Longing¹⁰

2.8K 269 110
                                    

مرحبًا، بارت جديد بين أيديكم.

والله مدري وش أقول عالتأخير الي صار، لكن بكتب لكم كل شي نهاية البارت فشيكوا عليه.

ملوحظة مهمة* بشأن موضوع بابا أو ماما.. قررت انه رح اعتمد أبي-والده لما يكبرون، بس لما يكونوا صغار خلاص بيستخدموا ماما لذا ما بيكون تغيير من هالناحية وبكذا نرضي كل الأطراف برضو.


200 كومنتز + 200 فوتز؟

البارت العاشر
'شوق'


استمتعوا...










¤¤¤
¤¤
¤











"تشانيول"
همس بيكهيون بصوتٍ مرتجف يتشبثُ بثياب تشانيول بقوة، يُريد أن يسند نفسه لكنه لا يستطيع، ساقيه ضعيفة جدًا ولا تستطيع حمله حتى.

"هل أنت بخير"
امسكه تشانيول بقلق يسنده بين يديه حتى لا يسقط، بعد ذلك، رسم ابتسامة حلوة على شفتيه حين لاحظ الدموع المتجمعة في عيني بيكهيون.

"لماذا تبكي حبيبي"
قال بلطف يمسح تحت عيني بيكهيون بحنان قبل أن يمسك بيده ويقوده ليجلسا على الأريكة.

الصمت حل لفترة، تشانيول ينظرُ لبيكهيون الذي يخفي وجهه بين يديه بينما يبكي راسمًا ابتسامة محبة على وجهه.

"كنت اتوقع بعض الابتسامات، رُبما قبلة، او اعتراف بالحُب أيضًا، لكن ليس بكاء"
تذمر تشانيول بمزاح وبيكهيون رفع رأسه مظهرًا وجهه المُحمر قبل ان يمد يده يضرب تشانيول بخفة
"اخرس، هل يقولها الناس فجأة هكذا! لقد صدمتني! لقد توقعتُ كُل شيء إلا هذا".

رفع تشانيول يده يمسك بكتفهِ يبتسم بألم قبل ان يقترب من بيكهيون ويحتضنه بين ذراعيهِ بلطف بينما يدفنُ أنفه بشعر الأوميغا الأسود يستنشقُ رائحته بحب شديد
"لا تبكي، لم أخبركَ لأُبكيك، أريد أن أرى ابتسامتك الحلوة، واريدُ عناقًا وقبلة"
همس ثم ابتسم حين شعر بيدي بيكهيون تحيط بخصره بعناق متبادل.

"أنا أحبك أيضًا.. لا، كما قُلت أنت، هذهِ الكلمة لا تَصفّ الشعور جيدًا، لقد أحببتك منذُ فترةٍ طويلة جدًا، انتظرتُ اعترافك كثيرًا... لا تعلمُ مدى سعادتي بالحصول عليه أخيرًا"
صوتُ بيكهيون كان متقطعًا أثناء حديثهِ، كان البكاء يمنعهُ عن التكلم جيدًا، وتشانيول كان يشعرُ بمشاعر كبيرة في قلبهِ لمعرفتهِ أن بيكهيون أحبه منذُ وقتٍ طويل، فقط كما أحبه هو.

"أعلم اني تأخرتُ كثيرًا حتى أعترف لك، ولا أملكُ تبريرًا حتى، لكني أردتُك أن تُحبني، أن نحضى بعلاقةٍ جيدة، علاقة حبٍ حقيقية قبلَ أن نرتبط للأبد، لم أُردك أن تكون مُجبرًا على أن تكون معي فقط لأني وسمتكَ ببداية زواجنا دونَ حُب".

Last paradiseحيث تعيش القصص. اكتشف الآن