Chapter 36

181K 9.3K 4.5K
                                    

" المأساة في السماء إنها مقبرة النجوم" 🍁
🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في صباح اليوم التالي سارت ألڤينيا خلف آريوس الذي كان يسير أمامها بملامح مقبوضة حيث تستطيع معرفة إنه منزعج من شيء ما من دون ان يتكلم

زفرت بضيق لتكمل سيرها خلفها بصمت من دون ان تتحدث لكي لا تزيد الامر سوءاً عليها ،

لتولي كل تركيزها على القادم حيث هم الان في طريقهم الى المطار لاستقبال البقية ،
لم تسعها الفرحة حالما علمت بعودتهم كون القصر ممل من دون ضجتهم

ركبت السيارة بجانب آريوس الذي تولى القيادة
بدلاً عن جاكسن الذي وضعه في القصر بدلاً عنه ريثما يعود كونه رافضاً لفكرة ترك سكارليت بمفردها في القصر

وآدم وسميث اللذان رفضا البقاء بينما فتياتهم هن الاخريات قادمات ويجب عليهم إستقبالهنْ

قاد آريوس السيارة لتلحقه السيارات الاخريات من خلفه ،عم الصمت في اركان السيارة حيث لا يُسمع فيه سوى صوت تنفسيهما

حيث كان آريوس مشغول بالتفكير فيما حدث في الامس بعدما ذهب الى عمه لتصفية باقي حساباته ولكي ينتهي من أمره هو الاخر لانه قد طال كثيراً وهو ليس بصبور

Flash back

إستيقظ جينسن من نومه الغير مريح على صوت الباب وهو يفتح مصدراً ضوت صريراً وتضارب بعض السلاسل ببعضها

عقف عيناه بأنزعاج من أشعة الضوء التي دلفت هي الاخرى تزامناً مع فتح الباب ،

نظر آريوس الى حالته ليبتسم بسخرية كونه في حالة يُرثى اليها بدماءه المتيبسة على الارض والملتصقة على ملابسه ،ووجه الشاحب أثر عدم شربه للمياه او أكله للطعام منذ يومٌ كامل

" أتيت لاكمل ما بدأناه" ،
اردف ببرود ساحباً كرسياً خشبياً من على الارض ليصدر صوت إحتكاك الخشب بالارضية تاركاً خلفه أثراً على شكل خطوط مستقيمة بسبب جره على أرضية متربة

جلس آريوس على الكرسي مقابلاً له
حيث كان الاخر ينظر له بتعب مما جابهه في الفترة الاخيرة من فر و كر ،

" هل قايضت إبنتك مقابل رهان؟"،
فتح الاخر فمه للتكلم لكنه صمت لوهلة مومئاً الى الاخر التي إكفهرت ملامح وجهه

كونه عاجزاً عن الرد ففي كل مرة يندهش بدناءة هذا العجوز التي أصبحت تزداد كلما تقدم في العمر

" هل تعلم ،هي حتى لم تسألني عن حالك... فكر معي بكمية الكره الذي تكنه لك!" ،

Obsessed and The ballerinaحيث تعيش القصص. اكتشف الآن