بارت 12

5.7K 135 24
                                    

عند العيال بعد ماوصل العشاء وكانو ينتظرون بهاج

رعد : بهاج وين ؟
سعود : من اليوم ادق عليه مايرد
حمد : ليكون صار فيه شي ؟
رعد الي يخاف على بهاج من الشعره ارتعب وقال : لالا ان شاءالله مافي شي لا تتفاولون
اما سلطان ومحمد الي كانو ساكتين
سعود بعد ماشك بالوضع قال : انا برجع ادق عليه
وطلع سعود برا المطعم ورفع الجوال بيتصل على بهاج لكن كان مايرد !
___________________
في السياره عند بهاج وهو في قمة الصمت واديم ورا بعد ماهدت وانقطع صوتها تماماً
دق جوال بهاج وشاف اتصال سعود لكن اتصل فيه سعود فوق ال ٥ مرات واخيراً رد عليه وقال بصوت مبحوح ومكسوررر جداً وهادي : الو
سعود الي فز قلبه واخذ نفس كبيرر بعد ماجاء في باله مية سالفه وسالفه : وينك يارجال من اليوم ادق عليك ليش ماترد فيك شي ؟
بهاج الي باليالله يتكلم وجت في باله اديم وقال : لا تنتظروني
سعود الي اندق قلبه وحس في بهاج شي من صوته وبخوف قال : انت وين ؟
معاد قدر بهاج يمسك الجوال ولا عاد قدر يفتح فمه بشي سكر الجوال ورماه في المرتبه الي جبه
اما اديم الي كانت تسمع كلامه وهو يقول لا تنتظروني وكانت في قمة الخوف ان بهاج بيقول لابوها عن الي صار
وفكرت بهدوء وش بتسوي و وش بتقول
اما عند سعود بعد ماسكر بهاج التليفون بوجهه وقال في نفسه : بمأنه رد ومافيه شي خله يمكن ضايق خلقه
ودخل عند العيال بعد ماقال لهم بهاج تعب من الطريق وقال ماهو براجع
ارتاحو العيال وبالاخص رعد
حمد : اجل يلا سمو
وبدو العيال يتعشون وكان سعود يفكر في بهاج ليه صوته كذا وش صار معه
___________________
عند بهاج وهو في قمة صموته لين وصلو عند باب بيت الجد حمد الخلفي الي طلعت منه اديم و وقف ينتظر اديم تنزل لكن كسرت الصمت اديم الي قالت بصوت مبحوح وباليالله يتكلم : تكفى لا تقول لحد عن الي صار
وهنا بالظبط بعد ماسمع بهاج هالكلمه ماقدر يمسك دمعته الي من اول ماركب السياره وهو ماسكها لكن صد عشان ماتبين لااديم
انتظرت اديم شوي علساس يرد بهاج لكن مارد ولافتح فمه ابداً ونزلت من السياره بكسرة خاطر لكن مادخلت بيت الجد حمد راحت تمشي لين وصلت باب بيتهم الي من اول مابدت تمشي وبهاج عينه عليها
وبعد ماتأكد انها دخلت وبخير دعس على البنزين بسرعه تخوف ومايدري وين يروح لكن راح بعيدددد عن الديره وكان في قمة جبل ينور عليه نور القمر وجو بارد حلو وبقهر نزل من السياره وصارخ بأعلى صوت " لييييييه لييييييه ياربي ليييه انا وش سويت ماعمري نظرة ببنت ويوم تعلقت في وحده حبيتها من كل قلبي يصير فيني كل ذا " وبصوت مكسور نزل على الارض وهو يون بـ اه
____________________
عند اديم بعد مادخلت البيت وشافت امها نايمه على نفس وضعها لكن ابوها مو موجود
وراحت لغرفتها وهي مليانه دمووووع وبكاء سكرت باب الغرفه واتجهت للسرير وتغطت تحته وهي تبكي بأعلى صوت لكن كانت تقفل على فمها بيدها عشان محد يسمع صوتها
من ناحيه منكسرة من نايف الي خيب ضنها وكانت تحسبه هو الوحيد الي مارح يسوي فيها الي سواه ومن ناحيه منكسره من بهاج وكل ماتتذكره تبكي زياده وحتى هي ماتدري ليه لكن كانت حزنانه عليه اكيد من حزنها على نايف الي حلفت انها تنساه وتشيله من حياتها ومعاد تفكر فيه وغفت وهي على حالته وعيونها المليانه دموععععع
___________________
ببيت الجد حمد عند البنات الي تجمعو كالعاده بالسطح بعد العشا ومن ضمنهم تغريد الي اخذت بالها اديم الي راحت ومعاد رجعت
تغريد : بنات تهقون ليه مارجعت اديم ؟
نوره : يمكن عشان امها كلمتها ترجع للبيت
تغريد : اي بس هي قالت لي ان بتكلم صديقتها وبترجع
افنان : مدري يمكن هي تبي ترجع
تغريد : يمكن !
