بارت 39

5.8K 187 242
                                    

ومن بكره الصبح وبيت الجد حمد هاااادي ومحد صاحي الا الجد حمد وابو رعد وابو سياف الي كانو يفطرون وبجهه ثانيه الجده وام رعد وام سياف والعمه عواطف يفطرون اما العيال والبنات كانو نايمييييين الا اديم الي من غفت بحضن بهاج مع اذان الفجر قامت وصلت وهي كلها حزن وكسر وتدعي الله يفكها من نايف بكل حرقه وكل شوي تناظر في بهاج وتسرح فيه وفي ملامحه
___________________
نزلت اديم وشافتهم يفطرون وتقدمت : صباح الخير
الكل بصدمه : صباح النور
العمه عواطف : من كثر ماتطولون بالنوم شكيت ان فيك شي عشان كذا قمتي بدري
ابتسمت اديم بحزن : لا بس جيعانه
ام سياف : تعالي تعالي افطري
وقدمت اديم وهي اصلاً شبعانه او بالاخص مالها نفس بس تمثل عليهم
وقالت ام سياف : ترا ياحبيبتي بعد شوي بنرجع للرياض
سكتت اديم وهزت راسها برضا
ام رعد : وين بهاج نايم
اديم وجعها قلبها من طاري بهاج وقالت : ايه
وقبل الظهر بساعه عند اديم الي جهزت شنطتها واخذت اهم الاشياء واصلاً عندها اغراض بالرياض وماقدرت تطلع من الجناح ابداً وكل ماجات بتطلع تلف وتشوف بهاج الي ناسه وتبكي بصمت وحرقه وتقدمت وسلمت عليه من جبينه وتستودعه الله من داخلها
ونزلت لـ وابو سياف الي يستعد
ام سياف الي انتبهت للشنطه الي جايبتها معها : اديم ؟
تقدمت اديم : بجي معكم
لف ابو سياف : وبهاج عنده خبر ؟
اديم عشان تروح معهم وبتتكلم بالموضوع بالرياض وهزت راسها ب ايه وقالت : ايه قلت له امس
ام رعد : هاذي الساعه المباركه يلا يلا عطي شريفه ( الخدامه ) شنطتك وتعالي نسلم على جدتك وعماتك
وكانت اديم مطره تسلم عليهم وراحت ورا امها
وسلمت عليهم والكل يسألها اذا بهاج يدري وتجاوبهم ب ( ايه ) وعشان كذا ماقالو لها شي ولا منعوها مدام بهاج يعرف
الين ماودعتهم كلهم الا البنات وركبت السياره هي وسياف والخادمه وام سياف وابو سياف بدا يمشي والكل مبسوط بوجود اديم بس مايدرون وش بيطلع من ورا ذا الروحه وطوووول الطريق وابو سياف يسولف هو وام سياف واديم الي نايم عليها سياف تبكي بصمت وشارده بالطريق وكل مانزلت دمعه مسحتها على طول
_____________________
في الديره بعد الظهر وبدو يقومون وتجمعو البنات كالعاده بالصاله وراحت نوره وافنان والعنود يسوون الغداء اما الباقي جالسين يشربون شاهي مع الجده وعلساس اديم للحين نايمه ومحد يدري عن شي
وفي جهه ثانيه عند الشباب بالمجلس الي كانو جالسين حمد ورعد ومحمد ويسولفون وما احترمو سلطان ابداً الي نايم بينهم
وقام بأنزعاج : هيييييه انت وياه ماكأن في احد نايم هنا ؟؟؟
رعد : الظهر جا وانت ماقمت وش نسوي بك
سلطان : كيفي انا انسان تعبان وبنام اقصرو اصواتكم ولا اطلعو وفكرني
حمد : انا اقول لو تقوم قبل لا يجي جدي وخالي يشوفونك بفراشك للحين ابرك لك
ورجع ارتمى سلطان وحط المخده فوق راسه
محمد : خلوه خلوه المريض
لكن فز سلطان برعب اول ماسمع صوت ابوه جاي
وانخرعو العيال ومسك على قلبه محمد : وجع يوجعك
رعد : قلنا لك قم صح يا المبدول
اما سلطان الي كان يحاول يلم الفراش بسرعه ورماه في الزاويه وجلس بسرعه والشباب يطالعون فيه ويطقطقون الين مادخل ابو رعد : هاه قمتو
سلطان الي مسح وجهه بنوم
رعد : ايه ايه يابوي تبي شي
ابو رعد : لا بس جيت اعطيكم خبر لا يحتسبوني بالغداء انا وابوي رايحين للشيخ حمد عازمنا على الغداء
رعد : ابشر الحين سلطان يروح يقول لهم
لف عليه سلطان بعجز
