم ؟؟
بهاج : خلاص يا دكتور يعطيك العافيه
مطلق : وش الي خلاص انت الثاني انا بروح للبيت جدتي تحتريني
طلع الدكتور ولف بهاج على مطلق وقال : خلاص ساعه بالاكثير يخلص المغذي واوديك لبيتك بنفسي
مطلق : بهاج جبتني لهنا وماقصرت الحين مالك دخل فيني
وجا يحاول يقوم بس ماقدر
بهاج : يلا يلا رح امش اذا تقدر واساساً بالطقاق شبي فيك انا
سكت مطلق وهو الي يشوف نفسه مايقدر يخطي خطوه ورجع انسدح على السرير بتعب اما بهاج الي عجبه الوضع وقال : ايييه كذا ؟
مطلق : لا تخيلي اقوم
بهاج : انثبر بس انثبر
_________________
وعند ابو سياف الي وصل للديره ونزلت اديم متحمسه لشوفة البنات وام سياف اما سياف الي صحى من النوم ودخل ومعه الخادمه وابو سياف الي ينزل الاغراض مع عامل المجالس
واول مادخلت ام سياف و وراها اديم فزو البنات وقامت الجده الي كانت مو متوقعه انهم بيجون للديره وبمأنهم جو العيد مارح يجون مره ثانيه بس انصدمت بشوفتهم وتقدمت ام سياف تسلم عليها
الجده : الحمدالله على السلامه وانا امك
ام سياف : الله يسلمك ياخالتي
وتقدمت سلمت على ام رعد و وراها العمه عواطف
وعند البنات الي تجمعو عند اديم
نوره : الحمدالله على سلامتكم
اديم : الله يسلمكم يا بنات اخباركم
تغريد : الحمدالله ياقلبي انتي اخبارك
اديم : تمام الحمدالله
الجده : خلوها خلوها تعالي تعالي يا حبيبة جدتك
ابتسمت اديم وتقدمت لها تحب على راسها و يدها
ورجعت كملت سوالف مع البنات بشووووق كبييير
ودخلت عليهم ساره وبيدها بهاج الصغير : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
اخذت تغريد بهاج الصغير وتقدمت ساره تسلم على ام سياف
ساره : اخبارك يا عمه
ام سياف : بخيرر يا مي انتي اخبارك اخبار النونو الجديد
ساره : بخير الحمدالله
ام سياف : الله يخليك له يارب
ساره بأبتسامه : امين
ورجعت لاديم الي سلمت عليها
جت تاخذ بهاج
تغريد : لالا خليه عندي عادي
ساره : براحتك
واديم الي تلاعب بهاج العصير بأبتسامه
ام رعد : ايييه هذا سمي الغالي
ام سياف : ماشاءالله عليه الله يحفظه
بدت اديم تناظر فيه بحب وهي كل ماشافته تذكرت بهاج
______________________
وعند الجد حمد والعيال الي دخل عليهم ابو سياف وبيده سياف : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام ورحمة الله
تقدم ابو سياف للجد حمد الي حب على راسه
الجد حمد : عشت عشت وانا ابوك الحمدالله على السلامه
ابو سياف : الله يسلمك
وكمل سلام على ابو رعد و ابو حمد وعلى العيال
ابو رعد : قم يا رعد صب القهوه لعمك
رعد وهو قايم : ابشر
وقام رعد صب القهوه على ابو سياف
اما سياف الي مسكه الجد حمد وجلسه بحظنه
الجد حمد : رح يا رعد انت واخوانك شف اغراض العرس ناقصها شي !
