A Long, Long School Year

1.4K 115 24

علقوا علي الفقرات
..........................

نظرت للأسفل مباشرةً, لا أستطيع النظر لعيناه الكريستالية الزرقاء. العينان التي أحببتها. كيف لهذا أن يحدث؟لم أفكر بالمكان عندما قال أنه بعيد, لم أظن أنه سيكون هنا. ظللت أنظر بدفتري الملئ بالرسومات, لا أريد أن أقوم بأتصال بصري معه. لأني أعلم أذا نظرت إلي عيناه, سأنهار.

قامت سكايلر بوكزي برفق"أنتِ بخير؟"

المفترض أنها كانت تهمس لكن صوتها كان واضح بسبب الصمت الذي يملأ المكان. لوك توقف عن الكلام وانا لم أستطع رفع نظري لأراه, أستطيع الشعور بتحديقه بي. أستطيع الشعور بتحديق الجميع. اومأت لسؤال سكايلر ثم عدت لوضعيتي مرة أخري, بدون النظر إليه.

"سيد هيمنغز؟"سمعت صوت هانا شيرك المزعج.

تحمحم لوك و أخفي نبرته المتعجبة بقول"أنسة دافيز, أنا أنتظر سماع صوتك."

رفعت نظري لأري أبتسامته الجانبية الخبيثة. هو يعلم ما يفعله بي تماماً. ذلك الوغد!حسنا, أثنان يلعبان تلك اللعبة اذاً.

"انا هنا"قلت بطريقة مهذبة و ثقة.

"جيد. انا سعيد. لم أرد منكِ التأخر في أول يوم بالمدرسة, أليس كذلك؟"قال بطريقة رسمية.

"لا, بالطبع لا. أبداً"

أبتسم لوك أبتسامة جانبية بينما أنظر إليه بنظرة قاتلة.

"لماذا تتصرفين هكذا؟أنه يومك الأول و أنتِ تتصرفين كفتاة سيئة ستلوثين سمعتك. و تردين علي معلمينك أيضاً؟هل أنتِ صديقتي حتي؟"قالت سكايلر ضاحكة.

أبتسمت إليها ثم عدت للرسم مرة أخري.

"سكايلر دونالد؟"سمعت صوت لوك.

"هنا,"قالت سكاي بحماس.

"نعم, أعلم. أستطيع سماع همساتك. اليوم الأول من المدرسة ليس لكِ ولأصدقائك, أم أصبح كذلك الأن؟ربما كلاكما يجب أن تخبرانا بماذا كنتما تتحدثان؟"

سكايلر كانت متصلبة كالحجر, تجلس مثل المقعد التي تجلس عليه.

"لا؟ماذا عنكِ أنسة دافيز؟"قال بأبتسامة جانبية و هو يتقدم نحوي.

"لا, لمرة أخري أقول ذلك, أبداً"قلت بسرعة.

"اوه حسناً. حسناً اذاً, توقفا عن الحديث. وإلا سأكون مجبر علي فصلكما عن بعضكما. هل هذا مفهوم, أنسة دافيز و أنسة دونالد؟"

"نعم, بالطبع, سيد هيمنغز."قالت سكايلر مؤيده.

ثم توجه لوك لأنهاء الأسماء بالفصل.

بالطبع أجبت عليه بثقة. أغلقت كل شئ و توقفت عن رسم تلك القلوب المكسورة و, تلك الخطوط اللولبية.

"أنتظر, أنت لديك لكنة مختلفة؟من أين أنت؟"سمعت صوت هانا شريك الذي يثقب أذني مرة أخري.

My Ex is My Teacher (Luke Hemmings) *translated to arabic*اقرأ هذه القصة مجاناً!