البارت السادس

94.3K 2.6K 318
                                    

الميلا ضحكت بخجل وخدودها حمراء والكل يحسبها من غزيل ومحد حاسب حساب لشعر وغزل الاسر نزلت الصحن من يدها وتقدمت وصارت تتمايل ع النغم واخذت الانظار والحكي والكلام والكل حاط عينه ع الميلا
ضحى ضحكت وقالت بصوت عالي : عاااااشت المييلا
الميلا ابتسمت بخجل وقالت : ععششتيي
لفت الميلا بهدوء ولمحت بنت تعرفها زين ابتسمت وصرخت وقالت : اررححبيي يشييخة ال سليمان
دانه وهي تنزل عبايتها ومصدومة من العدد الهائل اللي داخل الحوش جذبها صوت الميلا وابتسمت وقالت : من يرحب يبقى يعيونها
تقدمت الميلا وسلمت خدادي ع دانه اللي تضحك وتسأل عن الاخبار وقالت : اييه وش اللي صاير شلون اعرست جودي قبلتس !
الميلا ضحكت وقالت : نصيب
دانه : وبعدين كويس دقيتي علي حسبت العرس مثل م قالت لي جودي
الميلا : ايه والله هي اللي ذكرتني اصلاً
دانه مسكتها وقالت : ذا بيت عمتس صح ؟
الميلا هزت راسها بنعم وقالت : ايه عمي عايض
دانه شهقت وقالت : زوجها من عياله !!!
الميلا ابتسمت وقالت : واسوء واحد عقاب
دانه مسكت راسها وقالت : يراسي يويل قلبي ع جودتي
الميلا : معليه خيرة والله تعالي اعرفتس ع اهلي
دانه اشرت بيدها وقالت : نوووني
البندري ضحكت وقالت : ارحبي دنو
تقدمت البندري وحصة واحلام وضحى وغزيل مع بعضهم وغالية وراهم وام فهد وام تركي وتالين ودالين وام تالين
ضحكت دانه وقالت بهمس : ماشاءالله يكثرهم !
سلموا كلهم ع دانه ومدت هديتها لأم تركي وقالت : هذا اقل شيء اقدمه يخالتي
ام تركي ابتسمت وقالت : لبى عيونتس دانه م تقصرين
دانه مدت هدية رجالية لأم فهد وقالت : وهذي لعريسنا م حطيت اسمي ولا شيء اعتبروها شيء بسيط يعبر عن معزة جودي لي
ام فهد ابتسمت بخجل وقالت : كلفتي ع نفستس يبنيتي
دانه باست راسها وقالت : افا عليتس يخالة شدعوة ! المهم ودي اشوف عروسة قلبي
ضحى ضحكت وقالت : عروسة قلبتس شوي وتنهار من التوتر
دانه تجمعت دموعها بعيونها وقالت : اااف عمرري هي
مشت مع البندري وقالت : نوني وش الكشخة ذي !
البندري توسعت عيونها وقالت : اتمنى تشوفين كشختتس بالاول !!
دانه ضحكت وحضنتها وقالت : يزيينتس وينها ؟
البندري اشرت بأصبعها وقالت : شفتي الغرفة ذيك هي هناك
مشت دانه وقالت بنفسها ( يويل قلبي عليها خذت من اسوء عم لها وميلو تقول اسوء عياله وش سويتي ي جودي !! ) دخلت ولفت الجود وصرخت وقالت : دااااننتتيي الحمدلله ياااارب
دانه ضحكت وقالت : لا اله الا الله !! جودي وشذا الزيين يمه بسم الله عليتس استودعتتس ربي
الجود قامت وكانت جميلة بمعنى الكلمة واللي بيشوفها جنب عقاب بيقول انها كثير عليه تقدمت دانه وحضنتها بكل قوتها وقالت : عرس الدهر يروح دانتتس انتي
الجود صارت تهف ع وجهها وقالت : اااه يارب م ابكي
دانه بعدتها وقالت : هاااه بدينا ! يويلتس !
الجود ضحكت وقالت : لا معليتس بس الرجفة عييت تفكني
دانه جلستها وقالت : كليتي شيء ؟
الجود هزت راسها بنعم وقالت : وقت م كانوا يضبطون الميكب حقي
دانه : كويس الحين يحبيبي تدخلين بالتفاصيل علميني كل شيء وربي جايتتس وانا ادربي راسي ولا ادري يميني من شمالي
الجود اخذت نفس عميق وقالت : والله يطويلة العمر والسلامة عمي عايض جاء يخطب والنية كانت الميلا بس ميلو وقتها كانت وقتها برا البيت الصدق م سألتها وين كانت معلينا جاء عمي وعياله وعقاب وخطبوا ودخل ابوي ودور لها بكل زاوية وم حصلها ودخل علي فالمطبخ وقالي ان عمي خطبني لعقاب وانا م صدقت وجلست ابكي واحاول اشرح لأبوي فرق العمر اللي بيننا
دانه بصدمة وحزن قالت : ولا اقاطعتس كم الفرق !!
