البارت السادس عشر

3.8K 211 23
                                                  


صبحنه الجمعه
وراحوا اهلي وظليت بس ابجي دم عليهم تعودت ع وجود امي واختي كربي
اتمنى يجون ويعيشون بالمثنى علمود اكدر اروح الهم كل ما يعجبني اوووف يارب ليش الفرح علينه يمر يوم والحزن يمر اعوام
تنهدت وكمت عالبيت
اليوم حسين طلب مني اسويله كباب عروك يكلي احب طعمه من يدج
رحت للمطبخ حضرته وظميته بالثلاجه
صعدت الغرفتي طلعت كتبي علمود ارجع لدوام يوم الاحد
بديت اراجع وتذكر امي من جانت تقريني شلون اذكر ودموعي شلال عليهم ياربي اريدهم يمي يكونون
تسريع بالحدث
رجعت للدراسه يوميا اداوم مر ع الدوام شهر
اروح واجي مع فرح نتمشه لان المدرسه مو حيل بعيده
طبعا اني بالمدرسه من المتميزات حيل
اقره اني واقري فرح هم دروسها
بديت انتبه ع شخص دوم يلحكنه يمشي ورانه من نجي ومن نرجع
فرح ..اكلج ورده .هذا شكد لزكه لازكنه
ورده . اي والله ماعرف شبي عبالك متيهله شخص مثل وجوهنه
ورده ..يمعوده ماعلينه بي هوه الحاله واحنه الحالنه
فرح ..اي بس اذا سمع بابا شراح يسوي
ورده ..لتحجين خاف يبطلنه ويكعدنه بالبيت ابسبب واحد ميستحي ع حاله
فرح ..لا ما احجي
ورده ..يوم بعد يوم شفت الولد بده حيل يتقربلنه
بله هذا شسويله اني جان كل ظني ع فرح جاي
بس طلعت المشكله الاكبر جاي عليه
لان اني من اطلع انزع الحلقه ماخليها لان الناس ماتعرفني اني مزوجه حسين بعد معالن زواجنه بالديره
اليوم من الصبح اول ما داومت حسيت وضعي مو زين ابد كل شويه اصخن وتفك ظليت الدروس كلها مخنطله
طلعنه من المدرسه وهم صار كبالنه وظل يمشي ورانه
ظلينه اني وفرح مجاهلين وجوده
الحد ما نزل حسين صار كبالنه اني وفرح وسمعني من رزلت الولد
ورده ..انت شعندك ورانه يوميه متستحي ماعندك خوات شنو هالزكه
الولد ..انتي اتموتين اجبريني احبج مو بيدي
ورده ..انجب شهالحجي
حسين ..اني بطريق الرجعه للبيت وشفت فرح او ورده ابنص الطريق واكفات يحجن مع ولد
صفيت السياره ونزلت وصلت يم ورده واسمعها ابصوت عالي تكله نجب
اني تخبلت طار غطه راسي
من ابنيه تغلط ع ولد عيب لان ما تعرف شنو حيكون مرد الولد الها
البنيه المحترمه تعوفه وترجع للبيت وتبلغ اهلها وهمه يتصرفون وياه
وصلت .وكتلها كافي امشن كدامي .الزمت الولد حجيت وياه شفته من هذول المايعين انطيتله راشدي وكرص اذن وكتله بالي اشوفك اهنا مره ثانيه
انت مو ابن حازم
الولد من الخوف بقه بس ما بايل ع روحه
رجعت لسياره صعدت وستلمت ورده حجي وغلط
لج انتي متستحين متكبرين انتي لشوكت تبقين طفله
لج بابا عيب مره توكف بالشارع مع شاب وتغلط عليه كدام الكل عيب صوتج ينسمع
اشو اني احجي وجان ورده شكلها كلب اصفر وبدت تتقيئ
حسين .لج هاي شبيج
اخذتها ابوجهي للمستشفى تحاليل وسوالف وجان تطلع حامل
فرحت والله حيل لان مليت من الانتظار صار ع زواجنه فتره طويله عذراء حبلت او ورده بعدها
رجعنه للبيت متاخرين
ام حسين ..اي وين جنتن يا بنات الكلب وكعتن كلبي
حسين ..يمه عذريني مخابرتج لان التهيت ابورده اخذتها للمستشفى لان تخربطت وتحاليل وطلعت حامل
ام حسين ..اخذتنه بالهلاهل والافراح
دخلنه خلينه الغده
ورده..واني وضعي ابد مو زين ماعرف شحس اصخن اتقيئ تعبانه
صعدت الغرفتي
حسين ..اليوم راح اطلع لربيل اشو ادك ع الدكتور ما يجاوب وابوي حاله ابد مو زين
خل اروحله وبالك اجيبه وياي
ورده ..حسين دير بالك ع حالك عفيه من الطريق
حسين ..ان شالله يله حبي في امان الله
ورده ..في امان الله وحفظه
طلع وصلته للباب ورجعت للغرفه شفت الساعه ٢ ونص الظهر
اخذت دوه وكلت خل انام وصحه اقره لان باجر عندي امتحان غفيت وصحيت ع عياط وسبايه
ورده ..نزلت اركض هاي شكو
اسمع خاله ام حسين .ولك عدنان رد علي ولك عدنان حاجيني
اجه علي وحسن يمه بس فكي يدج الخاطر الله
اسألت اسماء ..اكلج شبي جدو عدنان
ولج مات ..شنووووو
صدك تحجين
اي والله ركضت الغرفتي شفت الساعه ٣ ونص اي حسين صارله ساعه من حرك يعني بعده قريب
خابرته
الوووو
ها ورده محتاجه شي
ورده ..اي حسين
تكدر ترجع للبيت
حسين ..لا ما اكدر لان مابقه شي وطلع المثنى
ورده ..بس بعد ميحتاج تروح لربيل
حسين ..ليش شكو
ورده ..جمد كلبك حسين عفيه ولتتهور بالسياقه
حسين ..خرب لج احجي جمدتي كلبي هسه انتي ابكلامج
ورده ..حسين ابوك مات
حسين ..شنوووووووووووو لج ورده انتي واعيه شجاي تحجين
ورده ..اي والله هسه نزلت وسمعت
حسين .من الصدمه بالخبر ماعرف شلون فريت السياره وشلون انطلقت
ورجعت للبيت وصلت لكيت اخوتي ماخذي للمغيسل ومكفني وتوهم راجعين يردون ياخذوه للدفنه
نزلت ماشوف العالم بس سراب
مامصدكت الخبر
جان اصرخ ابعالي صوتي ..ليش عفتني يااااااااابه
ورده ..جنت جوه يم خالتي والبنات جاي يبجن ويلطمن وسمعت صرخه حسين
من فزتي وخوفي كمت ابساع صارت كومه ابطفره طلعت اركض عليه

عشگ طفله (مكتمله)حيث تعيش القصص. إكتشف الآن