The End

291K 13.9K 11.6K
                                    

" يستحوذك السكون كفوهة بركانٍ خامد،
من أين تصنع الكلام وفمك مُخيط بأبرة الضجر؟"
🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

كان القصر يعج بالضجة لتحضير زفاف آريوس ،
حيث الخدم مشغولين بتزيين المكان وتنظيفه ،اما الرجال فأهتموا بالمدعويين والحضور متجنبين الاشخاص الذي يمقتهم آريوس مهما كانت مكانته

أما ألڤينيا التي إنشغلت طوال الاسبوع بجلسات العناية ببشرتها وأظافرها وشعرها ،وبهذا لم تستطع رؤية آريوس الا لفترات قصيرة لكثرة إنشغالها بتجهيز نفسها

اما آريوس الذي لم يفعل شيء يُذكر سوى إنه أشرف على جميع الامور ،مع محاولته المستميتة لرؤية فستان ألڤينيا أكثر من مرة ولكن جميع محاولاته باءت بالفشل

حيث قامت هي بأخفاء الفستان كونها تعلم بأنه سيبحث عنه حالما تخرج من غرفتها ،
حيث خبئته في آخر مكان سيخطر على رأسه !

...

سمعت ألڤينيا صوت طرقات على باب غرفتها بينما كانت مشغولة بتثبيت قناع البشرة ذو اللون الاخضر على وجهها ،بينما اناملها مُغطاة بالكامل بطبقات شفافة مغذية للاظافر ،

نهضت من الكرسي الذي كان امام المرآة لتفتح الباب بصعوبة بسبب يدها المغطاة بالمُغذيات

إستدار آريوس لها حالما سمع صوت فتح الباب ،ليرمش عدة مرات حالما رأى الحالة التي هي بيها ، حيث شعرها المعقوف الى الاعلى بكعكة جاعلة من بعض خصلاتها الصغيرة تسلل الى الخارج

وملابسها البسيطة المتكونة من بيجامة زرقاء ،وخفها اللطيف الذي كان على شكل أرنب ،ناهيك عن وجهها المصبوغ باللون الاخضر

" ما هذا الذي على وجهك؟" ،
اردف بعدما مد يده محاولا لمس وجهها لتتراجع الاخرى خطوتين الى الخلف مانعة إياه من الوصول اليها

" لا تلمسه ،إنه قناعٌ للوجه " ،
ضحك الاخر هازاً رأسه يميناً ويساراً قائلاً من بين ضحكاته

" تبدين مُضحكة فيه" ،
قلبت الاخرى عيناها بسخط لتردف بعدما أصبحت تُطبطب بقدمها على الارض بعدم صبر

" ماذا تريد؟" ،
حك الاخر عنقه من الخلف بيده ،
" أردت رؤيتك فقط" ،

حاولت الاخرى أن لا تبتسم على كلامه وتوتره الملحوظ لكي لا ينتهي بالقناع منزوعاً عن وجهها

"لا تجعلني أضحك آريوس ،سيخرب القناع"
انهت جملتها تزامناً مع مجيء روزالين لتقف بجانبهم عاقفة كلتا يداها الى صدرها بغيض

Obsessed and The ballerinaحيث تعيش القصص. اكتشف الآن