البارت - 32 -

8.1K 571 236
                                    

حوراء المحمداوي ...❤️‍🔥

بقلمي رواية: « دلهم »
________________________

تنهيدةُُ بِحجم الأرض من فرطِ الألم


:ريس صار مثل ما اتوقعت

محمد: اجه مو

:اي ماسمعت كلامهم بس الفهمته الها ايد بالصار بينا

-صوبه بس ما اريد موت بعدها جيبلي ريام

:امرك ريس

ريام: راح وسديت الباب مجرد وصلت الاستقبال سمعت صوت طلق ركضت للباب فتحته شفت ادهم واكع بالكاع ... اااددددهممم

ركضت عليه ضليت اضرب خده ابخفه الحظة حسيت راح اخسرة مثل ما خسرت اهلي ... لاا موو انت همم علييك الله لاا اتعوفنيي اددههم حبيبيي افتح اعييونك ابددااعتييي ااادهم ...

: اتصلو بالاسعاف

- خاف ما نلحك خل نااخذة للمستشفى

ريام: طلعو الناس على صوتي وصوت الطلقة ظليت اباوع الجسمة وين مكان الطلقة شفت القميص مزروف من ناحية صدرة اتلمسته ماكو دم حسيت ابشي صلب رئسا فتحت القميص شفته لابس درع رخيته رئسا شهك ...

:الحمدلله بالدرع مابي شي

ريام: ساعدوني اندخلة جواا

-وخري بويا

ريام: اجو الولد سندو ودخلو بالاستقبال اتشكرت منهم او سديت الباب رجعت الادهم شفته كاعد وايده على صدرة متوجع كعدت يمه وخرت ايده وتلمست مكان الطلقة وكلت ... توجعك

ادهم :ابتعب
مابيه شي

ريام : ابدموع
لا امبين متأذي

ادهم: مريم وين

ريام: ماعرف صدكني

- اشلون دبرتي عنوان محسن

ريام:

ادهم: ماعندي غيرج ايساعدني

ريام: انتظر هسه اجي

ادهم :

ريام: رحت الغرفتي اخذت فوني وظليت اكلب بالملف مجرد قريت اسم محمد حامد اتوقفت باوعت على اسم المقرات مقر للاجتماعات و للبضائع وللرهائن سجلت عنوان مقرات الرهائن ورحت الادهم ...
اختك موجودة ابواحد من هذن الاثنين

ادهم :اخذت منها الورقة وقريت العنوان ..اشمدريج

:ماعدنا وقت لازم تتصل ابمؤيد ايروح الواحد وانت للثاني بدون ما اتبلغون الشرطة ابعنوانكم لان احتمال عدهم مخبرين غير صادق

:تمام رايح

-قبل لا يطلع استوقفته .. ادهم

:ها

دلهمحيث تعيش القصص. اكتشف الآن