بارت 17

207K 3.8K 276
                                    

تزوجت من أغتصبنى الحلقة السابعة عشر

...................
أسد : عايزة تعرفى.... علشان.....

ثم رن الهاتف

اغمض أسد عينه لكى يمتص غضبه

و امسك هاتفه فا وجد كوثر هى المتصلة

أسد بعصبية : الو... فى ايه
كوثر : بدل ما انت قاعد مع الست هانم تعالى شوف اختك... اللى كانت عايزة تهرب...

سماع أسد لتلك الكلمات جعلته يغضب و يسوق العربية بأقسى سرعة

أسيل بخوف : هدى السرعة لو سمحت
أسد :.....
أسيل : لو سمحت انا خايفة
أسد :....
أسيل : لو سمحت
أسد : أخررررسى

صمتت أسيل و كتمت دموعها

........

بعد مرور نصف ساعة وصل أسد إلى القصر

أسد : انزلى

نزلت أسيل من السيارة

اما أسد دلف إلى القصر و هو غاضب.... و عروق يده بارزة و عينه حمراء مثل الدم

أسد : هى فين
هالة : اسمع بس... يا أسد
أسد بصراخ : قولت فيييين
كوثر : فى اوضتها حبسها هناك

صعد أسد إلى الطابق الثانى

اما أسيل فا صعدت خلفه لكى تهدئه و لكنها فشلت فى ذلك

دلف إلى غرفة سما و قام بغلق الباب بقوة

كانت سما تجلس فى ركن من أركان الغرفة و تضم قدميها و ترتعش كالأطفال

سما : ما... مكنش قصدى... س....سا...سامحينى
أسد : من امتى... من امتى رجلك بتخطى برا البيت من غير أذنى
سما : و الله مما..... مكان قصدى... بس انا.... انا ق..قولت ان انا مش موافقة
أسد : و انا مخدتش رأيك... انتى هتتجوزيه
سما : و انا.. مش هتجوزه... حتى... حتى... حتى لو قتلتتى... انا خلاص زه... زهقت... من العيشة اللى انت معيشها لى... لازم انفك كل حرف بتقوله... بس من النهاردة لأ.... و بعدين دى الأمانة اللى ابويا سيبها ليك....
أسد : ده انتى كبرتى و بقيتى تعرفى تتكلمى اهوه... بس علشان كلامك الجميل ده.... انا لازم اكفائك

خلع أسد حزمه

و امسكه بيده....

أسد : ايه رأيك
سما : خلاص.. معدتش تفرق... خدت على كده..

و أخذ يضرب فيها

.......

غرف أسد و أسيل

كان صياح سما يذكر اسيل ما كان يفعله أسد معها

شعرت أسيل بالخوف
و ضمت قدميها

..........

فى الطابق الأول

هالة : سبينى... اروح شوف بيعمل فيها ايه
كوثر : شبيه يربيها
هالة : انتى كل شوية... تقولى يربيها..... البت هتموت فى إيده
كوثر : تستاهل اكتر من كده
هالة : مش معنى... ان عبدالله كان بيعمل  كده فيكى يبقى تطلعيه على بنتك... و مرات ابنك
كوثر : انتى اتجننتى... ازاى تتكلمى كده معايا
هالة : مالك وشك جاب ألوان كده ليه

تزوجت من اغتصبنىحيث تعيش القصص. اكتشف الآن