Chapter 3

266K 12K 6.8K
                                    

"أحب ذلك الجزء من اليوم الذي تتذكر فيه كم كان الامر صعباً ومعقد لكنه إنتهى وها أنت بخير الان"🌿

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

إرتجفت أوصالها بذعر لتستدير محاولة الركض والهروب من المنزل فظله كان وحده كافٍ للذعر والهروب ،

حالما إستدارت للهروب أوقفتها تلك اليد الخشنة التي وُضعت على فمها لكي لا تصرخ ، ساحباً إياها الى الخلف لتلتصق بصدره الصلب ،مطوقاً جسدها بذراعه الاخرى

شعر آريوس بأرتجاف جسدها وإنتفاضته ،
ولم يكن هو أقل حالاً منها ، ففكرة إنها تعمل مع المافيا كانت كافية لقتله
وكل ما يدور بداخله

"اين تلك الطفلة البريئة التي كان يعرفها ؟"

أغلق باب غرفتها بقدمه ليلتصق بالجدار بقوة مصدراً صوتاً قوياً بسبب غضبه من فكرة إنها تعمل لصالح مافيا معينة

ليهمس بالقرب من إذنها بصوته الرجولي ذو البحة المرعبة بعد إن امسك بفكها من الخلف بيده الاخرى

"اششش ، سأسأل وانتي تجيبين " ،

حالما أرخى يده من على فمها حاولت التملص من بين يديه والهروب بأتجاه الباب لكنه كان أسرع منها بطي ذراعها خلف ظهرها وإلصاق جسدها بباب الغرفة
حيث يقابل وجهها الباب

" بداية خاطئة " ، تمتم وهو يشد على ذراعها من الخلف ،
تأوهت الاخرى بألم مع إزدياد إنعقاد حاجبيها لطالما كانت فتاة مسالمة تعيش حياتها بأيجابية ولم تخلق أعداءاً لها ،

" من ... أنت؟ ماذا .. تريد مني ؟" ، تمتمت بتلعثم وخوف ، ألصق الاخر جسده على جسدها أكثر ليهمس وهو يجز على أسنانه بغضب لو لا الظلام الذي يحيط بالغرفة لكانت قد فرت هاربة منه بطريقة او بأخرى بسبب شكله الذي يدب الرعب بالناس

" لصالح من تعملين ؟" ،اردف ببرود ضاغطا على معصم يدها التي يقيدها ، ففكرة إنها قد تخلت عن حلمها الذي لطالما قد صرعت رأسه بهِ منذ إن كانت صغيرة تقتله بحد ذاتها ،

" لا أفهم .. ماذا تعني " ، إبتسم آريوس بغضب حتى ظهرت أنيابه الجانبية ، ليديرها بأتجاهه حتى أصبح وجهها مقابلاً لوجهه

أمسك فكها بأصابع يده ضاغطاً عليه بخفة ،
"سأكرر سؤالي ، لصالح من تعملين ؟" ،

هطلت دموع الاخرى لتسقط على كف يده ،
قرب آريوس وجهه منها أكثر لتلفح أنفاسه القوية وجهها

"أقسم لك، انا لا أفهم ... ما تعنيه .." ،
أنهت كلامها تزامناً مع وصول رسالة صوتية الى هاتفها ، لياتيهم صوت صديقها الذي يعمل معها في مؤسسة راقصين الباليه

Obsessed and The ballerinaحيث تعيش القصص. اكتشف الآن