مابغيتك بالحرام ولا بالظلام   مابغيت الا أخوك ياغنى يصير خال ولدي

مابغيتك بالحرام ولا بالظلام مابغيت الا أخوك ياغنى يصير خال ولدي

7.5K Reads 268 Votes 8 Part Story
ملأك وعيونه هلاك By qqtttyy3 Updated Jun 09

    

 مابغيتك بالحرام ولا بالظلام   مابغيت الا أخوك ياغنى يصير خال ولدي / بقلمي؛كاملة'
 ‏ما بغيتك في الظلام ، ولا بغيتك بالحرام
 ‏ما بغيتك غير بالعز الشريف المقتدي
 ‏ما بغيتك بالتلاعب ، ما بغيتك بالكلام ‏
 ما بغيت إلا أخوك ياغنى يصير خال ولدي
 '
 في أحدى الملاهي الليلة الفاخرة ، او كما يسميها البعض باللغة العامية " البار "
 كانت الساعة تشير الى الـ 3 ليلًا انتهى وقت دوامها هنا ! مشت " غنى " ل عند المدخل فسخت لبس عاملات البار المخصص بعنف قاطعها رنة جوالها اللي تنبه بقدوم رسالة ضحكت بسخرية مين راح يذكرها وهي مقطوعة من شجرة ؟ اكيد إعلانات رفعته باهمال وتوسعت عيونها وهي تشوف كلمة " ثأر " حملت الامر ع محمل السخرية خلعت ثيابها الخالعة وارتدت ملابسها المعتادة 
 وخرجت ل الشارع وهي تغطي وجهها ب شعرها الاشقر الطويل ل تخفي ملامحها عن قاطعين الطرق والسكُراء .
 عاد رنين هاتفها معلن بوجود رسالة وكانه يعلم انها لم ترى المفاجاءة وانتابها الخوف من الكلمة الموجودة بنص الرسالة " الجيب الخلفي " ! استغربت مافيه شي موجود عندها في جيب خلفي مافيه الا شنطتها ؟ ايه شنطتها ، فتحت الجيب بسرعه وطلعت ورقة بيضاء تح...

Aeshoo_01 Aeshoo_01 Aug 30
عجبتني الروايه من البارت الاول 
                              جمييييله 
                              حبيت رواياتك استمري