part 1

5.5K 257 29


تم التعديل


ا

ستيقظت علي صوت المنبه المزعج علي الذهاب الان للعمل نعم انا اعمل في مقهي انا اوليڤيا في السادسه عشر من عمري ابي متوفي وامي ايضا انا اعيش وحدي ف منزلي هو الشئ الوحيد الذي تركه لي عمي بعد اخذ اموال ابي كلها انا لن ادرس لانني

لا احب الدراسه و ايضا لا يوجد احد يتكفل ب مصاريف المدرسه،، انا شعري طويل يصل الى تحت مؤخرتي ولونه بني وعينان بنيه وجسدي ممشوق وطولي مناسب

ارتديت ملابسي بعد الاستحمام
وخرجت من المنزل متجها الى المقهي
"مرحبا"قلتها للعم مايكل الذي هو يمتلك المقهي
"مرحباعزيزتي"قالها لي وقبل مقدمه راسي هو دائما حنون معي
"هيا خذي هذه للطاوله رقم5"قالها لي وهو يعطيني القهوه

"حسنا"قلتها له
اخذت القهوه واتجهت ناحيه الطوله رقم 5
"تفضل"قلتها لامراه بمنتصف الاربعينات
"شكرا بنتي"قالتها لي وهي تبتسم
ابتسمت بالمقابل لها واتجهت نحو. العم مايكل

"مازلتي لا تريدين الذهاب للمدرسه"قالها لي العم
"عمي ارجوك لا تكلمني في هذا الموضوع مره اخري قلت لك لا احبها وايضا لا يوجد احد يتكلف مصاريفها"قلت له
"انا سأتكلف بكل شئ عزيزتي"قالها لي

وهو يبتسم فهو دائما يعرض علي الذهاب للمدرسه لكنني ارفض ذلك هو لديه زوجه ابناء وانا لا اريد ان اخذ من المال الذي يجلبو لهم
"كما تشأين"قالها لي ب حزن
اومأت له واخذت اعمل وهو يساعدني كثيرا
"هيا عزيزتي لقد حل الليل"قالها لي العم بينما انا كنت انظف اخر طاوله ف المقهي

"حسنا"قلت له واتجهت لغرفه تبديل الملابس اخذت اعدل وجهي وارتب ملابسي
"الي للقااء"قلتها له بعد ان قبلت وجنتيه وهو، ابتسم لي
"احذري من الفتيان "قالها لي محذرا
"حسنا"قلتها له وانا ابتسم

اتجهت الي المنزل وفتحت الباب،، بدلت ملابسي واستلقيت علي سريري المريح واخذت افكر لما انا لا امتلك حبيب اوحتي صديق مثل جميع الفتيات!! لايهم ،  غفوت بعد تفكير طويل وبعد ان ضبطت المنبه للذهاب الي العمل غدا

-------------------------------------

روايتى الأولى ♥

رايكو ف البارت؟

فوت&كومنت بقاه

حبيبة صديقي اقرأ هذه القصة مجاناً!