Chapter 23

183K 9K 4.8K
                                    

" لقد قيل لي من مصدر موثوق ،
إنني لا أمتلك قلباً "🍁
🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

إستلقت لورا على سريرها بعدما هدأت قليلاً من البكاء وإنتفخت عيناها ليصبح بياض العين أحمر اللون ،

تمددت على جانبها وهي ما زالت ممسكة بيد آدم وكأنها تخاف من أن يختفي ،فهو الرجل الوحيد الذي عاملها كأنسانة لا كجسد او خادمة !!

جلس الاخر على الارض امامها مشدداً على كفها من دون ان يؤلمها وكأنه يخبرها بأنه هنا ..
ملس شعرها القصير من بين اصابع يده ليردف بهمساً مناسباً للهدوء المحيط في المكان

" إرتاحي قليلاً ،لن أتركك عندما تستيقظين ستجديني امامك " ،
اومئت له كالطفلة المطيعة وهي تستمع الى أوامر والديها وهي ما زالت ممسكة بكفه الكبير مقارنة معها

إبتسم آدم على شكلها وهي تحاول النوم ليساعدها بتمليسه على خصلات شعرها تارة وعلى ظهرها تارة أخرى

لا يصدق كونه الان يجلس أمامها ويشاهدها بينما هي غارقة في النوم ، بل والاكبر من ذلك إنها ممسكة به بكلتا يداها خوفاً من ذهابه ،

إقترب منها حالما شعر بأنتظام أنفاسها ليقبل خدها قبلة بريئة وصغيرة وربما شاكرة لها كونها لم تنفر منه كما في السابق ،

______________________________________

في الطرف الاخر حيث تلك البجعة التي تجلس بجانب آريوس الذي تولى قيادة السيارة

وهناك إبتسامة واسعة تزين وجهها وهي تتذكر كيف جعلها ذلك ذو المشاعر المتبلدة الذي يجلس بجانبها ترقص بأنسجام بأخذها لمكاناً جميلاً بتفاصيل صغيرة ستضل عالقة في ذهنها ،

نظر آريوس بطرف عينه لها ليجدها تبتسم بأتساع وكأن شخصاً ما قد ألقى عليها مزحة مضحكة،

هز رأسه بقلة حيلة ففي الامس كانا كالنار والنفط كلاً منهما يوقد الاخر بغضبه ،والان ..

الان يجلسان بكل أريحية وهناك بعض الراحة في تواجدهما معاً بنفس المكان ،
نظر الى الاسفل حيث قدمها ليجد أصابعها متورمة والاحمرار يغزو مقدمتهم

ناهيك عن بعض الخدوش التي تملئ ركبتيها وأصابعها بسبب سقوطها المستمر ،

زفر بحنق كونها تشبه الطفل في تصرفاتها حيث لا تهتم بنفسها او بأصابتها ،دار بالسيارة الى طريقاً آخر مغيراً وجهته

مدت ألڤينيا يدها نحو مسجل الاغاني لتشغل الاغنية الخاصة بحفلها القادم والتي ستؤدي على اساسها لا تنكر إستغرابها وتساؤلاتها المستمرة حول كيفية وصول هذه الموسيقى الى سيارة آريوس !!

Obsessed and The ballerinaحيث تعيش القصص. اكتشف الآن