Part 2

24.1K 1.3K 818
                                    

البارت الثاني

استمتعو 🌸
................

الموقع: بوسان - 9:00 صباحًا

كان تايهيونغ في طريقه إلى المنزل أثناء التحقق من مواقع التواصل على هاتفه. كانت أمسية لطيفة صافية. كان ينبغي أن يكون الطقس ممطرًا ولكن لم يكن محظوظًا بالنسبة له

وصل بسرعة إلى شقته وأخذ المصعد إلى طابقه  في البداية شعر بالخوف بعض الشيء لأنه يعيش في مكان مرتفع للغاية بدأ يفكر ماذا لو سقط من شرفته.  اغلق عينيه هازاً رأسه لم يكن يريد أن يفكر في الأمر اصلا

كان تايهيونغ شخصًا شديد الحذر بسبب رهابه ذات مرة كان قد يقتل لكن تم نقله إلى المستشفى لأنه أصيب بنوبة هلع وفقد الوعي عندما جرح إصبعه أثناء الطهي لكن الممرضات قالن إنه بخير ولم يكن هناك شيء يضره

علم تايهيونغ أنه لحسن الحظ لم يكن ذلك ضارًا ولكن قلبه قد يضعف إذا حدث كثيرًا. لذلك كان حريصًا ويأخذ وقته حتى لا يجرح نفسه أو حتى يرى الدم

سار تايهيونغ عبر العديد من الأبواب حتى جاء إلى شقته. فتح الباب ولكن قبل أن يدخل لاحظ شيئًا. "أوه ... ما هذا؟" توقف تايهيونغ عن رؤية شيء ما على بابه وضع هاتفه بعيدًا وأخذها. كانت ورقة.

"من يترك لي ورقه على بابي هنا؟ "

قالها تايهيونغ وكان على وشك التخلص منها لكن توقف عندما لاحظ وجود شيء ما عليها قلبها على الزاوية وهو يقرى حرفين تمتم بها تايهيونغ

"j ... k" 

كانت الحروف مكتوبة باللون الأحمر. انهار بسرعة عند رؤيتهِ ما في يديه وألقى بها بعيدا

رأت عيناه بوضوح أن الحروف كانت مكتوبة بما يشبه الدم. شعر أن قلبه يتسارع بالفعل لأنه يعتقد أنه دم بالفعل.

"j.. ... jk". 

تمتم تايهيونغ وهرع داخل شقته وأغلق الباب بقوه  خلفه. مشى إلى غرفة المعيشة وألقى سترته على الكرسي "من وضع ذلك على بابي هذا ' ليس مضحكًا"تحدث تايهيونغ بـ عبوس وخوف على وجه لرؤيتهِ الدم على الورقه هذا ما جعلة يهلع وتلك الحروف لا غير

لم يكن يحب أن يخاف هكذا. لذلك بدا يفترض أن جيمين هو من كان يخدعه جيمين كان يخبر تايهيونغ بالكثير عن قاتل الأرنب. لأن صديقه كان محققًا في قسم الشرطة

كان يسمع الكثير عن ذلك. قام تايهيونغ بـ امساك شعره محاول التخلص من الفكرة هذه

.......

دخل حمامه ثم قام بتنظيف أسنانه أثناء الاستحمام. كان سعيدًا بقضاء يوم عطلة غدًا. يمكنه زيارة جدته مرة أخرى.

HEMOPHOBIA || VK حيث تعيش القصص. اكتشف الآن