🌹الفصل الاول🌹

4K 144 2
                                    


بسم الله الرحمن الرحيم
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
البارت الأول
نوفيلا ماسة العمر.. نداء علي
🍒🍒🍒🍒🍒🍒

في بيت بسيط جدا جوة حارة شعبية؛ صحيت ماسة من النوم علي صوت والدتها بتندلها بحنان وبتقولها
اصحي يا ماسة؛ قومي يابنتي هتتأخري علي شغلك
ماسة قامت بسرعة وقالت لامها بابتسامة بسيطة صباح الخير يا ماما؛ اعمليلي سندوتشين اخدهم معايا ربنا يخليكي
أمينة : عملت ياحبيبتي البسي وتعالي اشربي الشاي واتكلي عالله انا راحت عليا نومه ومعرفتش اصحيكي بدري عن كده
ماسة : ولا يهمك انا كنت مظبطة المنبه ومتخافيش متاخرتش ولا حاجة
أمينة بتردد : انتي مش هتقبضي قريب؟
ماسة بحب : النهاردة بأذن الله ومتقلقيش انا فاكرة يا ماما عاوزة تودي لعايدة اختي الموسم؛ مظبوط كده؟
أمينة : معلش يابنتي انتي عارفة انها عايشة في وسط عيلة وبتراعي سلايفها ومعاش ابوكي الله يرحمه لسه قدامه اكتر من ١٠ ايام
ماسة بعد ما خلصت لبست ولفت طرحتها باست ايد امها وقالتلها
ربنا يباركلنا فيكي يا ماما انا فاهمة وعارفة وحتي لو مقبضتش هروح لعم رجب اشتري منه كل حاجة عالحساب وهو مبيتأخرش عننا؛ يلا بقي سلااام
أمينة قفلت الباب بعد ما بنتها نزلت ودعتلها ان ربنا يحفظها ويرزقها بالزوج الصالح

ماسة وصلت لمحل الموبايلات اللي شغالة فيه فتحت المحل وولعت بخور وقعدت تستني الزباين اللي متعودين يتعاملوا معاها
بعد ربع ساعة دخلت زميلتها في المحل اسمها مني
🔸🔸🔸🔸🔸🔸🔸🔸
في فيلا كبيرة في مدينة الشيخ زايد.. صحي مصعب من النوم دخل أخد حمام وصلى وبعدها نزل شرب القهوة بتاعته وقرأ شوية اوراق محتاجة تتراجع قبل ما يروح شركته؛ والد مصعب اسمه حسين دخل المكتب وقاله
ايه يا مصعب صاحي بدري النهاردة
مصعب : رايح الشركة في ورق مهم لازم اراجع مع ابراهيم؛ حضرتك اللي صاحي بدري ليه
حسين : هو انا عرفت انام يابني؛ انا عارف ايه اللي خلاني اتجوز في السن ده واخلف؛ انا كبرت عالكلام ده

حسين اتكلم بهدوء وقال لمصعب : انا عاوزك تبعت مبلغ لخالتك أمينة يا مصعب للأسف انا انشغلت ونسيتهم خالص
مصعب : حاضر يا بابا؛ هقول لابراهيم يروحلهم بنفسه
حسين : وليه متروحش انت؛ خلاص بقي يا مصعب اللي فات مات
مصعب : حاولت والله يا بابا ورحتلها في رمضان وانت مسافر العمرة؛ البت ماسة بهدلتني وقالتلي مش عاوزين حاجة منك وتقريبا كده انا اتهزقت
حسين ضحك بصوت عالي وافتكر سبب الخلاف بينهم من عشر سنين
فلاش باك
.................

ماسة كان عمرها ١٧ سنه ومصعب كان لسه راجع من السويد بعد ما عاش فيها ٥ سنين يدرس ويتابع شغل ابوه من هناك
راحوا بيت خالته امينه يسلموا عليها لانها بتفكره بأمه وفي وسط القاعدة حسين هزر مع مصعب وقاله بصوت هادي
ايه رأيك اجوزك ماسة بت زي القمر وست بيت ممتازة
مصعب بصوت مسموع : ايه القرف ده يا بابا؛ عاوز مصعب الفهد يتجوز واحدة بيئة زي دي؛ مش معني انها بنت خالتي اني اتجوزها
حسين بصدمة : اسكت يا حيوان ايه اللي بتقوله ده حد يسمعنا؛ انا بهزر معاك هي اصلا خسارة فيك
ماسة سمعت الكلام اللي مصعب قاله وجرحها قربت منهم وحسين بص في الأرض لانه فهم انها سمعتهم
ماسة بحدة : انت فاكر نفسك ايه ومين قالك اني ممكن اتجوز واحد زيك؛ انت لو اخر راجل في الدنيا مقبلش اتجوزك؛ لو سمحت يا حسين بيه بيتنا مفتوحلك في اي وقت علشان خاطرك وخاطر خالتي الله يرحمها غير كده مفيش
مصعب : انتي بتطرديني
ماسة :  أه بطردك ما أحنا بيئة؛ اطلع برة؛ وياريت ماشفش وشك مرة تانيه.....
حسين فضل يضحك وقال لمصعب :
ده انا لسه فاكر الموقف كله كأنه حصل انبارح يعني البنت معذورة مترضاش تاخد مننا فلوس ولا أي مساعدة
مصعب : خلاص يا بابا انا وقتها غلطت والموضوع انتهي وبعدين خالتي امينه ظروفها صعبه ومحتاجة للمساعدة؛ وماما كانت دايما توصيني عليها ولولا ماسة الزفته دي كنت جبتلهم شقه جنبنا هنا بس بنت عنيدة بشكل صعب
🔸🔸🔸🔸🔸🔸
حسين خرج من عند مصعب وطلع عند مراته وبناته
حسين : ايه يا نهال لسه زعلانه
نهال : وهيفرق معاك يا حسين؛ انت ميفرقش معاك غير مصعب وزعله.
حسين بجدية : انا مبفرقش بين مصعب واخواته وعلشان متتكلميش في السيرة دي تاني انا كاتب وصية ومقسم ثروتي بينكم بشرع ربنا
نهال : والله يا حسين انا مقصدش كده انا يس خايفة يحصلنا حاجة ونسيب البنات لوحدهم وانت شايف مصعب شديد وبحس انه مش بيحبهم
حسين : بالعكس؛ انا لو مت هموت وانا مطمن علي بناتي ان ليهم اخ يحميهم ويحافظ عليهم.
نهال : خلاص يا حسين حقك عليا؛ ربنا يطول في عمرك وتجوزهم بايدك ان شاء الله
🔸🔸🔸🔸🔸🔸🔸

نوفيلا ماسة العمر بقلم نداء علي كاملةحيث تعيش القصص. إكتشف الآن