الجود ابتسمت بحزن ودموعها اخذت مجراها وقالت : ٧ سنين وزود لأني م اعرف عمره بس اللي توقعته انه اصغر من تركي اخوي
دانه فزت ومسحت دموعها وقالت : جووودي !!
الجود بضيق وهي تشاهق وتمسح دموعها : بس جبرني ابوي ع عقاب ووقعت وصرت زوجته واليوم زواجنا اللي اشوفه يوم جنازتي
دانه كانت بتتكلم بس قاطعها دخول البندري وهي تقول : جود جاهزة ؟
الجود مسحت خشمها اللي صار احمر وقالت : ايه ليه ؟
دانه ضحكت وقالت : الزفة يغبية
البندري ضحكت وقالت : يالله ؟
الجود قامت وهي متمسكة بدانه وشوي دخلت الميلا تركض و ع شكلها الفوضوي الا انها كانت تاخذ العقل تقدمت بالبخور وبخرت اختها وباست راسها وقالت : الله يوفقتس يعيون اختتس والله يجمعكم ع المحبة والخير والاطمئنان والعافية والصحة لآخر العمر وتنامون ع نفس الوسادة يارب
الجود رفعت يدينها للسماء يائسة وراجية ربها وقالت : يارب امين يارب
ضحى دخلت وهي رافعة فستانها بدفاشة وقالت : اعجلوا علينا !
غزيل دخلت وراها وقالت : يالمييلا اعجلي
الميلا وقفت جنب غزيل وضحى ومشوا اول ناس وصاروا ينثرون الورد ع خطاها وراهم والكل صرخوا وزغرطوا ع خروج الجود بالابيض وكانت تسحر مثل الملاك اللي دخل عايلة ابو فهد وزادها جمال
الجود كانت تمشي وهي منزلة عيونها وشوي وانصدمت اول م سمعت الحريم يقولون : العريس بيدخل العريسس
وشوي وارتفع صوت رمي الاسلحة وصوت اسر وهو يقول : يووولدد المعرس جاااء يووولدد
ام فهد زغرطت بكل فرحة وقالت : يالله عساه عرس الدهر يعقيب
عقاب دخل وهو يتلفت وعيونه تطلع شرار ومعصب ويهاوش وكان وحش بالنسبة للملاك الجود
فلاح انفجر يضحك وقال : العن ابليسك عرسك افرح ابتسم !
عقاب بحدة : فلاااح والله لا التفت لك قلت لكم م يحتاج ترمون الحين يسمعون المركز الطلق ويجون !
ناصر ضرب كتفه وقال : وانت عقيد ع الفاضي ؟
عقاب مسح وجهه وشنبه واستغفر وقال : تركي طلعها علي اسري خلاص
تركي ابتسم وقال : مالي دخل متى م قالت امي اجيها جيتها
اسر طلع من البيت لعقاب اللي كان ع الباب واقف وقال : ادخل يعريس ادخل عساها سنينك هنييية يعيون اسر انت والله يوفقكم ويجمعكم ع البر والطاعة
عقاب ابتسم بهدوء لآسر وقال : امين يارب
دخل واستقبلوه امه وخواته بالبخور والعطور والزغاريط عقاب زفر بعصبية وقال : يمهه خيير ان شاءالله صوتكم صووتكم !!
ضحى ضحكت وقالت : اه يعقيب والله ان يتغيرون البشر كلهم الا انت عسى جود تقوى عليك بس
عقاب مسح شنبه وقال : تعقب والله
غالية ضحكت وقالت : وبعدين اكيد عرس بيكون في زغاريط خف شوي يالغيور الله يعين جود
عقاب بحدة : جود جود خلاص عاد وينها ؟
البندري : تعال مع الباب اللي ورا وبتحصلها تنتظرك بغرفتك
عقاب تقدم وباس راس امه وقال : يعساني م اخلى منتس ولا من ابتسامتس يجنتي
ام فهد حاوطته بحب وقالت : يلبى عيونك يعقيب
بعد عقاب ولف وانخرش من صوت ضحى وهي تقول بعصبية : خييير يالحيوان وحنا مالنا رب !!
عقاب لف بكل قوته ومسك فكها بقوة وقال : يوضيحي ويمين عظيم اذا م قصرتي حستس !
ضحى بزعل واضح ع ملامحها قالت : حسبي الله لازم تخرب فرحتي فيك !
ابعدته بقوتها ولفت وسحبها عقاب لحضنه وغطاها ببشته وقال وهو يهمس بأذنها : ع بالتس بخليتس تروحين وانتي زعلانه !