وطلع ابو رعد ولف عليه رعد وقال وهو يأشر بأصبعه : قم زي الرجال وعطهم خبر وترا محدً معطيهم خبر الا انت
قام سلطان واخذ ثوبه بصمت وهو ماله خلق الجدال
وعند الباب وقف سلطان ينادي وجت افنان : نعم نعم
سلطان : نعااامه اسمعي
افنان : خير
سلطان : عطي الخدامه تغسل ثوبي وجيبي ثوبي الثاني
اخذت افنان الثوب بقوه
سلطان : بشويش
لفت افنان تروح تجيب ثوبه الثاني وترجع
وقعد سلطان يتمغط ويطق رقبته بألم جت افنان : امسك
سلطان : ترا ابوي وجدي مو هنا لا تحتسبونهم بالغداء
افنان : زين
سلطان وهو يقلدها بنفس نبرة صوتها : زين
وسكرت الباب بقهر وبقوه ورجعت للبنات اما سلطان الي لبس ثوبه وغسل وجهه ورجع للعيال الي كانو يتقهوون
__________________
اما عند بهاج الي قام من النوم وتلفت وماشاف اديم وراح للحمام وطقه : اديم ؟
بس ماجا اي رد ودخل وغسل وجهه وطلع وهو متوقع انها تحت
وتحت طق الباب وجت تغريد وهي ماسكه بطنها بحب ومروقه
بهاج : هلا بأمنا الحلوه
تغريد بأبتسامه : هلا هلا ياخالنا المستقبلي امر
بهاج بأبتسامه : نادي اديم
تغريد : اديم ؟
بهاج بطقطقه : ايه ولا نسيتيها
تغريد : ليه اديم مو نايمه للحين ؟
بهاج عقد حواجبه : لا مو نايمه ليه ماهي هنا !
تغريد : لا والله
بهاج تلفت بحيره وقال : اجل انها ببيت عمي
تغريد : ايه بس عمي مارح بيته جا نام عندنا يومين وانت تدري وراح اليوم الصبح للرياض
بهاج دق قلبه بخوف وقال : زين روحي اسألي امي يمكن تعرف شي بس لا تبينين لها اني ادورها
تغريد بقلق : من عيوني
وسكر الباب وهو في حيرة وينها ؟
وعند تغريد الي رجعت للصاله وجلست وقالت بهدوء : يمه وينها اديم ماجت اليوم عندكم ؟
ام رعد : الا ومفطره معنا وراحت مع اهلها للرياض
تغريد : راحت مع عمي للرياض ؟؟!
ام رعد : ايه
العمه عواطف : شفيك استغربتي ؟
تغريد : لا بس غريبه ماقالت لنا
ام رعد : يكفي انها قالت لزوجها
هنا استغربت وانجلطت تغريد اكثر بس سكتت
وبعد ٥ دقايق جاها رساله من بهاج كاتب فيها " تعالي عند الباب "
قامت تغريد وراحت عند الباب لبهاج المحتار
بهاج : هاه عرفتي شي ؟
تغريد بتردد : ايه
بهاج : وش وينها ؟
تغريد : يقولون راحت للرياض مع عمي
بهاج بصدمه : هاه الرياض !
تغريد : ايه ، وامي تقول انها قالت لك وانت سمحت لها
هنا صدق انصدمممممم بهاج وهو مايدري وش صاير وليه راحت وليه تكذب مايدري مايدري عن شي وقعد ساكت
تغريد : بهاج صدق سمحت لها ولا راحت وانت ماتدري !؟
بهاج بتفكير : مدري مدري بس اكيد صاير معها شي مهم عشان كذا راحت
تغريد بشك : الله يستر
بهاج : خلاص روحي بس لا تعلمين احد عن الي صار خليهم يمشون على اني سامح لها
تغريد : زين
ودخلت وهي في حيره من اديم ليه تروح وليه اصلاً تكذب بس جلست مع البنات وهي تحاول ماتبين لهم
اما عند بهاج الي كان مصدوووم مايدري وش يسوي بي رفع جواله ودق على اديم وكان يرن يرن ومحد يرد
وعند اديم الي غفت بالسياره بعد بكي طووووويل والجوال كان صامت
نزل بهاج الجوال بقلق وتوتر ورجع يدق بس مافي اي رد ومايبي يدق على ابو سياف عشان مايدري ان اديم رايحه بدون ماتعطي بهاج خبر او تستأذنه ويعصب عليها ونزل الجوال بقهر وهو يقول : ردي يابنت الحلال وفكيني من ذا القلق
_________________
وعند سياره ابو سياف الي توهم وقفو قدام البيت الي بالرياض ونزلو ونزلت اديم وهي ماشافت الجوال  وكانت هااااااديه واهلها ملاحظين عليها ومستغربين
واول مادخلت راحت لغرفتها على طول وقفلت على نفسها وطفت الانوار وارتمت على السرير بقلب مكسور ومنهد حيله وماتدري وش بتسوي