رعد : ابشر
وقام رعد وقامو العيال معه وبالاخص سلطان الي يبي الفكه
ابو رعد : خذو سياف معكم
سلطان : تروح معنا ؟
سياف : ايييه
ضحكو الكل
ابو سياف : يلا اجل وانا بوك رح
وقام سياف ومسكه سلطان مع يده متجهين للقصر الي بيكون فيه العرس بكره وهو القصر الوحيد الي بالديره
اما عند البنات الي كانو يشيكون على حجوزاتهم الاخيره
___________________
والساعه ١٢:٢٥
عند بهاج ومطلق الي اخيراً خلص المغذي وبيفتكون من مناقرتهم من بعض
بهاج الي جاب الكرسي مره ثانيه عشان يجلس فيه مطلق
مطلق وهو يناظر بهاج : والله ماركبه بس فكني منه
بهاج الي كان متطمن نوعاً ما انه الحين احسن حط الكرسي على جب وقال : يلا تفضل
وقدر مطلق يمشي على شوي شوي بس لو بيقعد على ذا الحاله مارح يوصلون السياره الا الفجر وقرب بهاج وحط يده لـ مطلق بمعنى " استند علي "
مطلق الي ناظر فيه وهو في داخله يقول " مايعرفك ويسوي فيك كذا وانت طول حياتك محد اهتم فيك الا جدتك " وضحك ضحكة حزن
بهاج : مسخن انت ؟
مطلق بعد مااستند على يده : يقولونه !
ابتسم بهاج وهو يلف راسه يمين ويسار وبدو يمشون على شوي شوي لين ماوصلو السياره الا وقف مطلق وقال : مقدر ادخل على جدتي بذا الدمان
يقصد ان ثوبه مليان دم
بهاج : اخلص انت اركب ولها مية حل
وركب مطلق وركب بهاج بجبه وبدا يمشي متجهه لبيت الجد حمد
مطلق : ولد انت وين رايح ؟
بهاج : ها مانك تقول مابي ادخل على جدتي بذا الدمان ؟
مطلق : ايه ؟!
بهاج : ها اسكت
و وقف بهاج السياره في الزاويه الي مايجيها احد ودق على سلطان
سلطان الي كان بنص لجة العيال : هلا !
بهاج : وينك فيه ؟
سلطان : عند العيال
بهاج : طيب جب لي معك ثوب وتعال تلقاني في برحة الديره ( الساحه الفاضيه )
سلطان بأستغراب : ليه ماتجي ؟
بهاج : مالك دخل تعال وانت ساكت
وقفل بهاج وراح سلطان للغرفه اخذ الثوب وحطه في كيس واتجه له  واول ماوصل نزل سلطان من السياره وشاف بهاج وبجبه مطلق الي في حالة يرثى لها ونزل له بهاج وتقدم اخذ الكيس وهو يشوف الفضول الي في عين سلطان ورجع يعطي مطلق الكيس ونزل مطلق من السياره واخذ الثوب ولبسه
سلطان بصوت خفيف لـ بهاج : وش السالفه وش جاب مطلق ؟
بهاج : متهاوش مع ناس والحين بيروح لبيته بس انت اسكت
سلطان : اني داري انه راعي مشاكل من هدوئه الزايد
بهاج وهو عاض على اسنانه بعصبيه : عض على شحمه لا يسمعك الرجال
بس كان مطلق يسمعهم وماكان يقول شي
سلطان : طيب وش اسوي الحين ارجع للبيت ؟
بهاج : لا انتظرني بودي مطلق واجيك
سلطان : ولد تدري لو جدي يعرف اننا برا البيت الحين وبكره زواج وش يسوي ؟
بهاج : قلت لك انتظر
وراح سلطان يركب السياره الي هو جاي فيها اما بهاج الي رجع لـ مطلق : مشينا ؟
مطلق : لا خلاص رح انت انا اروح بنفسي
بهاج الي ناظر فيه وقال : اركب يا مطلق اخلص علي
وركب مطلق الي كان منهد حيله
واول ماوصلو بيت مطلق
مطلق لف على بهاج وقال : لاتخليهم يكسرون بقلبك النظيف يابهاج
لف بهاج عليه وابتسم وقال : اي شي تبيه انا موجود
جا بينزل مطلق بس وقفه بهاج وهو يقول : مانك معلمني وش القصه ؟
مطلق ابتسم بحزن وقال : خلها بيني وبين ربك
ونزل مطلق ومشا بهاج متجهه لسلطان
وعند مطلق الي دخل البيت وشاف جدته تنتظره
مطلق الي ابتسم لا شعورياً وقال : افااا ليش صاحيه
الجده بعصبيه : انت وينك فيه من اليوم
مطلق الي يحب عصبية جدته ومهما عصبت عليه يضحك اكثر : كنت مع اصحاب لي
الجده : لاتسذب ( لا تكذب ) علي انت ماعندك اصحاب بس قلي وينك فيه مع ذا اليل
مطلق : والله ياامي اني كنت مع صاحب لي وجيت
قامت الجده وهي مكشره اخذت عصاتها ومشت لغرفتها اما مطلق الي كان ينام في المجلس راح للمجلس وارتما على فراشه بتعب
______________________
وعند بهاج الي وقف عند سلطان
سلطان : وينك ياولد الساعه شوي وتجي ٢
بهاج : جيت جيت بس امش
ومشا بهاج و وراه سلطان بالسياره الثانيه متجهين لبيت الجد حمد
واول ماوقفو عند الباب نزلو بهدوء يعرفون ان الكل الحين نايم واذا مو برضاهم غصب عليهم لان الجد حمد اذا كانت في مناسبه يغصبهم ينامون بدري واذا شافهم مو نايمين راحو فيها
سلطان وهو يفتح الباب لكن مافتح : بهاج
بهاج لف : هاه
سلطان : الباب مقفل !