ضحى ضحكت وحاوطته وقالت : مبروك يسندي وعضيدي وعساه عرس السنين يارب والله يجمعكم بالخير والبركة يعيون وضيحي
عقاب ابتسم وباس راسها وقال : عقباااالتس يختي
ضحى رفعت يدينها للسماء وقالت : اميييين
اسر توسعت عيونه وقال : ووييلل امهاا !!!
عقاب انفجر يضحك وتقدم وباس راس غالية وقال : شحالتس يجدتي ؟
غالية رفعت حاجبها وقالت : احلف ؟
عقاب ابتسم وقال : الله ياخذني قبلتس يغلو
غالية توسعت عيونها وقالت : لا ان شاءالله فال الله ولا فالك !
عقاب تقدم وباس راس البندري وقال : وانتي بعد يعنقودنا الزييين
البندري ضحكت وقالت : تأخرت ع عروستك رح عسى الله يكتب لك كل خير
عقاب لف بشته وقال : اي والله انتس صادزة
مشى ودخل من الباب الخلفي ومن التوتر والربكة بعقاب مشى وتخطى باب غرفته ودخل غرفة اسر وكانت الهنوف تكلم فيها بجوالها وسكتت ع دخوليته وهو معطيها ظهره وضحكت اول م سكر الباب وقالت : مسرع هجيت من عروستك !
عقاب توسعت عيونه بصدمة من جمال الهنوف ووقفتها ومفاتنها الواضحة له تجمدت عظامه وعجز يتحرك ولا حتى قدر يصد عنها تقدمت حتى قطعت المسافة بينها وبينه وهي تضحك ورجعت شعرها ورا ظهرها وقالت : الف مبروك عرسك يحبيبي وعساه عرس الدهر صح انه ناقصك شوفتي بالابيض لكن عسى الله يكتب لك الخير وواثقة فيك وانتظرك لو بعد مية سنة
حطت يدها ع كتف عقاب اللي اهتز من لمستها المحرمة له وعيونه تطلع شرار وكان داخله يحترق ويصرخ ويقول ( صد واطلع يعقاااب وش قاعد تسوي !! ) لكن خارجه ابرد من الصقيع ولا تحركت من شعره ..
" بغرفة عقاب اللي جنب غرفة اسر "
الميلا ابتسمت وقالت : بيدخل الحين اسمع صوته
الجود : ايه حتى انا
دانه بشرهة وعتب : وبعدين وشذا يهاوش ويصارخ يع يقرف
الجود توسعت عيونها وضحكت وقالت : شفتتيي !!
دانه : شفت شفت وشبعت بعد لكنه مزيون
وضحكت هي والميلا وقالت الجود : خير زوجي وش التحرش ذا عيني عينتس
دانه انفجرت تضحك وقالت : اففووه عليكم يالمخنزة
الميلا ابتسمت وقالت : طلعنا ؟
دانه مسكت يد الميلا وطلعوا وهم يرسلون بوسات فالهواء لجود اللي كانت تمسكها وتحطها ع خدها سكروا الباب وشوي وجات البندري وقالت : خير تووكم تطلعون !!
الميلا : حشى باقي م جاء ترا
البندري رفعت حاجبها وقالت : تستهبلين صح ؟ داخل له دقيقتين
الميلا توسعت عيونها وقالت : ايش وينه اجل !!
البندري ضحكت وقالت : شكله من التوتر ضيع الحين بغرفة اسر
الميلا : شوفي طيب
تقدمت البندري وفتحت الباب وانصعقت من المنظر كانت الهنوف محتضنه عقاب وهو مستسلم ويدينه طايحة ولا يتحرك شهقت البندري بكل قوتها وقالت : عقااااب !!
ولفت وحست انها انصفقت اول م شافت الجود واقفة وشّاده بقبضتها ع المسكة حقتها وقالت بصوت عالي وهي تضحك بشكل هستيري : ماشاءالله ذبحتك المرجلة يالزلابة !! مسوي علينا فلم انه م فيه ارجل منك والحين جاي بليلة عرسك تتحضن السلقة ذي !! انططق
عقاب شب كلام الجود عنه حريق وحمم داخله تحترق دف الهنوف بكل قوته ولف وكانت عروق جبهته تنبض وعروق يدينه بارزة وعيونه تحترق وحمراء تقدم لجود وهو ناوي ينهيها ع شكها برجولته وانلجم من الكف اللي جاه من ضحى وهي تصارخ وتقول : ععقااااب ووشش تسسوويي انهبللتت والله ووجهك طووييل جاااي تبي تهااوش الله ياخخذك يالكلب !!
عقاب صرخ وقال : ضححى تتضرربيننيي !!!!
ضحى بنفس طبقة صوته قالت وهي ترجف من العصبية : ااييه اضرربك واكسسر وجهكك !!
