part 17

3.1K 352 54

علقوا بين الفقرات 

استمتعوا ~

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

والتر pov 

" والان ـ" قاطعتني 

" دعني اخمن وصلنا "

" ذكية للغاية " قهقهت 

وقفزت من العربة لانزل سريعا واقف وامد يدي لها 

الان انا اجبرها على قبول المساعدة والامساك بها 

* نعم نعم هكذا يفترض بالامور ان تكون *

وبالفعل امسكت يدي لتنزل من العربة وتفلتني لتتقدم بالسير والحقها سريعا 

وامسك يدها باحكام 

" لا تحلمي بالابتعاد حتى انا اثق بافراد قطيعي ولكن الغرباء لا السوق غالبا يكتظ بهم لذا ابقي بجواري ولا تفلتي ابدا "

قلت وانا ارفع يدينا 

لتومئ ببطئ 

* ظننتها ستعترض *

انا ايضا غريب 

قدت الطريق وسط الزحام وانا اتمسك بها والتفت كل فترة لاطمئن عليها وحرصت على الابطاء حتى تأخذ نظرة بالارجاء 

* هي جائعة *

اوه انا ايضا 

" ما رآيك بالحصول على بعض الكعك المحلى اعرف مخبز جيد بالارجاء "

" اعتقد ان بعض الفطائر من تلك العربة سيكون افضل رائحتها شهية ومنتشرة بالارجاء بالفعل "

نظرت باتجاه العربة التى تشير لها 

" هيا لا تخبرني انك لم تأكل من عربة بالطريق من قبل "

" حسنا بالطبع فعلت انا فقط لست معتاد على ذلك "

" اذا لنذهب "

* كاذب انت لم تفعل مطلقا لطالما كنت انتقائي بخصوص طعامك سيد لانتر *

انت ايضا كذلك سيد دارك لا تزعجني تبدو وكأنها حقا تريد تلك الفطائر بشدة لذا لنتحمل الامر 

" من فضلك اريد اثنتين " قالت بحماس للسيدة التى تقف بالعربة 

" اوه الفا هذا شرف كبير لي "

Adolfاقرأ هذه القصة مجاناً!