بهاج : يليييييل
سلطان : شكل جدي درا اننا ماحنا موجودين شفت وش سويت فينا يا النكبه
بهاج : لالا لو انه داري كان لقيته متكي على الباب ( جالس على الباب )
سلطان : طيب وش الحل كيف ندخل ؟ ندق على افنان ؟
بهاج : لا تلقاها نايمه ماهي يمك واصلاً كيف تجي عند باب الريجيل
سلطان : طيب عطنا حل
بهاج بعد مااخذ شماغه وتلغثم فيها : مالنا الا الجدار
ومشا بهاج و وراه سلطان متجهين للجدار الخلفي للبيت بحيث انه يكون اصغر وهو الجدار الي دايم يطبون ومحد يدري عنهم
واول ماوصلو طب بهاج ومد يده لـ سلطان
ومسك يده سلطان وقدرو يطلعون فوق السور بس ما انتبهو للجد حمد الي كان جالس وبيده عصاته وشبه معصب
ويوم جا بهاج بينزل من الجدار على الحوش وقفه صوت الجد حمد وهو يقول : ماشاءالله ماشاءالله يا السربوت انت وياه
وقف بهاج بعد ماكان متجهز ينط و وقف معه سلطان مصدومين
الجد وهو يأشر بعصاته : انزل انزل انت وياه
وتبادلو العيال النظرات بخوف
سلطان بهمس : الله ينكبك
وطب بهاج و وراه سلطان متجهين للجد حمد
الجد حمد : وش مطلعك تالي اليل يا السرابيت
سلطان : جدي والله
الجد بعصبيه : انكتم ، والحين يا الشاطر انت وياه بنفس الجدار الي طبيت منه يا القرد ارجع اطلع منه مره ثانيه واذا شفتك جاي للبيت لا انت ولا هو لا احش رجلك
بهاج : تكفى يا جدي بكره العرس نتروش وين ونلبس وين
الجد بحده : الحين تذكرت العرس هاه ؟ اطلع لا اطلع روحك انت وياه
ولفو العيال متجهين لنفس الجدار الي هم طابين منه 😂
سلطان : الله ينكبك يا النكبه
بهاج : اقول طب لا اطبع كف بوجهك
وطلعو العيال على الجدار وهم للحين يحاولون في الجد حمد بس مافي امل
وبعد ماتأكد الجد حمد انهم نزلو من الجدار على الشارع قام من الكرسي يروح ينام
و وقفو العيال بحيره وش يسوون
بهاج : امش امش مالنا الا المزرعه
وفعلاً مالهم حل الا المزرعه واتجهو للمزرعه و راحو فوق الدكه وارتمو عليها وسلطان للحين يتفلسف
____________________
ومن بكره الساعه ٥ العصر في البيت الي مليان ازعاج وحوسه مو طبيعيه والكوافيرات بغرفة تغريد يجهزونها و الغرفه الثانيه كوفيرات البنات وافنان شغاله تصوير واديم الي قاعده الكوفيره تستشور شعرها وسياف داخل طالع
وساره بحظنها بهاج الصغير
وفعلاً محيوسين
وعند حمد الي طلع من الحلاق هو و رعد اما محمد الي محلق من زمان ومتروش ورايح مع ابو رعد و ابو حمد يشوفون اخر اشغال العمال ويشيكون عليها
حمد وهو متحمس : وين السياره ؟
رعد بضحك : هد هد لا تطير علينا
حمد : وش قصدك
رعد : شف شوي وتطير من الخفه خلك ثقيل تعلم مني يوم زواجي مااثقل مني احد
حمد بطقطقه : انا مااقول الا كيف صبرت الحرمه عليك الله يعينها
رعد وهو يقلد صوته : اركب اركب وانت ساكت مو عشانك معرس خلاص اذب على كيفي
وعند بهاج وسلطان الي غطهم النوم في المزرعه قام بهاج واخذ جواله بسرعه يشوف الساعه وكانت الساعه ٥:٢٢
وفز بقوه وهو يحرك سلطان : ولد ولد ولد قم قم
قام سلطان بفجعه : وش فيك ؟؟؟