عقاب تقدم وخنق ضحى وصار يصارخ عليها بشكله المرعب و ع الرغم من ترجي البندري الا ان عقاب م تركها حتى اغمى عليها ولف وصفق الهنوف كف خلاها تطيح ع الباب وينزف راسها وقال بصراخ : الاعيبك يالكلبة مارسيها ع المتخلفين امثالتس !!
ومد يده وسحب الجود وطلع فيها وغطى راسها بالعباية البيضاء حقتها وفتح باب سيارته وهو يرجف من العصبية وركبت بهدوء وسكر الباب بكل قوته ومشى وركب وقال بحدة : ويمين بالله لا تتحاسبين ع كلامتس والله سامعة !!
الجود بكل برود قالت : اعلى م في خيلك اركبه يالسمرمدي !
عقاب لف لها بقوة ومسك فكها وسحبها له قاطع المسافة بينهم وملامس خشمه بخشمها وكانت هذي اول مره لعقاب يقرب من انثى للدرجة ذي وكان ناوي يصرخ فيها لكن انصعق من جمال الجود وملامحها الهادية وانهبل اول م مسكت الجود يده بيدينها وقالت وهي تسحب يده من وجهها : لا تلمسني بعد المنظر اللي شفته يالقذر !
ورجعت وحطت راسها ع الشباك ومشى عقاب وهو كل ماله ويشّد ع الدركسون واحرق نفسه بالتفكير وهو يقول ( شلوون م منعتها شلوون خليتها تحضنك !! كل الهيبة والمرجلة والشموخ والعزة راح ونسيتها ! شلون سمحت تحط نفسك بموقف نفس كذا اااه يعقاااب ) وصلوا للفندق ونزل ومشى للباب حقها ونزل بشته ولبسها ومسك يدها وقال : امشي معي وانتبهي لخطواتتس
الجود سحبت يدها منه وقالت : ابعد مني اعرف امشي م احتاجك
عقاب زفر بعصبية وقال : بس عاد امشي معي
ومسك يدها وسكتت الجود عشان م تنفضح فالشارع ودخلوا واخذ عقاب الحجز والمفتاح ومشى فيها للمصعد وركبوا وطلعوا للدور الثامن عشر ..
" في بيت ابو فهد "
الميلا طلعت من غرفة البنات ونزلت كعبها وصرخت بصوتها وهي تقول : تكفيييينن يغزيييلل
غزيل ارتفع صوتها وهي تقول : احتزززمميي
ركضت الميلا ووراها غزيل ومسكوا الهنوف وطاحوا فيها ضرب والكل كانوا يحاولون يفرعون بينهم وقدروا ع الميلا وابعدوها من الهنوف لكن الكل كان يعرف غزيل اذا عصبت ولا احد احتزم فيها م يقدر عليها غير رب العالمين وانصدمت غزيل من نوف اللي تقدمت وسحبت شعرها ولفت عليها وصرخت وقالت وهي تضحك : يحلووتس تبين تدخلين بدال اختتس والله م اخليها بخاطرتس وانا بنت عبدالملك
وسحبت نوف ومسكتها وطرحتها واعتلتها وضرب ضرب والميلا تضحك وخشمها ينزف وتقول : ححيي ععييننهااا
غزيل قامت بعد م اجرمت فيهم وقالت : حيي نباااتس
مشت وتقدمت ام الهنوف تتحسب وقالت غزيل بصوتها الحاد والمبحوح : ههييه يعجوز قرييح فاررقي مني هنا !
وفعلاً خافت ام الهنوف ورجعت ورا وتقدمت غزيل للمراية وضبطت شكلها وقالت : ايه زين احسب الكشخة راحت
اما بالنسبة لضحى كانت منسدحة ع الكنب وميتة ضحك ع اشكالهم وتعزز من بعيد وهي ودها تتصافق مع الهنوف لكن خذوا حق الجود من ظهرها وزود بعد وبالجهة الثانية كانت دانه مصدومة وقالت بنفسها ( يمه لازم اضبط العلاقات مع غزيل ذي لا تدعسني دعس !! ) مشت وقالت : يالله يجماعة الله يوفق عرساننا انا استأذنكم
تقدمت الميلا وحضنت دانه بكل حب وقالت : م قصرتي لبى عينتس
دانه : افا واجبي يحبيبي
قامت ضحى وسلمت ع دانه والبندري والبنات كلهم ودعوها ووصلت لغزيل وقالت : خوفي اقول كلمة غلط وتضربيني
غزيل ضحكت وغمزت لها وقالت : لا انتي غيير حبيتتس والله
دانه ضحكت وحضنتها وقالت : امزح معتس يالهبلة
غزيل سحبت شعر دانه بهدوء وقالت : انتبهي لتس بس
مشت دانه واخذت اغراضها وطلعت وشافت ابوها واقف بسيارته بعيد ابتسمت ومشت وركبت وقالت : يالله يبه مشينا
ابو دانه ابتسم وقال : ليتتس علمتيني انه زواج عقاب بن عايض بن مساعد كان حضرت له
دانه : بتنزل طيب ؟
ابوه دانه هز راسه بنفي وقال : لا خلصت باركت لهم ومشيت
مشى وشوي ودق جوال دانه وكانت ديم وردت وقالت : هلا ديم ؟
ديم بعجلة : دانه اول مناوبة لتس تبدأ اليوم ترا استعجلي !