العنود : المهم شرايكم نلعب ؟
البنات الي ودهم يتغير مودهم لو شوي : وش نلعب ؟
العنود : يعني الي تبون كوره ولا غميضه
لكن كان خيارهم غميضه وفعلاً نزلو تحت بالحوش وكانت نوره تعد والبنات يتخبون وبصوت الضحك وهي تطارد البنات لين مامسكت العنود وصار دور العنود تعد وتلحق فيهم وراحت العنود تعد على الجدار وتفرقو البنات ماتدري وين راحو وهي تدورهم بصمت سمعت صوت صراخ تغريد الي كانت تصارخ بأعلى صوتها من جهة حوش غنم الجده واتجهو لها البنات مسرعين لين ماوصلو عندها وهي تركض وفي عيونها الخوف
وبرعب قالت : شفت احد شفت احد
نوره برعب : من شفتي ؟؟؟
تغريد : مدري مدري بس متأكده انه حرامي كان بيطب من عند الجدار واللله يابنات
خافو البنات الي رجعو للبيت واول مادخلو شافو ام رعد بخوف كانت متجه للحوش بعد ماسمعت صراخ تغريد
وبخوف قالت : وش فيكم ؟ مين الي صارخ ؟
تجمدو البنات الي كانو يحاولون يقولون السالفه لين مانطقت تغريد وقالت : حرامي حرامي والله يمه حرامي كان بيطب عليي والللله
مسكت ام رعد صدرها وبخوف قالت : وشووو ؟ حرامي لالا تعوذي من ابليس صار لنا ٤٠ سنه واكثر هنا ماجانا حرامي
تغريد : يمه والله مااكذب
فجأة البنات سمعو صوت الضحك المجنون الي ورا الباب الي سكروه برعب
سلطان بضحك هائل : غروده وش فيك خفتي ههههههههههههههههههههه انا انا يا خبله
هداءو البنات بعد ماطلعت تغريد لسلطان الي ماقدرت تمسك بكيتها وقالت : ليش ياكلب لييييش طيحت قلبي اه
ضمها سلطان يوم شافها تبكي وقال ماهقيتك خوافه كذا
لكن ماانتبه للشبشب الي على رقبته ولف مسرع وشاف ام رعد تحاول تمسك شعره الي كان شبه طويل وناعم
سلطان وهو يبعد : والله يا ميمتي ماهقيت بنتك خوافه كذا !!
ام رعد الي صدق طفشت من حراكات سلطان وهو ينقز من جدار لجدار : انت يا السلوقي ماتخاف ربك مافي بيبان تدخل منها وشوله تنقز الجدار يا القرد
سمع سلطان صوت ضحك البنات الي من ورا الباب وقال بمزح : يمه لا تطيحين هيبتي لو سمحتي !
ام رعد وهي تأشر بالشبشب : رح يلا رح قال هيبه قليل الخاتمه قومني من نومتي
ورجعت ام رعد تدخل من عند الباب متجهه للغرفه تكمل نومها وشافت البنات متجمعين عند الباب الي قالت لهم : يلا كل وحده على فراشها الساعه ١٢ وهذولي للحين صاحين ويبون كشته بعد
بعدو البنات بخوف للغرفه اما عند سلطان وهو يترجا تغريد تسوي شاهي للعيال الي بعد مارجعو من المطعم راحو يكملون سهرتهم لمجلس الريجيل
لين ما كسر خاطر تغريد الي ماترد طلب لخوانها وقالت : خلاااص بسويه بس ياويلك تطلب شي ثاني
حب راسها سلطان : ابشري
واتجه بيرجع عند العيال
__________________
اما عند بهاج وهو بضيقته في نفس المكان الي انهار فيه جلس وهو يناظر السماء المليانه بنجومها
ودق عليه سعود بعد مارد
سعود : بهاج وينك ياولد الناس نامت وانت ماجيت ؟
بهاج الي في صوته عبره وكان يدور شي يفضفض له قال بحزن ..