وشاف سلطان السما وتذكر العرس وقال : الساعه كم ؟
بهاج وهو قايم : الساعه ٥ المغرب يا مريض قم
وفز سلطان بسرعه
وركض على البيت
واول ماوصلو البيت وقف بهاج عند الباب وينادي ام رعد : يا يمه يمه
جت ام رعد : وش فيك انتم وينكم من اليوم ؟
سلطان وهو يأشر على بهاج : من ذا النكبه الي نكبنا
بهاج : يمه نبي اغراضنا بسرعه
ام رعد : زين
راحت ام رعد لـ افنان وقالت لها : افنان جيبي اغراض اخوانك وديها لهم بسرعه
افنان الي كانت تنشف يدها من المناكير : ابشري
وقامت اخذت اعراضهم و ودتها لهم
بهاج : من فيه داخل ؟
افنان : الكل موجودين
واخذ بهاج اغراضه واتجه للحمام بعده اخذ سلطان اغراضه واتجه للحمام الثانيه
افنان : طيب شكراً شي
لكن طبعاً محد رد عليها ودخلت
_____________________
وبعد المغرب بريحة القهوه العربيه والعود الي مملي كل مكان وعند العيال الي كانو متجمعين حول حمد الي يظبط شماغه والي يسكر له الازارير واللي يظبط له العقال والي ينقي له العطور
وبعد صلاة العشا
كانو العيال متجمعين عند باب القصر ويرحبون بالضيوف والجد حمد جالس وسط القصر
جا سعود وابوه : السلام عليكم
الكل بترحيب : وعليكم السلام هلا يا مرحبا
تقدم بهاج يسلم على ابو سعود بعدها اتجه لسعود
سعود : اخبارك ؟
بهاج : والله ابد تمام
وراح ابو سعود يجلس جب ابو رعد وابو سياف وابو حمد اما سعود الي وقف جب الشباب يرحب معهم
بعدها دخلو اخوان ابو حمد الي هم عمان حمد جايين من جده فز الجد حمد وابو رعد وابو سياف يرحبون فيهم ويسلمون عليهم بكل حراره وترحيب
وبعد ماتجمع الكل وبدت العارضه تشتغل بأعلى صوت
وصفو بعد السلام والاستقبال وراح رعد اللي معروف انه في كل محفل وكل مناسبه هو الي يشيل الرايه او العلم وقف بنص الصف وهو مثبت العلم على كتفه اما بهاج و سعود الي كانت لعبتهم الرقص
قدام الصفوف والباقين صافين ومن ضمنهم محمد وسلطان وعبد الرحمن وباقي عيال الديره
وابتداء حفل الرجال بصوت قايد الفرقه الي قال
شيلوا السَّيوف وارزفو الطبلَ الحسوس يثبت الواقف وينهض مـــــن قعد )
وكان يكفيهم هذا النداء الي فزو كل اهل الديره وهم عارفين وحافظين عرضتهم ومحترفين فيها
وطلع ابو رعد اللي كان رافع طرف بشته ويرقص على دقات العرضه وبجبه ابو سياف وابو حمد
وسلطان الي كان متحمس مع عبد الرحمن الي كان يناديه عبود ويتفقون برقصه ويرقصونها سوا
_________________
والطرف الثاني في عرس البنات
والبنات الي كانو يضحكون ويصورون بعض والصبابات يمشون على الضيوف بالقهوه والحلا والجده وام رعد والعمه عواطف والعمه شيخه يرحبون ويسلمون على الضيوف
واديم الي كانت زاهيه بالفستان الاصفر المورد والوانه مناسبه عليها
وام سياف الي كانت تساعد ام رعد بكل شي وصارت اليد اليمنى لها
ودخلت ام سعود والهنوف الي فزو البنات يسلمون عليهم وراحت ام سعود تجلس عند الجده وام رعد وام سياف والعمه عواطف اما الهنوف الي كان جمالها باللون الاحمر غيرررر وجلست عند البنات