دانه شهقت وقالت : اايشش ! تستهبلين توو راجعة من زواج
ديم : مالي دخل كلمي المدير وتصرفي بس لازم توقعين
دانه : دييم وقعي بدالي !!
ديم : مقددرر ماهر اللي ماسك الدفتر وينتظرتس !!
دانه مسحت وجهها وقالت : الله يشغله بنفسه !
وسكرت وقالت لأبوها : يبه وقف عند الاسطبل
ابو دانه توسعت عيونه وقال : وشو له والفستان
دانه : مناوبة ومعليه بغيير داخل
ابو دانه هز راسه بمعنى " فهمت " ومشى للاسطبل ووصل ونزلت دانه وودعته ورجع لبيته ودخلت دانه لأسوار الاسطبل ودخلت وصوت كعبها يدوي بأذن كل سامع وتقروشت ونزلته وهي تستحي وم تحب تجذب انظار الناس ومشت وهي شايلته بيدينها ووصلت للمكتب ودخلت وكان ماهر حاط رجوله ع الطاولة ويكلم وفز اول م شافها واقفة ع الباب ورافعة عبايتها وفستانها واضح من تحته والكعب بيدينها واسواراتها وريحة عطرها ابتسم وقال : ماشاءالله ع البركة من وين جاية ؟
دانه توسعت عيونها وقالت : لايكون تنتظرني ابرر لك !
ماهر : م قلته لكن ان كان ودك برري
مشت دانه ونزلت الكعب حقها ع المكتب حقه وسحبت القلم وشافت اسمها ووقعت وقالت : بطلع خلاص
ماهر ضحك بسخرية وقال : ع كييف من تطلعيين ؟ مناوبة م تفهمين وش معناته ؟
دانه بعصبية : اعنبوك حمار انت ولا م تشوف شكلي ومكياجي وفستاني !!
ماهر قام وبان فرق الطول الكبير بينهم وقال بحدة : عن الغلط هقوتي انتس م انتي اقرب الناس لي ولا اني اصغر عيالتس !!
دانه توسعت عيونها وقالت : طلعت اللهجة بعد !
ماهر مسح وجهه وشنبه واستغفر وطلع وتركها وراه ابتسمت وقالت : دوم العصبية يارب وبعدين شكله من اهل حايل
طلعت لغرفة التبديل ونزلت اغراضها ولبست طقم الاسطبل وطلعت الجاكيت الطويل وغطت جسمها فيها وطلعت وصفرت بأعلى صوتها وقالت : يمهرررتتيي
ديم ابتسمت اول م سمعت صوت دانه وفتحت بوابة المهرة اللي كانت تفز وتناقز وركضت بأعلى سرعتها اول م انفتحت البوابة وشافت دانه بنص الميدان واتجهت لها وقالت دانه بصوتها الانثوي : حااااااي يالمهرة
فزت المهرة ووقفت ع خلفيتها وصهلت بأعلى صوتها وركضت دانه وركبت عليها وقالت : يالله يحلوتي بنجلس مع بعض للصباح ندور ونشيك ع كل مكان
مشت دانه بالمهرة وصارت تدور ع الاسطبل كامل ..
" عند عرساننا "
دخلوا الغرفة ولف عقاب وقال : تتعشين ؟
الجود : وانت خليت لي نفس للعشاء !
عقاب تقدم وسحب بشته من عليها ولفت الجود براسها وكان عقاب طويل بالنسبة لها وعريض جدًا ولوهلة نست من نفسها ومن المشكلة اللي بينهم وصارت تتأمل ملامحه والجرح اللي ع حاجبه وممتد لعينه وتتأمل شنهبه و حّدة ملامحه وتوسعت عيونها اول م قال عقاب : خلصتي ؟
الجود بتوتر : ايش !
عقاب ابتسم اول م ضاعت الجود بملامحه وكان عقاب جميل جدًا رغم عصبيته ووحشيته ومشى وعلق بشته وقال : بدلي وتعالي بقولتس كم شيء مهم
الجود : وشو وش تبي تقول ؟ وبعدين وش تقصد قبل يوم تقول خلصتي ؟
عقاب جلس وشابك يدينه ببعضها وقال : قبل شوي اقصد انتس خلصتي تأمل
الجود توسعت عيونها وقالت : واووو يالثقة !
