▪︎06▪︎

1.5K 51 1
                                    

▪︎في المخيم (عند الرجال):

بالقوه برق سحب نفسه وانسدح على الفراش وهو يشوف الساعة كانت ١٢ يمديه ينام لين الفجر ، لف على الجهه الثانيه وهو جفنيه مو قادره تسيطر على نفسها وسكرت بسكينه .

ماصحى الا على شخير محسن واللي كان يحاول رائد يسكته بأشد الطرق، انسدح رائد جنبه ونطق بتعب رائد : يوووههه الظاهر اننا الليله الله لايعوق بِشر اننا بننام على صوت شخير.

ناظره برق بتعب ولف على الجهه الثانيه ونطق بتثاقل : الله يقلع بليسك قم اذبح اخوك اهم شي يسكت ويخمد! ، صد رائد وهو ماله نفس يرد ونطق : الله ياخذ شيطانه تبي امي تذبحني معه ؟ اقول اذلف!.

ارتخت جفون برق وما امداهم ياخذون راحتهم الا والاذان دخل مسامعهم صد يحاول يسوي نفسه مايسمع بس صحى بتثاقل اول ماسمع ( الصلاة خيرٌ من النوم) .

قام وهو يتمتم لرائد : أسألك بالله كيف مر الوقت؟ ، سكت وهو يتثاوب ولف على رائد اللي كان داخل بالعميق.

ابتسم بخفه ونطق: ياحليلك يارائد الحين عمي بيجي ويخرب عليك نومتك، فز برق يتوضى ويغسل ويجهز وكان ناوي يصحي رائد بعد مايجهز .

رجع برق وهو يشوف رائد يتخبط من التعب ونطق بضحكه : علامك يبن العمه؟ ، رائد: انا خلاص انتهيت وبعدين انت كيف فيك حيل؟ ، ضحك برق ونطق : والله مافيني بس دفني تشوفني دخلت بعمق النومه بس الصلاة أولى!.

ابتسم رائد وهو يسحب نفسه يقوم يتجهز قبل لاتقوم الصلاه، طلع برق لعمه محمد اللي نطق: يالله جهز المشب بالحطب بنرجع ونشبه!، ناظره برق بتعب : ياعمي محد صاحي بعد مانرجع الكل تعبان بما فيهم انت خلنا نشبه بعد ماننام شوي .

ناظره محمد بعتب ونطق : ليه شايفني مثلك اكل ومرعى وقلة صنعه؟ ، نطق برق بمزح : ايه ، فصخ محمد عقاله وضرب فيه برق اللي انفجر يضحك : اعنبو ابليسك ياولد ياللي ماتستحي!! .

ضحك برق وهو يبعد بركض عشان مايجيب العيد زياده ، دخل على رائد اللي توه يرش العطر وعيونه ذابله ، رائد استغرب ضحكه برق ونطق : وش مهبب؟.

برق بضحك: لاولا شي بس سبيت خالك! ، فز رائد بضحك ونطق : لايكون خالي محمد؟، برق: ومن غيره الموجود؟ اهههخخخ الله يسعده بس يا أن عليه جلده !.

رائد: اكيد بيجلدك وانت سابّه ! ، ابتسم برق وكان بيرد بس قطع عليهم صوت محمد وهو يصرخ : رائد وعمى اطلع انت والشيطان اللي معك والحقونا بسرعة بتقيم الصلاه!! .

نطق رائد بضحك : لا والله شكله معصب وحاقد ما اقول الا انها راحت عليك يابريق ، طلع برق وهو يشوف ابوه واقف مع محمد ومحمد يهاوش كالمعتاد .

محمد : انت يامطلق شكلك عجزت بتربية ولدك ذا ! ، ناظره مطلق مستغرب ونطق : ليه وش بلاه؟ ، محمد : اعنبو بليسه مايهجع تونا ماقلنا بسم الله الا وناط لي كأنه قرد ؟.

البَرْق يَبْرُقْ وَالتْرَفّ هَمْاَلِيٍ حيث تعيش القصص. اكتشف الآن