وبعد ربع ساعه
دخلت بنت الشيخ لطيف شهد وامها
افنان بشهقه : يووووه هاذي جت من سفرتها
لفو البنات كلهم
نوره : هاذي مو شهد
افنان : ايه
العنود : وطيب واذا جت ؟
كانت اديم تراقبها وتسمع كلامهم بصمت
افنان : امي تنتظرها ترجع عشان تخطبها لبهاج
نوره بشهقه : تمزحين ؟؟
افنان : والله
العنود : شايفه نفسها ماتصلح لعايلتنا
افنان : ايه انا وتغريد نقوله بس امي الله يهديها مصره عليها
تجمعت عين اديم بالدموع وهي ترافي شهد بحقد كبييييررررر
وقامت ماقدرت تقعد وتشوفها اكثر
افنان : وين
اديم : ودي اروح لـ تغريد الحين قاعده لحالها مسكينه
نوره : اي والله افضل على الاقل وحده فينا تروح عندها
وطلعت اديم لبست عبايتها واخذت معها الخادمه وراحو مع السايق للبيت واصلاً القصر مو بعيد عن بيت الجد حمد الي كانت كوشة تغريد هناك
وقعدو البنات يرقصون ويضحكون ويصورون بكل سعاده معدا بنات العمه شيخه الي رايحين لحالهم بعيددد ويراقبون الرايح والجاي
_____________________
وعند اديم الي دخلت على تغريد
اديم : غروده
تغريد بفزه : وانا اقول هذولي نسوني
اديم : ههههههههههههههههه
وقعدت شوي وقالت : والله ياتغريد انك احلا عروسه شفتها
تغريد : يا حبيبة قلبي انا الله يخليلي قلبك الحلو
وجلست اديم بجب تغريد بكرسي الكوشه
تغريد : في احد جا معك ؟
اديم : لا انا بس
تغريد : وطيب انتي ليش جيتي
اديم بعد مانزلت راسها : بس كذا ليه تبيني اروح ههههههه ؟
تغريد بضحك : لا وربي هههههههه اصلاً ذابحني الطفش وانا بالفستان الي اثقل من حياتي
اديم : ههههههههههههههههههههههههههه
________________
والساعه ١١ بعد ماخلص زواج الرجال نادا ابو رعد لـ بهاج بصوت عالي وجاه بهاج ركض
بهاج : سم
ابو رعد : رح شف اختك جاهزه ؟ وعطنا خبر عشان ناخذ امك ونجي
بهاج : ابشر
وركب بهاج سيارته متجهه للبيت وهو يعرف ان مافي احد بالبيت الا
تغريد والخادمات
وعند تغريد وبملل قالت : افففف طفشت
اديم : يلا شويات ويخلص العرس ويجي ياخذك
تغريد بتوتر : يمههه ماني متصوره
اديم بأبتسامه : الله يسعدك يارب ويهنيك طول حياتك يا اجمل عروس
تغريد بأبتسامه خفيفه : يلا عقبالك يارب
نزلت اديم راسها وتقول : اوووه انا مطوله
وهنا حست تغريد انها لازم تكلم اديم عن موضوع بهاج وقالت بطريقه توتر اديم : اديم بتكلم معك بموضوع
اديم : بسم الله قولي
تغريد : انتي تدرين ان امي بتخطب شهد بنت الشيخ لـ بهاج ؟
اديم الي اختفت ابتسامتها
تغريد الي مسكت يدها وقالت : اديم انا مارح اخبي عليك بهاج يبيك وشاريك وانا رأيي بدال ما امي تزوجه شهد هاذي وتعلنا بدلعها يتزوجك
وبهاذي اللحظه وصل بهاج للبيت بمأنه قريب من القصر ما ياخذ وقت واول ما سمع صوت اديم وقف عند باب الغرفه بتوتر مايدري وش يسوي لكن سمع حديثهم
اديم الي تجمعت دموعها بعينها وقالت : انا مقدر مقدر اتزوج بهاج ياتغريد
تغريد : طيب ليش ؟؟؟
اديم : تعرفين اني من اهل الرياض ومااحب مكان الا الرياض وانا ضد جداً اني اخذ ولد عمي !