عقاب : اعجلي علي ماله دخل الثقة
مشت الجود وفتحت شنطتها وطلعت بجامة حرير كساها اللون الاسود ودخلت الحمام وبدأت بصراع مع سحاب الفستان وجربت شتى الطرق لكن للاسف م فيه شيء نفع وفتحه تقدمت بقل حيلة وفتحت الباب بشويش وشافت الغرفة فاضية تقدمت وطلعت من الحمام ودخلت للغرفة وشافته فاتح الشرفة ومسند ظهره ع الجدار وزفر كمية دخان طلعت من منطوقه تحت نظرات الصدمة ع الجود وقالت بكل قرف : تدخن !؟!
عقاب لف لها بهدوء وقال : وبتحاسبيني ؟
الجود كان قلبها يدق من جمال عقاب لكن قررت تتجاهل ولفت واستوقفها صوته وهو يقول : وبعدين وراتس للحين م بدلتي ؟
الجود غمضت بقوة بقهر وقالت بنفسها ( خلاص بس يفتحه وينتهي كل شيء انا اعرفه مستحيل يطالع ) اخذت شهيق وزفرته وقالت : امم عقاب
عقاب : خير ؟
الجود لفت له وقالت وهي تأشر ورا ظهرها : شسمه الهذا م يفتح
عقاب قطب وقال : وش الكلام المبهم ذا اخلصي فيتس شيء ؟
الجود بصراخ وهي مغمضة عيونها : السحااااب م يفتتح عادي تسااعدني
فز عقاب ورمى زقارته علطول وسكر الباب وقال بحدة : صوتتس يآدميه صووتس !!
الجود فتحت عيونها ببطيء وشافته قريب منها صرخت منخرشة وهي م سمعت صوته قبل وفز عقاب وحط يده ورا خصرها وشّدها عليه وقال بصوته الثقييل اثر التدخين : جوود صوتتس لايطلع !!
الجود قلبها من قوة ضرباته حست انه بيطلع من مكانه وحست بحرارة محل مسكة عقاب لخصرها وبالمثل عند عقاب اللي استوعب وانقلب موازينه وبعدها بسرعة ولفت هي منخرشة وتقدم وفتح السحاب وصد علطول ومشت الجود ركض للحمام وهي ترجف من كل شيء يسويه عقاب سكرت الباب عليها وقالت بصوت هامس : اااه خلاص انتهى
غسلت جسمها ووجهها وخلصت وتعطرت ورطبت جسمها بكريم وكانت كل مستحضراتها بريحة زهرة الليلك ومسك الرمان انتهت وضبطت شعرها وطلعت ودخلت للغرفة ونزل عقاب جواله واشر ع المكان جنبه وقال : تعالي
توسعت عيونها بصدمة لأنه كان ع السرير وقالت : لا عاد !
عقاب حمر وجهه وقال : سلامات م ابيتس بس بقولتس كم شغلة وشوفي
اشر عقاب بيده ع فراشه فالارض وكمل وهو يقول : هذا فراشي هناك ارتاحي م اني ميت ع النوم معتس
ولعت خدودها بخجل وهي تناظره وقالت بقرف : طيب مو لازم توضح !
مشت وجلست وقال عقاب : بسم الله اول شيء مبروك زواجنا وعساه عرس الدهر يارب والله يقدرني ع فعل الخير ويقدرني ع اسعادتس م دام كنتي ع ذمتي والله يقدرتس ع خدمتي ويصبرتس ع شخصيتي والله يجمع بين قلوبنا ع المحبة والاحترام
الجود بكل عقلانية قالت : اللهم امين والله يقويك وتقدر ع اسعادي بكل لحظة ويصرفك عن اي شيء يأذيني او يأذيك عقاب انا زوجتك وابي منك تعرف كم شيء اولاً..
قاطعها عقاب وهو يقول : اولاً عقاب مستحيل يحبتس لكن بإمكاني اسعدتس واجيب لتس اشياء تحبينها وان طلبتي م فيه الا لبيه وابشري ع حسب طلباتتس وان رفضت الموت وعيني تزنين انا يهون علي تذبحيني ولا تجلسين تزنين ع راسي انفجر وتختلف موازيني وممكن اضرب ! ثانيًا نوم معتس والاشياء الحميمة اللي تصير بين الزوجين م بتصير معنا معليتس لاتخافين م بقرب منتس الا اذا نوينا نجيب حفيد لأبوي
الجود بصدمة : خيير م بجيب له اصلاً اخر عمري اجيب منك !