{ الناس نامت وانا ياسعود سهران
والعين تبي النوم والنوم يجفيها
وقلبي حزين والخاطر ماهوب طربان
والنفس مالقت ياسعود من يسليها }
هنا عم الصمت على سعود وبهاج بهاج الي رفع راسه للسما واخذ نفس طويل عشان يرد الدمعه الي بعيونه
اما سعود الي درا ان بهاج مكسور ومكسور وبقوه
سعود قال بتردد : وينك فيك
بهاج بعد ماهدا : فيه شي ؟
سعود : لا بس وينك بجيك
بهاج : فوق جبل ...
كان عندهم جبل بالديره محد يجيه الا بهاج وسعود وهو نفسه المكان الي جالس فيه بهاج
سعود : يلا انا جايك
بهاج الي كان وده يقول لسعود يجيه لكن ماقدر وسعود فهم من نبرة صوته وقفل الجوال بهاج ورجع يناظر بالسما بتمعن وحزن
_______________
بعد نص ساعه وصل سعود المكان الي فيه بهاج ونزل من السياره وهو في يده ترمس شاهي ( حافظة الحراره ) جاب الشاهي لبهاج لانه يحب الشاهي حب جنون ومحد يقدر يضبط الشاهي الي على جو بهاج كثر سعود
وجلس جبه على الارض بدون اي شي تحتهم لا فرشه ولا غيره وكان سعود ساكت لين ماحس صدق ان بهاج ضايق ومد له بيالة الشاهي وقال : شاهي ؟
وبدون مايلف بهاج عليه قال بصوت خفيف : لا
‏سعود اللي يفكر بداخله: بهاج يرفض الشاهي ؟ ولا بعد شاهيي انا ؟
نزل البياله قدامه وجمع جرأته وقال : شفيك ؟
بهاج : مافيني شي
سعود : على من يا بهاج انا اكثر واحد يعرفك زين !
مارد بهاج ولا فتح فمه بكلمه
سعود بعد مامد يده لكتف بهاج : حنا مااتفقنا نقول لبعض كل شي لو في يوم اسودت الدينا بوجهنا ؟
بهاج الي كان وده صدق يفضفض ويقول لسعود كل شي لكن وش كان بيقول له ؟ يفضح اديم قدامه ؟ وهو الي ماعمره تكلم بأعراض الناس الحين يتكلم على بنت عمه اديم ووش سوت وهي الوحيده الي تعلق فيها بهاج وحبها من كل قلبه ؟
بهاج بضيقه بعد ماطول بالتفكير وبعصبيه قال : ضايق يسعود ضايق بس !
سعود الي ماحب يضغط عليه كثير سكت وهو يرجع يمد كاسة الشاهي له وهنا اخذه بهاج عشان مايشغله سعود ويحقق معه اكثر وهو ماوده يفضح اديم لكن اخذ الشاهي وما شرب منه شي
وصارت الساعه ٢ وبهاج سرحان في السماء ونجومها وكل ماتذكر اديم يوم قالت له " لا تعلم احد " يضيق اكثر
لين ماحس سعود بضيقة بهاج العميقه وفز وقام قدامه ومد يده لبهاج : يلا على البيت تأخر الوقت
مد يده بهاج يستند بسعود وهو منهد حيله
_______________
بكره الساعه ٧ صباحاً في بيت الجد حمد تحديداً عند البنات الي حالتهم حاله الي تجهز القهوه والي تطلع الحلا من الثلاجه والي تلبس والجده تقرا القران في الصاله وقاعده تنتظر البنات يخلصون والبنات يحوسون رايحيين جايين قدامها لان الجد حمد حلف اذا جت الساعه ٨ ومحد خلص بتتكنسل الكشته كلها
______________
عند العيال الي في عز نومهم ومو دارين عن الدنيا
دخل عليهم الجد حمد بعد ماعرف انهم للحين نايمين وفي يده مويا بدا من عند محمد و وراه سلطان و وراهم حمد وبهاج وبشهقه فز محمد : بسم الله لا الله الا الله
الجد حمد : اييييه الحين عرفت ربك يا اليهودي
اما سلطان الي قام يصارخ يحسب الي يكب عليهم المويا بهاج لان هاذي حركاته دايم
الجد حمد : لالا مو بهاج انا وباخد روحك بعد !