طبعاً اديم تقول هالكلام بس لكن هي بالاساس ودها ب بهاج واكثر
تغريد : ترا بهاج مو اي ولد عم انتي ماتعرفين قلبه !
اديم الي تعرف بهاج وقلبه اكثر من كل هالبيت بعد ما ساعدها وستر عليها وقالت بضيق: تكفين تغريد سكري هالموضوع
نزل راسه بهاج ولف بضيق يمشي وهو يقول بصوت خافت
أمحق وليف ومحبه ولا أقول... أبرك !
حسبي عليك أعشقك وأنت تحفر قبري
وهنا وقفت سيارة رعد ونزل والي هو ارسله ابو رعد بعد ماشاف بهاج تأخر
رعد وهو داخل البيت وبهاج طالع منه : ولد وينك انت فيه احد عند غروده ؟
بهاج بضيق : مادري ماشفت بس يمكن فيه احد
رعد : لا ياشيخ وابوي ليش راسلك
سكت بهاج مارد عليه
اخذ رعد جواله يدق على تغريد
وردة تغريد : هلا رعد
رعد : هلا غروده عندك احد ؟ حمد بيجي
تغريد بتوتر : ايه عندي اديم 
رعد : زين اجل انا بروح اجيب امي وجي شويات وخليها تطلع
تغريد : زين
رعد حق بهاج : خلك هنا بروح اجيب امي واجي
سكت بهاج مارد عليه
وبعد ٣ دقايق عطش بهاج ويبي يروح للمطبخ وفكر انه يروح له من باب الحوش
بس الي حرق قلبه اكثر شاف اديم من دريشة الحوش وهي زاهيه بالاصفر المورد وشعرها الناعم وريحة عطرها الي وصلت لبهاج وصوت ضحكاتها الناعمه
ونزل عيونه على طول واتجه للمطبخ اخذ المويه ورجع عند باب الشارع و وقف ينتظر رعد والعيال يجون
وفي انتظاره قال
يا معذبك وانت تهب حتى مع الانسام
ويامقساك وانت تغرب الشخص في بلاده
ياكثر الفتن من غرتك لأسفل الاقدام
وجهد الفتى نفسه عليك اعظم جهاده
و وصل رعد ومعه ام رعد والعمه عواطف وافنان ونوره والعنود والجده نزلو البنات وبعد بهاج عن الباب وقعد هو ورعد ينتظرون يستعدون ويعطون الشباب خبر عشان يجون
واول مادخلو البنات على تغريد وبدت المصوره تصورهم مع بعض وهم بفرحه و وناسه
رعد وهو يضرب الباب وجته ام رعد : هلا يابوي
رعد : يلا يمه حمد وصل
ام رعد : يلا يلا
ورجعت ام رعد وهي تقول : يلا يا بنات اطلعو المعرس وصل وهنا زاد توتر تغريد الي سلمو عليها البنات وطلعو للغرفه الثانيه وقعدت الجده وام رعد والعمه عواطف وتغريد دقات قلبها كل شوي تزود
وعند حمد الي نزل من السياره الي كان فيها الجد حمد وابو رعد وابو سياف وسلطان يسوق بالسياره
تقدم رعد يعدل بشته : هلا يا فارس الليله
حمد بتوتر : ابعد عني يا رعد تراني متوتر بنفسي لا تزيدني توتر
ضحك رعد وبعد عن الطريق وبدو يدخلون و اولهم الجد حمد الي تقدم على تغريد وسلم عليها ويعطيها نصايح وبعدها ابو رعد وهنا تملت عين تغريد دموع وحمد يشوف بتوتر
ابو رعد : افااا وانا ابو تغريد لا تطيح الدمعه لا الغي العرس كله
