Principal's Office

985 87 10

علقوا علي الفقرات
........................

#Elise

لا أصدق أن هذا يحدث الأن. والداي سيقتلاني. كل ذلك سيذهب لملفاتي وعندما يحدث ذلك, جميع فرصي للذهاب ليال, براون, كولومبيا, وكل طموحاتي للذهاب لتلك الجامعات ستنتهي.

الأن أنا أجلس بمقعد بجانب غرفة السيدة تاتس, المديرة.

ديمتري, الذي يجلس بجانبي, لم يتوقف عن الأقتراب و الأعتذار. ذلك  لم يكن خطئه علي أي حال. كل ذلك خطأ هانا, التي متواجده بمكتب المديرة الأن.

ألتفت عندما سمعت صوت الباب وخروج هانا.

"أنسة دافيز, سيد بارك. هل يمكن من كلاكما القدوم معي,"قالت ثم دخلت لمكتبها.

دخلنا ثم جلسنا و هي جلست أيضاً.

"الأن, سيد بارك, كنت أتوقع منك شئ كذلك لكن أنسة دافيز؟حقاً؟لقد عدتي للتو و لم تكوني مفتعلة للمشاكل في السابق. حتي في كاليفورنيا مع المتنمرين, كنتِ فتاة جيده. أذاً ماذا حدث؟"

حسناً ها هي أخبرته بماضيي الذي لم أرد من ديمتري أن يعلمه. نعم, ربما أنا أستغله لكني حقاً أريده أن يكون صديقي. وأردت أن تكون أنا من تخبره بالماضي. لكن ليس سريعاً هكذا. لكن الشئ الذي أزعجني أنها تأخذ الأمر ببساطة أمام ديمتري وأن هذا ليس جديداً عليه. ربما انا لا أعرفه جيداً كما كنت أظن.

"أنسة دافيز؟"قاطعت المديرة تفكيري. لم ألاحظ أني لم أجيبها بعد.

"سيده تاتس, هل تريدين سماع القصة كاملةً أم بأختصار؟"

"القصة كاملةً من فضلك."

"لو..السيد هيمنغز تركنا بمفردنا لذلك بدأت أتحدث مع هانا لكنها بدأت بمهاجمتي ثم قام ديمتري بالمدافعة عني. هانا لم تحب طريقة مدافعته عني لذلك قامت بصفعه. انا بالطبع لم أتركها لتصفعه وبدون أي تفكير قدماي قادتني لصفعها. لكني كنت أقوم بالدفاع عن صديقي,"وضحت.

"سيد بارك,هل هذا صحيح؟أنسة شريك صفعتك؟"

"نعم. يمكنك رؤية كم وجنتي حمراء حتي. كل شئ قالته إيليز صحيح,"قال ديمتري.

"حسناً. أذا كانت تعتبر دفاع عن النفس, سأترككما تذهبان. إيليز, أعلم أنكِ انت ووالداكي تطمحان لذهابك لأحد جامعات القمة ونحن نطمح لذلك أيضاً, بالطبع نفعل. و بالنسبة لك, سيد بارك, أستطيع رؤية أنك مفتعل لكثير من المشاكل لكن مصادقتك لإيليز, ربما سيجعلك أكثر ذكاءً. الان بالطبع يجب علي أن أهاتف والداكما لأني ليس لدي خيار أخر, وبالطبع, سأخبرهما ان لا شئ سيحدث لكلاكما من عقاب أو غيره. يمكنكما الذهاب للمنزل الأن,"وضحت المديرة.

كلانا قمنا بشكرها, وقفنا, وخرجنا من مكتبها. عندما بدأنا نسير بين الطرقات لم أستطع البقاء صامتة طويلاً وانا أعلم أن هناك شئ حدث لديمتري. شئ هو لم يخبرني به.

My Ex is My Teacher (Luke Hemmings) *translated to arabic*اقرأ هذه القصة مجاناً!