"هيا ، تشجّع كيونغسو ، أرِه أنك لست سهلاً للأبد ، لا تحدق في عيناه مباشرةً ، لا تجعله يستعطفك و لا-.."

كيونغسو قاطع تعليمات بيكهيون

"اخرس بيكهيون ، اخرس."

بيكهيون قهقه حين كيونغسو ترجل من السيارة ، توقف عن القهقهة حين الباب ضُرب بقوّة كبيرة

"ياا!! لا تؤذي سيارتي!"

كيونغسو تجاهل بيكهيون الذي انطلق بسيارته إلى عمله ، هو سار ناحية المقهى الكبير








..

"تأخّرت"

جونغ ان قال

"أياً يكُن"

كيونغسو مثل اللامبالاة ، يلقي نظرة لعصير البرتقال الطازج الذي كان على الطاولة

جونغ ان يعرف جيداً ما يحبه زوجه القصير


"أخبرني"

بعد أن شبع جونغ ان من التحديق بزوجه بعد غياب ذلك لأسبوع ، هو قال بجدّية

"أخبرني لماذا تريد أن ننفصل فجأة ، يجب تواجد سبب مقنع كثيراً حتى أفكر في هذا الموضوع بجدية دون جرّك إلى المنزل من أذنك و صفع مؤخرتك في الغرفة كعقاب"

كيونغسو ابعد الأنبوب عن فمه باشمئزاز

"يالك من عجوز تافه ، تبدو بمزاج جيد اليوم ، هل جعلت الصفقة تنجح؟ أم هل دخلت في سبات ليومين أو ما شابه؟ لأنك لا تكون سعيداً بسبب أي شيء آخر"

جونغ ان وزّع نظره في المقهى ، يضحك بسخرية قبل أن يوقع عينيه على كيونغسو مجدداً

"مُضحك ، لكننا لسنا هنا لنضحك عزيزي ، ستخبرني بسببك و أفكّر أو لن تخبرني بسبب مقنع و أجرّك للمنزل ، خياران فقط"

كيونغسو قهقه بتكلّف أمام زوجه ، يغيضه

"لكنني لا أسير على خياراتك لي ، أنا سأقول ما يعجبني و هل ستتوقف عن قولك كلمة 'أجرّك' ، أنا لست عبدك بعد الآن كيم جونغ ان"

جونغ ان زمّ شفتاه بخط مستقيم و رفع حاجبيه ، يومئ بتفهّم

"هذا يبدو جديداً"

كيونغسو ابتسم بشكل يغيض جونغ ان أكثر

"أجل ، آمل أن يعجبك نظامي الجديد"

Come back kyung!حيث تعيش القصص. إكتشف الآن