اما حمد الي قام هادي وهو يسمع صراخ العيال
وعند بهاج بعد ماتغرق من المويه لكن كانت ردة فعله صح شهق لكن بالعاده يطقطق ويضحك لكن هالمره كان صامت وهادي جداً هذا الي لفت النظر للعيال
الجد حمد : الساعه صارت ١٠ وانت وياه نايم ماقلت انا الي يتأخر مافيه روحه ؟
سلطان بصوت هادي و مقهور: لاننا ميتين على الكشته
الجد حمد : ٥ دقايق بروح اجلس بالمجلس ٥ دقايق بس اذا ماشفت واحد فيكم لا يلوم الا نفسه !
وطلع الجد حمد بكل عصبيه اما حمد الي رجع يشوف الساعه لكن ماكانت نفس ماقال جده
حمد : الساعه تونا ٧:٣٠ وجدي قال ١٠!
سلطان : انت ياخي ماعرفت جدك زين هذا جدي من عرفته وهو يبالغ بالساعه
محمد بقهر : اصلاً حنا وش دخلنا بالكشته جدي وعد البنات حنا مو غصب نروح !
سلطان : لا ياحبيبي غصب تروح عاد الكشته هاذي لعيون بنت عمي طلال
بهاج الي رجع وتذكر موضوع اديم وقام بضيق للحمام
حمد : يلا يلا قومو لا يجي ويهجدنا مره ثانيه
سلطان : اه اسحبوني
محمد وهو يكب باقي المويه على سلطان وطلع مسرع
سلطان من بعيد وهو يصارخ : هين يا محمدوه
عند ابو سياف وهو يسوي لسياف العصبه بالشماغ وينادي ام سياف : يلا يلا ترا تأخرنا والحين ابوي بياكلنا
ام سياف وهي تجمع الحلا والقهوه وباقي الاغراض بالشنطه : يلا هذاني جيت اديم وينها ؟
ابو سياف : بشوفها الحين
وخلص ابو سياف من سياف واخيراً قنعه انها طلعت حلوه الا سياف الي كان مصر حقت بهاج احلا
طق باب غرفة اديم ودخل ابو سياف لها وشافها تلبس جزمتها وابداً ما ودها تروح او بالاخص مالها وجه تروح لمكان بهاح بيكون فيه وكل ماقالت لهم ماتبي تروح رجعو وقالو لها جدك مطلعنا علشانك عيب ماتجين !
لين مااستسلمت لهم
ابو سياف : خلصتي بابا ؟
اديم وهي مالها خلق : للاسف
ابو سياف بضحك : يلا يلا بنتأخر بطلع انا وامك وانتي خذي سياف والحقينا بيت جدك عشان نطلع معهم
اديم : زين
_____________
‏عند رعد وساره الي كل شوي يشيل عنها شي
ساره : رعد خلاص ترا كله شنطه ماشلت ذبيحه!