_____________________
بعد العصر عند بهاج الي ضايع واديم للحين ماترد عليه قام وهو ماله الا حل واحد
وفي الشارع الي كان بهاج بيروح السياره بس شاف سعود واتجه له سعود وقال : تعال من اليوم ادورك
بهاج : وش تبي
سعود انتبه للقلق الي بوجهه وقال : وين انت رايح
تلفت بهاج وشاف مافي احد واذا ماقال لا احد بيطق وقرب من سعود وقاله الي صار بالحرف
سعود : طيب يمكن تبي تروح مع اهلها ولا عشانها مااستأذنت منك ؟
بهاج بغبنه : ياخي مو مهتم انها استأذت ولا ماستأذتت على كثر ماني مهتم ليه رايحه و وش فيها ويمكن صاير معها شي
سعود : طيب الحين وش بتسوي
بهاج : مالي الا اروح للرياض
سعود : طيب بدال ما تتعب نفسك بالطريق كلم عمك اسأله
بهاج : اذا كلمته بيدري اديم رايحه بدون ماتعلمني
سعود : اجل الله يكون بعونك
ركب بهاج السياره : يلا تبي شي ؟
سعود : انتبه للطريق وماعليك سهالات
هز راسه بهاج برضا ومشا متجه للرياض وهو ماعلم احد الا سعود
___________________
وفي بيت ابو سياف تحديداً عند اديم الي دخلت عليها ام سياف الغرفه وماتشوف منها شي من الظلمه ومبين اديم نايمه واصلاً اديم مو نايمه بس يوم دخلت ام سياف مثلت النوم
تقدمت ام سياف تشغل الانوار وقالت : اديم ؟
لفت اديم : هلا
ام سياف : قومي قومي تقهوي معنا هذا مو وقت نوم
اديم : تعبانه شوي
ام سياف : قومي واشربي قهوه عشان يروح منك التعب
واستسلمت اديم وقامت مع امها و وقفتها وهي تقول لها : يمه ابي اقولكم شي
ام سياف : وشهو
اديم : انتي وابوي ابوي وينه ؟
ام سياف : تحت تعالي
ونزلت ام سياف وقعدت اديم محتاره ماتدري كيف بتفاتحهم بالموضوع وكيف بتقول اصلاً واخذت جوالها وشافت اتصالات بهاج ومسحت على دمعتها الي نزلت وقالت : تكفى لا عاد تدق
وقامت وهي مهدود حيلها
وتحت الي اول ماجلست واضح عليها انها بتقول شي
ابو سياف : خير ادوم وش الي بتقولينه لنا
اديم بتردد : اول شي لحد يعصب علي
بدو يركزون معها بقلق
اديم الي ماتدري كيف قالته : انا ابي انفصل عن بهاج
ام سياف : نعممم ؟
اديم سكتت بخوف
وابو سياف : وليه ؟ مسوي لك شي ؟
اديم هزت راسها ( بنفي )
ابو سياف الي بدا يعصب: طيب وش السبب
اديم : بس مابيه
ام سياف : لا مو على كيفك تجين وتقولين بس مابيه ليه والطلاق لعبه ؟؟
اديم الي كانت ماسكه نفسها ماتبكي وماسكه دموعها
ام سياف : اسمعي عاد عن الدلع الي ماله داعي وش جاك وانتي كنتي مستانسه معه
اديم قامت : خلاص الحين مابيه مو غصب مو غصبببب !!!!!
ام سياف : تعالي تعالي انتي لا يكون جايه معنا للرياض بدون علم زوجك ؟
سكتت اديم
وهنا عرفو اديم جايه معهم بدون ما تعلمه
ابو سياف الي اخذ نفس بغضب وقال لام سياف تطلع يبي يتكلم هو واديم لحاله وبهدوء
ولف على اديم : اجلسي اجلسي
جلست اديم الي كانت ماسكه دمعتها بالقوه
ابو سياف : اديم حبيبتي انتي بنتي الوحيده واكيد ماني غاصبك على شي انتي ماتبينه بس انتي تدرين بهاج ولد اخوي بعد ولا ارضى عليه ! وش تبيني اقول لعبدالله ؟؟ كيف ابرر له اقوله بنتي ماتبي ولدك بدون سبب ؟؟؟
الحين اذا بتقولين لي السبب الحقيقي وعد اني ماخليك ترجعين للديره ولا تشوفين وجهه بس لا تجيني تقولين مابيه بدون سبب !
اديم الي كان ودها تقول ( مابي انفصل عنه مابي ) بس انفجرت تبكي
طالع فيها ابو سياف وكسرت خاطره وهو مايرضى ان دمعتها تنزل وتقدم وحضنها وهو متأكد اديم ماتطلب شي زي كذا الا عندها سبب مقنع
____________________
( ومن هنا يبدا الجزء الحزين بالبارت 😔)

احببتك والله يعلم بالخفاء حيث تعيش القصص. اكتشف الآن