البارت - 19 -

9K 562 199
                                    

حوراء المحمداوي ...❤️‍🔥

بقلمي رواية: « دلهم »
________________________

كثره الكتمان تغير الملامح ..

محمد: ما ظل شي وتعرف الشرط الثاني

ريام: صفنت على رسالة بعدم فهم يا شرط ؟ حاولت افتح الرمز ماكدرت رجعت الفون المكانه وطلعت  الغرفة امي لكيته نايم انتظرته للمغرب ياله كعد ..

ام زيد: اصبلك تاكل

زيد: ما اشتهي

ريام: بقيت اباوعله ابتردد اسئل لو لا شجعت نفسي كعدت يمه وكلت:

شغلك هم بي اشروط

زيد: شنو

ريام: من نضفت غرفتك بدون قصدك شفت الرسالة الوصلتلك من محمد

- يا رسالة!

:ما ظل شي وتعرف الشرط الثاني

- بعد لا اتعيديها مثل ما امخليج على راحتج ومامدخل ابخصوصياتج لازم تحترمين هل شي ومتقربين لفوني

:اعرف تصرفي غلط بس من خوفي عليك سألتك ومن حقي اعرف شنو هاي الشروط اليفرضوها عليك

- ابغضب
الف مررة كايلج خلييج بعيده عن شغليي

:تراا مو طفلة كدامك وتخبي عنهاا شاركني ولو مرة وكلي ليش مشيت ابهذا الطريق وشنو هاي الشروط اليفرضوهاا عليك وليش الهسه باقي وياهم رغم السوو بيناا

-مسحت وجهي ابقلة حيله
ريام سدي الموضوع

:كعدت مقابيبلي وحجيت ابحزن
خايفة منهم

-ماكو شي ايخوف

:واذا اكلك دزو عليه واحد ايريدني ابيع المخدرات بالجامعة

- اشوكت !

:قبل اشهر

-وهسه ياله تحجيين ليشش ما كلتيلي ابوقتهااا

:و اذا كتلك اشراح اتسوي تقتلهم لو تترك شغلك وياهم لوو اتهددهم لوو شنوو التسويي !؟
دامك تشتغل وياهم مراااح ايترركووني ابحااليي لحد ما ايحققون غاايتهم ساعتهاا انسى عندك اختك

:ريام لحظة بس فهميني اشلون وشوكت وليش ماكلتي من البداية

- اشراح اتسوي اذا دريت

دلهمحيث تعيش القصص. اكتشف الآن