رعد الي مهتم لها لكن ماكان يبين وبضحك قال : ولدي ولدي تبين تذبحينه
ساره الي خلاص بتموت من رعد وهو مايخليها تسوي شي او تتحرك وعند الباب لما تجهزو بينزلون تحت
ساره عشان تفتك منه: خلاص انت خذ شنطة القهوه وانا اخذ معي الفطاير
رعد وهو ياخذ الفطاير من يدها وفي يده اليسار شنطة القهوه : معصي اخليك تشيلين شي وامشي قدامي بسرعه
جت ساره تتكلم لكن قال بعصبيه : وافتحي الباب وانتي ساكته
سكتت ساره الي كان ودها هنا بالظبط تذبح رعد 😂
ونزلو تحت بعد صراع بينهم اتجهت ساره للبنات داخل اما رعد الي راح للعيال الي متجمعين عند الجد حمد
______________
ساره اول مادخلت شافت البنات حايسين جت تساعدهم لكن طلع رعد موصي الكل ان ساره ماتشتغل ابداً
وفعلاً رفضو انها تساعدهم
تغريد : اصلاً ياحبيبتي يا ساره خلاص خلصنا بس ننتظر جدي يقول اركبو
ساره : يالله بالبيت رعد وهنا انتم وش اسوي ياربي !!؟
ام رعد : من الحب يا حبيبتي لو مانحبك خليناك تشتغلين
نزلت افنان وهي تدور على فردة جزمتها الثانيه وبهواش نازله من عند الدرج : الي ماخذ جزمتي يردها بسرعهههه!
الجده : سلام من قول رب رحيم
العمه عواطف وهي ماسكه راسها خلاص بتنفجر : اي جزمه بعد
افنان : السودا
ام رعد : روحي روحي تلقيناها بالمستودع اكيد
واتجهت افنان للمستودع بكل عصبيه اما البنات قعدو عند الجده بعد ماخلصو ويطقطقون عليها
ودخلت ام سياف واديم الي بيدها سياف : السلام عليكم
الكل بفرحه مبينه على وجههم : وعليكم السلام ورحمة الله
ام سياف : ماشاءالله عليكم مستعدين
العمه عواطف بضحك : اي بعد حزمه من الهوشات
اما اديم الي جلست مع البنات والبنات يعلمونها وش سوو وهي مبين عليها مالها نفس
واخيراً بعد ‏انتظار دخل الجد حمد وهو يقول : ماشاءالله ماشاءالله على بناتي ايه كذا الحماس مو الحمير الي تو قامو ( يقصد العيال )
الجده : لا عاد ترا عيالي طيبين بعد
الجد حمد الي دايم صاف مع البنات اكثر : وش احلا من البنوتات ملح البيت
عاد البنات متعودين على هذا الكلام من الجد حمد وقامو يسولفون معه بضحك
الجد حمد : يلا يلا بسم الله مشينا
وقامو البنات وكل وحده بيدها شي وطلعو برا يركبون بالسيارات
الجده وام رعد و تغريد وساره بسيارة رعد
اما اديم و افنان ونوره والعنود بسيارة الجد حمد
وبسيارة حمد فيها ابو رعد وابو سياف ومحمد وسلطان وسياف
اما سيارة بهاج الي بيمر فيها سعود وياخذه ماكان فيها احد
واتجهو كلهم للمكان الي بيكشتون فيه اما بهاج الي مر سعود ودق عليه : اطلع انا برا
سعود وهو طالع وبعينه نظارات شمسيه وعلى كتفه شماغه وهو بيده المسواك وفتح الباب وقال : هلاا بالخوي
بهاج : شفت اني مانسيتك !
سعود : اصلاً يا الكذاب جدك قال دقو على سعود يكشت معنا
بهاج الي مادرا ان سعود يعرف : بس من الي مرك واخذك ؟
سعود : مايهم اهم شي انك ماذكرتني بالكشته
هنا حس سعود ان بهاج افضل من امس ونوع ما مروق
وفي سيارة الجد حمد وهو يعطي البنات الغاز يحلونها والبنات بكل حماس يحلون معه معدا اديم الي باليالله يطلع صوتها
وخلصو من الالغاز واتجهو للنكت
اما في سيارة رعد الي كل شوي يشوف ساره مع المرايا
ام رعد : خلاص ارحمها بتذبحها من نظراتك
ساره : اييه اخيراً احد تكلم
ابتسم رعد بدون محد يحس ومارد ابداً
تغريد وهي تصب القهوه للجده : قهوه يا جده
الجده الي تحب تغريد وتميزها دايم : ياحبيبتي
وكمل الطريق بريحة القهوه والسوالف والضحك
واستمر الطريق ساعه ونص من بعده

احببتك والله يعلم بالخفاء حيث تعيش القصص. اكتشف الآن