The Roaring 20's

975 74 16

21Votes+10Comments=NEW CHAPTER
.......................
علقوا علي الفقرات
##############

#Elise

سأقتل أي شخص الأن. لا أصدق هذا.

"مقرف, ماذا تفعلين هنا؟"قالت هانا عندما رأتني.

"والداي أجبراني. هل يمكنك عدم التحدث معي؟"تسائلت, بوقاحة.

"لا يوجد مشكلة,"قالت مديرة لعيناها. رحلت بعيداً وانا جلست بعيداً عن لوك.

توجهت ناحية واحده من صديقاتي, ليز, التي كانت تحمل اللابتوب وتجهز الدعوات.

"مرحباً ليز. تحتاجين مساعده؟"تسائلت, وجلست بجانبها.

"اوه, مرحباً إيليز. أمم, لا انا بخير."

"هل أنتِ متأكده؟فيبدو أن الحمل ثقيل عليكِ."

"لا, حقاً, انا بخير."

"حسناً أذاً,"قلت, توجهت ناحية فتيات يحاولون وضع لوحة علي الكافتريا.

"مرحباً, دعوني أساعدكم يا رفاق,"قلت, وأمسكت بكتف أحدي الفتيات ونظرت إلي بأبتسامة.

أبعدت يدي,"اوه لا, نحن بخير."

أبتعدت وتمتمت"غريب."

"إيليز!تعالي إلي هنا. أريد مساعدتك بالتحضيرات,"قام لوك بمناداتي.

لا أستطيع الرفض لأنه معلمي. لذلك, ذهبت إليه ووقفت بجانبه, من اليسار تحديداً, دون أي تواصل بصري بيننا.

"حسناً, أذا هل يجب أن نقوم بعمل ليلة صيفية أم أحلام اليقظة؟"

"حسناً, بما أنه الخريف, لا يجب أن نقوم بعمل ليلة صيفية. وانا لا أعرف ما هي واللعنة أحلام اليقظة يمكن أن تكون. بحق الجحيم من فكر بتلك الفكرة ؟"قلت بنبرة سؤال, دون أي تواصل بصري.

"انا فعلت,"قال بأبتسامة فخورة.

"حسناً, أنها أفكار ضعيفة,"قلت, ثم نظرت لعيناه.

"أشكرك,"قال ضاحكاً.

لم أستطع أن أمنع نفسي من الأبتسام ثم ضحكت انا أيضاً.

"مهلاً, ها هي. لم أراكِ من مده, تبتسمين بتلك الطريقة."قال لوك.

ضحكت مرة أخري.

"أذاً, أنسة'أفكار لوك الضعيفة' , ما نوع الأفكار الجيده التي يمكنك التفكير بها؟همم؟"

"لا أعلم. شئ مختلف, أصلي, شئ فريد من نوعه,"وضحت.

"تحدثي أذاً,"قال لوك.

"ربما طريقة أيام الثمانينات؟لا!العشرينات المزعجة!نعم!العشرينات المزعجة!"وضحت.

"ما هذا؟"

"هل تمازحني؟ألست بحق اللعنة معلم؟"

"معلم رياضيات. ليس تاريخ. التاريخ كان أسوء مادة إلي, كنت اكرهها. يجب ان تعلمي ذلك. أتتذكرين عندما كنا بأستراليا وكان لدي أمتحان تاريخ وكنتِ تدرسيني طوال الليل وفي النهاية رسبت؟"بدأنا نضحك انا وهو.

My Ex is My Teacher (Luke Hemmings) *translated to arabic*اقرأ هذه القصة مجاناً!