الكل بضحك : ههههههههههههههههههههه
وبعدها تقدم ابو سياف و وراه رعد و بهاج الي تقدم عليها ويقول : ياعروسة قلب اخوك الله يسعدك وين ماكنتي مع اني ادري البيت بدونك ولا شي بس لازم نتحمل
تغريد الي ضحكت ودايم الي يعدي توترها بهاج ومن دون بهاج ماتدري وش تسوي
وجا وراه سلطان الي قال : انا مقدر احتمال بحضنك
ابو رعد : ابعد عن اختك بس الحين عرفتها هاه
سلطان بمزح : يعني
وهنا صار وقت حمد يتقدم وتقدم بتوتر وعينه ماتشوف الا جمال تغريد وعين تغريد الي تطالع الارض بتوتر
هنا بدو العيال يطقطقون عليه
وبعد ماوصل عندها وقف جبها والكل ضحك من شكله وحمد الي يقول بصوت خفيف :مدري وش يضحك
تغريد الي سمعت كلامه وضحكة بصوت خفيف
لف عليها وبهمس قال : مدام انتي ضحكتي خلاص يكفيني
تغريد الي اختفت ضحكتها بأبتسامه خفيفه
جت المصوره : ممكن تفضون الغرفه عشان تصوير العرسان
وطلعو العيال وهم مبسوطين و وراهم الجد حمد و ابو رعد وابو سياف وتقدمت ام رعد وقالت : الله يسعدكم يارب ويفتح عليكم باب الخبر والسعاده
حمد : جزاك الله خير ياعمه
وطلعت ام رعد وجت العمه عواطف تسلم عليهم وبعد ما عطتهم نصايح طلعت وهي خانقتها العبره
وبدت المصوره تصورهم وتغريد منحرجه من حمد وحمد كل شوي يهديها بكلام حلو
وبعد ماخلصت المصوره طلعت
حمد : شرايك نمشي ؟
تغريد : تمام بس ابي امي اول
ابتسم حمد وقال : طيب
واتجه للباب وهو ينادي نوره
جت نوره : هلا
حمد : يلا بنروح بعد تغريد تبي عمتي
ابتسمت نوره : تمام
حمد الي نزل بشته وحطه على يده وقال بأبتسامه : انا برا
وابتسمت تغريد وطلع حمد عند العيال برا
وعند تغريد الي تجمعو عليها البنات وام رعد وهي تقرا عليها والبنات يساعدونها بلبس العبايه
وقبل ما تطلع سلمت عليهم وعند الباب الي كان واقف عنده حمد وبهاج ورعد وسلطان
تقدم رعد وهو يزحف حمد : الحين وضيفنا
ابتسم حمد وقال : تفضلو
وراح رعد وبهاج وسلطان يساعدون تغريد وهي تنزل من الدرج لين ماركبوها السياره وسكرو الباب
بهاج : رح ياعريس
ابتسم حمد وهو يركب
واول ماسكر الباب لف على تغريد وقال : نمشي ؟
تغريد الي كانت متوتره وماحست على نفسها وقالت : لا نقعد
ضحك حمد وقال : كيفك تبينا نقعد قعدنا
تغريد : اءءء لالا اقصد امش
ابتسم حمد وبدا يمشي
وهنا انتهت اليليه المتعبه للكل وكل واحد راح لفراشه بتعب
اما البنات الي كالعاده تجمعو بغرفه وبدو يفقدون تغريد وكل شوي تطلع سالفه عنها بحزن لين ما غلبهم التعب ونامو وهم مايحسون على نفسهم

احببتك والله يعلم بالخفاء حيث تعيش القصص. اكتشف الآن