عقاب : قلت ان ازعجني ابوي والله الدنيا كلها قدام رضاه وبسوي اللي يبيه والعلم سلامتتس ثالثًا الزواج ذا كله لرضاه لا انا احبتس ولا انتي تحبيني ويفضل اذا كلمنا ع ذا النهج طول حياتنا الا اذا صار شيء وفصلنا عن بعض وقتها الله يستر عليتس ويستر علينا وتراني مجبورن عليتس مثل م انتي مجبورتن علي وشخصيتي بتبقى مثل م هي اصارخ واحترق غيرة واهاوش ع اتفه الاسباب جوال م فيه وانتي معي طلعة من البيت بدون اذني م فيه وبذبحتس لو تسوينها وتتحديني ! رفع صوت ع خواتي ولا امي بطلقتس وترجعين بيت اهلتس سامعة !
رفع عقاب عينه لعيون الجود اللي ذرفت الدموع وشهقاتها تعالت وانفجع عقاب بس مسك نفسه وقال : عسى م شر ؟
الجود بصوتها الباكي قالت : وشذا كأني في سجن سلامات كل شيء ممنوع وكل شيء تهددني فيه خيير وين عايشين !
عقاب قام وتمغط وقال وهو يتثاوب : دموع التماسيح يفضل توقفينها لأنها بالمرة م تمشي معي !
مشى تحت صدمتها وانسدح بفراشه ونام علطول كانت الجود تناظر بظهره العريض وانسدحت وقالت بنفسها ( يارب ان كان عقاب خير لي يارب فقربه مني وحببه فيني وحببني فيه وان كان فيه لو بس ذرة شر فاصرفه عنه وابعده وعوضنا يارب العوض الجميل ) انسدحت ع الجهة اللي تسمح لها تشوف زوجها نايم ع الارض قدامه نامت عيونها وكذا انتهت ليلتهم الاولى كزوجين ..
" في بيت ابو فهد "
ضحى كانت لابسة قميص روز وتشيل الفرشات والبنات يساعدونها
الميلا ضحكت وقالت : بنات خلونا نبقي فرشة وحدة عشان الاستديو التحليلي
غزيل ضحكت وقالت : ابشري والله بعزتس يالميلا
ضحى : تالين وين امتس اربها سرت ؟
تالين ابتسمت وقالت : منزمان ورحت معهم بدلت ورجعت
الميلا : حي والله عينتس
جلسوا البنات بعد م خلصوا وقالت غزيل : ميولة احب اشكرتس جزيل الشكر انتس دعيتيني اتضارب مع الهنوف احس طلعت حرتي كلها فيها
الميلا ضحكت وقالت : لا شكر ع واجب
تالين ضحكت وقالت : ححيوانات !
غزيل : معليش بس ترفع الضغط
ضحى جلست وقالت : زيين م سويتي الحين اخواني بعطيهم نص ساعة الى ساعة وبيجون اعرفهم
تالين : اف لا يارب يطولون
غزيل سحبت جوالها من شنطتها اول م سمعت صوته يدق وردت وقالت : لبيه يميمتي
ام غزيل بتعب وهي تكح : غزيل الحقيني يبنتي !
فزت غزيل برعب وقالت وهي ترجف : امي امي امي يبنااات
سحبت عباية الراس ولبستها بدون شيلة وركضت وفتحت الباب وصدمت بناصر وهو داخل وقال : بسم الله اللهم سكنهم مساكنهم
غزيل بحدة وهي تبكي : وخر مني لا اكمل عليك !
مشت وناصر م استنكر الصوت وقال : غزيل عسى م شر فيتس شيء امتس فيها شيء ؟
غزيل كانت تركض برعب لبيتهم وتوجب ع ناصر يلحقها بسيارته ووصلوا للبيت وركضت غزيل وشافت امها طايحة والدم طالع من فمها والاجهزة مفصولة انهارت تبكي وقالت : ييممه تكفييين لا تخلييننيي معااد وراي الا انتتي يمهه
ناصر ركض وتلطم وشالها بكل قوته وعدلها وصار يمارس م تعلمه من مهارات فالطب وكل شيء يحتاجه لأسعاف شخص وفعلاً صحت ام غزيل وهي تكح وقال برعب : خالتي امشي معي تكفين
ام غزيل ابتسمت بتعب وقالت : ناصر يوليدي ودني المستشفى
ناصر هز راسه بنعم وقال : ابشري ابشري
غزيل ركضت وساعدته وركبوها سيارته وركبت غزيل مع امها ورا ومشوا للمستشفى اللي يقع بين الديرة والرياض..
" عند البنات "
ضحى برعب : الله يستر يارب
الميلا : ولعنه عبايتي معاد حصلتها ولا كان لحقتها
تالين : اييه بندري وش صار ؟
البندري وهي تناظر مع الباب قالت : مدري بس ناصر معها
ضحى : اييه ازين دكتورنا عندها اجل م عليها خوف
الميلا بحماس : بنات خلونا نروح للأسطبل
ضحى توسعت عيونها وقالت : اايشش ؟
الميلا هجدت وقالت : يمه وشفيتس !
