بارت - 3

9.4K 483 354
                                    


.

" مصـير دآمس "
للكـاتـبــه فاطمه آلـ أحمد 🇮🇶

مســاءؤ بنيــــات گلبي

شاركو الروايه بگروباتكم وعلقو بين الفقرات ولا تنســـو
فضلاً اهم شي التصويت بنياتي اغلبكم يقراء بصمت صوتو حتى استمر ❤️+ متابعه للحساب

قــــرأة ممتعه أحبتي

﴿ صگر بالغيم والفوگاي بس الله ﴾

𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄼𓄹𓄹𓄼𓄹𓄼


.

- اتصل بيه يفشر

الأمير : شوكت يجي؟

- رشقنا البيت بالرصاص.. بس الشبابيك والأبواب كلهن عازل الرصاص ، المسا

الأمير : جهزولي السياره المصفحه

- مولاي الأمير ، المسيرات تفتر ما تگدر تطلع

الأمير : راقبو الاجواء حتى نطلع

.

.

.

آحمد : دروووح هوو بكييفك تنهي خوتنا

أزهر : دحگ والقرآن أحمد احجي بجديه

أحمد : تحجي بجدي بستي ، مستحيل خوتنا تنتهي

انعصر گلبي.! گلبي ألي من حجر.!
تقربت على أحمد وگفت گدامه
ثنينا حظنا بعض..خليت راسي بكصته

أزهــر : خوتنا للموت للموت شما يصير شما غلطت وفشرت وصيحت بوجهك.. ترا آني أحبك لأن انت أخوي الوحيد ما انرزقت بأخ من امي وابوي
بس الله عوضني وانرزقت بخوتك

أحمد ابتعد يمسح عيونه المدمعه ، اردف

أحمد : وعلي اعرفك تحبني ما تگدر بدون خوتنا، بس عود تهددني بيها

أزهــر : ما گدرت احجي لأمي واخرب فرحتها برجعتي
گلتلها رايح بمهمه خارج العراق ، ما اگدر اتواصل
لا يضل بالكم يمي.

نزلت دمعه من عيني لأول مرة كدام أحمد
عصرت عيوني ومسحتها بسرعه وكملت

أحمد : إذا أحد من عائلتي اتصلو عليك يسئلون عني تحجيلهم الآتي..
(طلع بمهمه خارج العراق وامني عليكم )

أحمد : دموعك غاليه تمسحها بسرعه بس اني شفتهاا.!
المهم شوكت تطلع؟

أزهر : لمن أنت ترضى وتسمع كلامي

مصير دآمس حيث تعيش القصص. اكتشف الآن