▪︎01▪︎

7K 110 12
                                    

صلى الله على نبينا محمد

______________________

•في بيت الجد متعب :

فزّ برق اول مادخل عمه عبد الرحمن مع آلكاسر وبدأ يسلم على الجميع ،وأول ماخلص آلكاسر ركض له برق وسحبه من يده عشان يقول له ملخص يومه المعتاد .

كالعاده عند برق اللي كان يشوف ان آلكاسر اخوه مو بس ولد عمه ولا صديقه ، وبدأ يروي عليه الأحداث وهو حاشر نفسه بين آلكاسر وأخوه ياسر بس عشان يسولف معه .

نطق الجد متعب واللي ماعجبه وضعهم : ياولد بعّد عنه خله يجلس براحه توه واصل من طريق ، ابتسم برق وهو يبعد عن آلكاسر اللي كان هادي بس يوزع ابتسامات .

ومابين سوالف الآباء والجد واللي بالنسبه لمراهقين بأعمارهم كانت ممله ، لف برق على آلكاسر بسرعه ونطق بحماس : ياولد تدري ان امي مسويه هذاك المعمول اللي يحبه قلبك ، ضحك آلكاسر واللي كان معمول عمته نوره يفوز بقلبه دايم وقرب بنفس الهمس لبرق : يلا فزّ خلنا نروح ناخذ !.

وقف برق بحماس ووقف معه آلكاسر وطلعوا من الخيمه بدون ماينتبه بهم الجد ، واول ماحطو رجلهم برا بدأوا يتسابقون من يوصل اول وكالعاده برق المُتسرع زلق وطاح وبدأ آلكاسر يضحك عليه .

مدّ آلكاسر يده وهو يضحك ويقول : قمّ قمّ قبل لايجي جدي ولا اي واحد من عمامي بسرعه ، نط برق بسرعه وثوبه عباره عن تراب وهو يضحك مع آلكاسر.

وقفوا عند خيمه الحريم وطق برق الباب وطلعت إسراء وهي تقول بدون ماتنتبه لِآلكاسر :خير ايش تبغى خلاص فكني منك ومن وجهك حتى هنا لاحقني.

ضحك برق وهو يشّد شعرها : يالله منك يا ام شوشه روحي بس نادي امي يلا ، دخلت تتحلطم عليه وآلكاسر اللي كان يضحك على علاقتهم ، ثواني بس وجت العمه نوره .

: سمّ يابرق وش تبي ؟
برق : يايمه بس لو تعطيني شوي من المعمول الزين عشان اذوق آلكاسر
طلّت امه وهي كانت لابسه خمارها وابتسمت لما شافت آلكاسر منزل راسه ونطق : السلام عليكم يا أم ياسر عساكِ بخير؟

ابتسمت نوره وهي تشوف قد ايش هالولد محترم : بخير ياقلبي بخير كلها شويات واجيبه ، راحت العمه ومابقى الا آلكاسر وبرق وشويات جات العنود تمد لهم كيس فيه المعمول ونطقت بمجاكره : اسمعني انت وياه اخر مره اشوفكم واقفين جنب مجلس الحريم فاهمين .

ضحك الكاسر وهو يربت على رأسها وبكل هدوء قال : ابشري يا آخر العنقود ، قالت بكل غرور : عاد اخر العنقود سكر معقود ، ضحك برق وهو يقول : عاد امحق سكر معقود كلها كم شهر وتفقدين منصبك.

بالفعل لان اسماء أم آلكاسر كانت حامل بالشهر السابع، لفت العنود بأنزعاج وبدأ برق يضحك وهو يقول : يالله يولد العم خلنا ندور لنا مكان منعزل .

البَرْق يَبْرُقْ وَالتْرَفّ هَمْاَلِيٍ حيث تعيش القصص. اكتشف الآن