ضحى : وش تبين فيه ؟
الميلا بتوتر وربكة قالت : احب اشوف الخيول يعني وكذا
البندري : اني والله قد دريت من السلسال
الميلا انصعقت وعرفت ان سلسالها الذهب طاح منها وقت م كانت عند الخوصاء وقالت : اي سلسال ؟
ضحى : قبل شهر اظن دخلت ارتب المقلط وحصلت سلسالتس جنب فراش اسر اشرحي يالله
الميلا : مدري انا ضيعت سلسالي بالخيمة
ضحى : اوه اجل وش جابه مع اسر !
الميلا بدأ قلبها يدق بسرعة وتذكرت كل شيء صار بينها وبين اسر وقالت بتوتر : مدري المهم برجع البيت انا اصلاً بنمشي الرياض
ضحى بحزن قالت : امااانه !!
الميلا بزعل : اف م ودي والله لكن شسوي
تقدمت وسلمت ع البنات كلهم السلام الواجد وودعوا وقالت الميلا : وضوح باخذ قميصتس معي
ضحى ضحكت وقالت : فداتس القميص وراعيته ولا تنسين فستانتس واغراضتس شوفيها داخل بغرفتنا
دخلت الميلا وسمعت صوت فالمطبخ وتقدمت وناظرت من بعيد وشافت اسر وتركي واقف عن الباب وقالت : تروك
اسر وتركي لفوا للصوت وقال تركي بحدة : يولد محارمنا !
اسر ضخم صوته وقال : الله اكبر وش قلنا
تقدم تركي وقال : لبيه ؟
الميلا : برجع البيت تعال معي
تركي ابتسم وقال : يالله يعيوني
طلع تركي مع اخته ومشوا وشوي ولحقهم اسر وقال : يدكتورنا امسك جوالك
تركي لف وهو يضحك وقال : محد معطيني حق الدكتوراة الا انت
اسر ابتسم ولف للميلا اللي كانت تدقق بتفاصيل اسر اللي تغيير مية وثمانين درجة عن م كان وصار يجنن وملامحه تجذب ابتسم وغمز لها وفزت برعب ومسكت ذراع تركي ومشوا وتخصر اسر وقال : اليوم سارية مع تركي بكرا معي ان قاله الله
دخل البيت ع دخولية ضحى والبندري بعد م شالوا الاغراض برا وخلصوها وقال : بنات تكفون تكفون ابيها
البندري توسعت عيونها وقالت : منهي تعيسة الحظ ؟
ضحى بقرف : ارفع علومك يورع !
اسر شمق فيهم وقال : يكرهي
طلع ركض للمقلط وضحى والبندري يضحكون ودخلوا غرفتهم وشوي وارتفع صوت ابوهم يهاوش ويسأل عن ناصر وهو يقول : ااذاا جاااء والله فيييه غيير علمه يالاسر وانت امسس امسس يولدي !!
اسر ابتسم وقال : ابشر يبه
طلع ابو فهد وسكر البيبان بالمفاتيح وطفت انوار اغلب بيوت الحارة دليل نوم الجميع ..
" فالاسطبل الساعة ٣ الليل "
المهرة كانت منسدحة بنص الميدان ودانه تلف وتشيك ع كل شيء وقفت بتعب عن الكافتيريا وقالت : ابي كوبين شاهي نعناع
الكاشير : سكر ولا بدون ؟
دانه : ايه ايه سكر معتدل
ضبطه وخلص وسلمها ومشت وهي تشوف ماهر اللي حاط يدينه ع سور المضمار ويتأمل الخيول اللي تتدرب قربت وقالت : امسك
ماهر لف واخذ كوب الشاهي الثاني وكملت دانه وهي تقول : اعتبره عربون رضاوة يالزعول
ماهر رفع حاجبة وقال : ماشاءالله لذي الدرجة حسبتي لنفستس الف حساب عشان تقدرين تزعليني ؟
دانه مشت وتركته وابتسم وشرب وهو متلذذ حبًا بالشاهي وحبًا بدانه اللي بدت تنبش خياله وقلبه ..
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
انتهى البارت ادعموني بنجمة وكومنت عشان اتحفز اكملكم ❤️
( ارحبوا يحباااااني رجعنا ببارت جديد مليااان احداث حلوة ، وحدوا الدعاء ع الهنوف لأنها بتضغطكم اكثر واكثر قريبًا 🤣 ، احبكم استمتعوا وعطوني رايكم بكل شيء ! اشوفكم ع خير ببارت جديد 🥹 )

ليّت اللِذي خَلق العُيون السُود ... خَلق القُلوب الخَافقات حَديد حيث تعيش القصص. اكتشف الآن