الحلقة الحادية والعشرون

9.2K 165 1

: في النادي ،،، كانت فريدة تجلس مع شقيقتها وأصدقائها يتحدثون سوياً ، ثم مدت فريدة يدها لترتشف العصير الموضوع أمامها وفجـــأة شرقت لـ... -فريدة : كح...كح .. مش ممكن ... انتي !!!!! -يارا بابتسامة : طبعااااااااااااا وهو أنا أقدر ابعد عنك لحظة يا طنط أم خالد !!! -فريدة: اييييييييه ؟؟؟ -يارا: ايه رأيك في ده ، بيتهيألي ألطف وأظرف ، صح ولا لأ ؟؟ -فريدة: انتي ...انتي آآآ -جاسر: طيب أنا هاروح أشوف شاهي فين وراجعلكم -ناهد: ماشي يا بني متتأخرش -جاسر: ع طووول .... ذهب جاسر ليبحث عن اخته شاهي ، بينما جلست يارا و... -يارا: تعرفي يا خالتي أنا بحبك حب مش هحبه لحد قابلك ولا بعدك ... سامحني يااااا رب ع كلامي ده -عمر: اقعدي يا يارا -يارا وهي تجلس : طبعاً هاقعد ، ده أنا صاحبة مكان -عمر: أكييييد طبعا ، ها تحبي أجيبلك ايه تروقي بيه دمك ؟؟ -يارا: أنا دمي رايق ع فكرة ، بس ده مايمنعش اني عطشانة -عمر: اطلبي وأنا أنفذ -يارا: ممممم... مياه ساقعة -عمر: بس ؟ -يارا: أه كفاية كده ، ما احنا هنتغدى سوا ، وبعدين أنا عاوزة أقعد مع طنط أم خالد شوية -عمر هامساً ليارا: أستودعك الله بقى -يارا بدلع: متتأخرش يا عموري -نادية: مين البنت دي يا فريدة ؟؟ -ناهد: استر يا رب -صافي: مش دي البنت اللي شوفناها عندك يا فيرووو -فريدة: آآآآ... -يارا: أه أنا اللي شوفتوني بشحمي ولحمي ... -شريفة: تقربلك ايه يا فريدة ؟؟؟؟ -صافي : ايوه عاوزين نعرف ! -يارا: ما تقوليلهم يا طنط أم خالد أنا مين ؟؟؟؟ -فريدة بعصبية : أنا ماسميش أم خالد -يارا: بالراحة طيب عشان ضغطك وسكرك -نادية : ما تردي علينا يا فريدة وتقوليلنا مين دي ؟؟؟ -يارا: ماتتعبوش نفسكم ، طنط أم خالد مكسوفة تقول ان انا يارا رفعت الصياد بنت عم ولادها -صافي: اييييه ؟؟؟ -شريفة: ميييين ؟؟؟ -نادية: مش معقول ؟؟ انتي بنت عمهم .. لأ مش ممكن !!!!! -شريفة: الكلام ده بجد يا فريدة ؟؟؟؟؟؟ -يارا: اه والله ، مش كده يا طنط -فريدة بنرفزة : اسكتي خاااااالص ، ماتتكلميش ، انتي لما بتفتحي بؤك أنا بتعصب -يارا: وليه تتعصبي يا طنط أم خالد ؟؟ ده حتى وحش ع صحتك -فريدة: نفسي أعرف مين اللي حدفك عليا ، وبعدين انتي ...انتي مش كنتي آآآ.. -يارا: تقصدي كنت مع مدير أمن النادي -فريدة: ايوه ، ازاي سابك تمشي -يارا وهي تشير لهاتف فريدة : ده سوء تفاهم حصل ، وبعدين يا طنط ام خالد مش ده الموبايل بتاعك على ما اعتقد -فريدة : هه .. آآآآ.. أه هو -يارا: اومال ليه قولتي ان أنا خدته ؟؟؟ مش عيب يا طنط تكدبي وانتي في السن ده ؟؟؟ زمان علمونا ان اللي بيكدب بيروح النار ، وانتي كده يا طنط أم خالد هتأطأي في النار -فريدة وقد قامت من مكانها : لو سمعت حسك تاني مش هيحصلك طيب -يارا: أنا عارفة انتي متعصبة عشان أنا بقول الحقيقة -رأفت من بعيد: الله الحبايب كلهم هنا -فريدة وقد جلست : اوووف -رأفت: ازيكم يا جماعة ، الأكل جاي كمان شوية -ناهد: ان شاء الله -رأفت: انا شايف يا يارا انك اندمجتي بسرعة -يارا: طبعاً يا عمو -رأفت: دي يارا بنت أخويا رفعت الله يرحمه ، كانت أعدة في الغردقة بس الوقتي عايشة معانا -نادية: أها -صافي: مممم... -رأفت: انتي معرفتيش صحابك على يارا ولا ايه يا فريدة ؟؟؟؟ -فريدة: أوووف -أحد الأشخاص من بعيد ويدعى سامي : رأفت باشا -رأفت: سامي بيه ، منور -سامي: معلش ممكن كلمة يا رأفت باشا -رأفت: أه طبعاااا ، عن اذنكو لحظة يا جماعة -يارا بابتسامة : اتفضل يا عمو خد راحتك وقف رأفت بعيداً ليتحدث مع صديقه ، بينما ظلت يارا تبتسم بطريقة مستفزة للجميع و.. -يارا: منورين كلكم ............................ عند كافيتريا النادي ،،،، ذهب أدهم إلى كافيتريا النادي ليتحدث مع العاملين فيه ويوبخهم لما فعلوه ما يارا و... -أدهم : ازاي تتجرأوا وتعملوا كده مع واحدة من عيلة الصياد -أحد العاملين: أدهم باشا احنا مكوناش نعرف انها تبعك والله -النادل محمد : يا باشا احنا لو نعرف انها قريبتك والله ما نتكلم معاها نص كلمة -أدهم: وأديكوا عرفتوا هتعملوا ايه الوقتي ؟؟؟ اهانة حد من عيلة الصياد كأنها اهانة ليا أنا شخصياً !!!!!!!!!! -أحد العاملين : احنا أسفين يا باشا -الكاشير متدخلاً في الحوار : يا باشا اللي كان طلب الحاجات دي الآنسة ندى اللي بتيجي مع حضرتك دايماَ -أدهم باستغراب : ندى !!!! -الكاشير مكملاً: ايوه يا أدهم باشا وأنا فكرت انها هتحاسب لكن لاقيتها بتقولي ان الآنسة اللي أعدة معاها هي اللي هتحاسب وشاورتلي عشان تأكد كلامها وكان موجود معاهم الآنسة شاهي والآنسة رزان ! -أدهم في نفسه : يعني مش بس شاهي لأ رزان كمان !!!! -الكاشير مضيفاً : يا باشا !! ولو حضرتك مش مصدق كلامي ، في كاميرات في الكافيتريا تقدر تشوفها -أدهم وقد اخذ يفكر : هـــه -النادل محمد: أنا والله متصرفتش إلا لما لاقيت الكل مشى وهي فضلت تقول معهاش فلوس ومطلبتش حاجة ، فعشان كده مكنش في قدامي بديل إلا كده -أدهم بعصبية : حسابك كام يعني ؟؟؟ -النادل محمد بخوف : 400 جنية -أدهم: خد فلوسك اهي ، وأي حاجة تطلبها الآنسة يارا من هنا ورايح تحاسبني أنا عليها ولو شميت بس خبر ولا عرفت انك خدت منها مليم واحد مش هيحصل طيب ، انت فاااااااااهم !!!!! -النادل محمد: حاضر يا باشا -أدهم: واتفضل خد دول كمان ويتعملها الوقتي حالاً تورتة اعتذار من الكافيتريا -النادل محمد: ماشي يا باشا انصرف أدهم من الكافيتريا وهو يفكر في السبب الذي دفع شاهي ورزان وندى لعمل هذا مع يارا و... -أدهم : طب ليه عملوا كده ؟؟؟ هيستفادوا ايه لما يحرجوها قصاد الكل لأ وكمان كانوا ناويين يودها في داهية ، بس أنا هربيهم التلاتة بطريقتي .... -رزان من بعيد: اوووه ، مش معقول أدهومة بنفسه هنا -أدهم في نفسه: أهلا ، كويس انك جيتي برجليكي -رزان: miss you كتيرررر والله -أدهم: ما أنا لسه كنت معاكو من يومين -رزان: بس كده تمشي من البورتو من غير ما تقولي -أدهم: عادي يعني -رزان: بجد المكان بقى وحش وانت مش فيه لمح أدهم لافتة تشير إلى وجود معرض مجوهرات بالنادي ، فدارت برأسه فكرة ما و.. -أدهم : بقولي ايه يا روووزا ، ماتيجي معايا المعرض ده -رزان : معرض ايه -أدهم: معرض المجوهرات اللي في النادي ده -رزان بخبث: ها ليييه ؟ -أدهم بابتسامة ومكر: هتعرفي يا روووزا هناك ، تعالي يالا -رزان بفرحة : اوك ....................... بحث جاسر عن شاهي اخته في النادي، وظل يطلبها على هاتفها إلى أن ردت و... -شاهي هاتفياً : الوووو -جاسر هاتفياً: انتي فين ؟؟؟ -شاهي: في النادي طبعاً ، هاكون فين يعني -جاسر بضيق: فين في النادي ؟؟؟ -شاهي : عند حمامات السباحة ، ليه -جاسر: طب خليكي عندك أنا جايلك حالاً أسرع جاسر إلى حيث توجد اخته ، وما إن وجدها جالسة مع أصدقائها حتى قام بسحبها من يدها بطريقة مستفزة أمام الجميع و... -شاهي : الله في ايه جاسر ، حد يعمل كده -جاسر وهو يسحبها خلفه : تعالي عاوزك -شاهي : طيب بشويش بس ، أنا جاية معاك -جاسر: يالا وقف جاسر مع اخته بعيداً عن أصدقائها وبدأ في عتابها و.. -جاسر: ايه الهباب اللي انتي نيلتيه ده -شاهي وهي تعقد يدها أمام صدرها: عملت ايه تاني -جاسر: انتي عارفة عملتي ايه كويس -شاهي : وضح كلامك من فضلك -جاسر: عملتي مع يارا كده ليه -شاهي : هه .. أنا مش فاهمة تقصد ايه -جاسر : لا والله ، وموضوع الكافيتريا ده كان ايه ؟؟ -شاهي بلا مبالاة : هوانت تقصد ده ، ع فكرة ده كان هزار ، مقلب عادي يعني -جاسر: لو والله مقلب -شاهي: أه ، فيها ايه يعني ؟؟ -جاسر: طيب !!!أنا بقى عاوز اعرف ليه عملتي مع يارا المقلب السخيف ده ؟؟؟ -شاهي : آآآآ... عادي ، وبعدين هي كانت عارفة وموافقة ع ده كمان -جاسر بحدة: انتي كدابة -شاهي باستهزاء : لأ أنا مش كدابة ، ايييه هي بنت الشغالين وقعتك انت كمان في مصيدتها ولا ايه يا حضرت الظابط؟؟؟؟ وفجأة وجدت شاهي صفعة على وجهها و.. طااااااااااخ -جاسر بصوت مرتفع: اخرسي !!!!! -شاهي: انتي بتضربني عشان خاطر الجربوعة دي -جاسر: وأكسر عضمك كله طالما هتتعوجي علينا ولا تتبلي ع حد بالظلم -شاهي: والله لأوريها بنت الشغالين دول ، أنا تضربني عشان خاطرها دي -جاسر وقد أمسكها من ذراعها : اه وأعرفك شغلك كويس ، اياكي بس تفكري تتعرضيلها تاني، أنا اللي هاقفلك ، فااااهمة !!!!! -شاهي متآلمة : آآآآه ، طيب يا جاسر ماشي -جاسر: ولعلمك أدهم عرف باللي حصل ، ومعجبهوش ده خالص -شاهي بخوف : آآآآ... أدهم عرف -جاسر: أيوه -شاهي: طيب عرف كمان بقى انه مامته هي اللي مخططة لده -جاسر : نعم ؟؟؟ -شاهي: أنطي فريدة هي اللي قالتلي أعمل كده ،واعتقد لما أنطي هتطلب مني حاجة مش هتأخر عنها -جاسر: فريدة هانم !!!! -شاهي: أها .. ماتروح تمد ايدك عليها بالمرة هي كمان -جاسر: هي حسابها مع جوزها ، لكن انتي مسئوليتي -شاهي : يوووه مش هنخلص من الكلام ده -جاسر: ايوه مش هتخلصي ابدااااا ، واتفضلي يالا قدامي عشان تعتذري ليارا ع اللي عملتيه فيها -شاهي : كمان ؟؟ -جاسر: ده أقل حاجة تعمليها ، ده انتي كنتي بهزارك البارد ده هتوديها في داهية -شاهي: ياريتها كانت راحت -جاسر بغضب: لو ماعتذرتيش يا شاهي ليها والله لهتشوفي مني الوش التاني اللي عمرك ما تتخيلي ايه هو !!! -شاهي برعب: طيب .. طيب ............... في معرض المجوهرات الملحق بالنادي ،،، -رزان: واو ، المعرض تحفة يا أدهم -أدهم: عاوزك بقى يا روووزا تنقي حاجة شيك على ذوقك انتي -رزان: اوووه ، انت بتكلم جد -أدهم: طبعاااا ظلت رزان تنتقي بين العديد والعديد من المجوهرات المعروضة في المعرض ما وجدته في نظرها مناسباً وراقياً وملائماً لها ... -رزان: بص يا أدهومي ، ايه رأيك في الخاتم ده ؟؟ -أدهم: عاجبك -رزان : ممم.. طب استنى أما أشوف العقد ده -أدهم : اوك -رزان: بصراحة كل حاجة هنا شكلها روووعة ، أنا محتارة أختار ايه بالظبط -أدهم: اختاري اكتر حاجة عجبتك فيهم -رزان: بصراحة عاجبني الخاتم ده والعقد ده كمان -ادهم: خلاص هاخد الاتنين -رزان: بجد ؟؟ -أدهم: طبعااااا -رزان: أنا مcش مصدقة -أدهم لمسئول البيع بالمعرض: لو سمحت احنا عاوزين العقد والخاتم -المسئول: حاضر يا فندم -أدهم: اتفضل ، أنا هدفع بالـ visa card -المسئول: تمام يا فندم -أدهم: ولو سمحت حطهم في علبة شيك -المسئول: أكيييييد طبعاً يا فندم ، وأحب أحيي الهانم ع ذوقها الكلاسيكي الراقي -رزان بفرحة: ميرسي -أدهم: عاوزك بقى يا روووزا تيجي معايا عند فيرووو والعيلة -رزان: ليه ؟ -أدهم بابتسامة خبيثة: هتعرفي هناك يا بيبي -رزان: اوووه ، أدهم ، انت عاملي مفاجأة صح -أدهم: طبعااااااااا وضع مسئول البيع بالمعرض المجوهرات في علبة قيمة وأعطاها لأدهم و -المسئول: اتفضل يا فندم -ادهم: شكراً -المسئول: شرفتونا انصرف ادهم بصحبة رزان وتوجها سوياً حيث تجلس عائلة أدهم و.. -رزان في نفسها: أنا مش مصدقة أدهم اشترى المجوهرات دي عشاني ، لأ وكمان هيقدمهالي قصاد أهله ، أكييييد ناوي يخطبني تاني ، اوووه ، أنا مش مصدقة نفسي ، بجد هبقى حديث الموسم ............... في حديقة النادي ،،، أحضر عاملو توصيل الطلبات المأكولات التي طلبها رأفت الصياد ، وبدأ تجهيز المكان لغذاء عائلي كبير ، حضر خالد إلى النادي بعد أن انتهى من عمله بالشركة ، ثم التقى بعمر الذي كان ينتظره لكي يخبره على انفراد بما حدث مع يارا و... -خالد بضيق : كل ده حصل -عمر: أيوه ، وكانت هتروح القسم لو مكوناش لحقناها -خالد: وانتو كنتو فين لما ده حصل ؟؟ -عمر: أنا اتعمل عليا ملعوب وماما كملت عليها في الباقي -خالد: برضوه ماما !!! -عمر: ايوه ، ومحدش هيقدر يكلمها كالعادة -خالد مقاطعاً : طيب يارا كويسة الوقتي ؟؟ -عمر: اه الحمدلله -خالد: يعني كان ممكن الموضوع يتحل لو يارا كان معاها فلوس في جيبها -عمر: بالظبط ، بس هي كانت قيلالي ان مش معاها أي حاجة ، حتى كانت رافضة تشرب أي حاجة من غير ما تدفع فلوسها -خالد وقد أخذ يفكر في شيئاً ما: أها .. -عمر: هي موافقتش تشرب معايا عصير إلا لما وعدتها انها تعزمني ع واحد تاني أما يبقى معاها فلوس -خالد: مممم.. ماشي -عمر: طب ناوي تعمل ايه ؟ -خالد: بص أنا جاتلي فكرة وعاوزك تجاريني فيها -عمر: ايه هي -خالد: عاوزك تعمل آآ......................................... !! استمع عمر إلى فكرة خالد ووافق على مساعدته في تنفيذها و.. -عمر: تمام أنا معاك -خالد: هنشوف -عمر: اطمن ! -رأفت من بعيد: يالا يا ولاد ، انتو هتفضلوا واقفين كده بعيد ، تعالوا يالا -عمر: ايووه يا بابا جايين أهوو -خالد : ماشي يا بابا -خالد لعمر وهو يعطيه شيئاً ما بيده : متنساش اللي اتفقنا عليه -عمر: اوك بالفعل توجه عمر وخالد إلى طاولة الطعام المعدة ، جلس عمر إلى جوار يارا وبجانبه خالد ، وظلت فريدة متجهمة وجلست بجوارها ناهد ورأفت وعلى مقربة منهم جلست صديقات فريدة ، ثم ألقى عمر شيئاً ما أسفل مقعد يارا و.... -عمر: ايه ده يا يارا اللي واقع تحتك ؟؟ -يارا: فين ده -عمر: ده اللي هناك ده -يارا وقد انحنت للأسفل: ايه ده ؟ فلوس !!! -عمر: ايوه بتوعك -يارا : لأ -عمر: ازاي دول واقعين منك -يارا: لأ مش بتوعي -خالد مضيفاً: بس أنا شوفتهم بيقعوا منك -يارا: محصلش والله -عمر: يا بنتي انتي اللي تلاقيكي مش واخدة بالك ولا حاجة -يارا: ابداً ، أنا لو بتوعي هاقول ، بس دول لأ مش ممكن ، وبعدين يا عمر ما انت عارف اللي فيها -عمر: ربك بيرزق -يارا: يا سلام -عمر : اه طبعاااااااااا -خالد: حطيهم في جيبك بدل ما يضيعوا -يارا: ازاي أخد حاجة مش بتاعتي -عمر هامساً: يارا أبوس ايدك الناس هتاخد بالها ، حطيهم في جيبك وبعدين هفهمك -يارا: بس.. آآآ -عمر: يالا بقى بدل ما خالتك تاخد بالها -يارا مستسلمة : طيب جاء جاسر من بعيد ومعه شاهي اخته ، نظرت شاهي ليارا بنظرات حقد وغل ، بينما نظرت يارا لها بنظرات غضب وكره ، ثم أشار جاسر لها بالحديث و... -جاسر: يارا ، شاهي كانت عاوزة تقولك حاجة -يارا: خير -شاهي: ......... -جاسر بحدة: شاهي ، اتكلمي -شاهي : آآآ.. سوري -يارا : اوك -رأفت: هو انتي بتعتذري ليارا ليه ؟؟ -جاسر وهو ينظر : اصلها هزرت هزار بايخ مع يارا ،ولا حضرتك رأيك ايه يا خالتي ؟؟ -فريدة: هه -رأفت: هزار ايه ؟؟ -يارا: متخدش في بالك يا عمي ، خالتي أم خالد بتحــ... -رأفت ضاحكاً: هههههههههههههههههه قولتي ايه -يارا: خالتي -رأفت: لأ اللي بعدها هههههههههههههههه -يارا: أم خالد -رأفت : ايوه هي دي .. ههههههههههههههههه ، رهيبة ، ماسمعتش اللقب ده أبداً -الجميع : ههههههههههههههههههههههه -فريدة: اوووف بقى ، أنا مش حابة الكلام البلدي ده -رأفت: والله لايق عليكي ، ست كلاس وشيك واسمها ام خالد -فريدة بضيق: رأفت لو سمحت -رأفت: طيب طيب -ناهد: اقعد يا جاسي ، يالا يا شاهي -جاسر: اوك -شاهي: اومال فين أدهم ؟؟ -فريدة: اكيد جاي ... -نادية: أخبار الشغل ايه يا خالد ؟؟ -خالد : الحمدلله تمام -نادية : طبعا رأفت بيه معتمد عليك في كل حاجة -رأفت: أيوه طبعااا ، مش ابني حبيبي -صافي: مش ناوية يا فريدة هانم تدوريله على عروسة حلوة وبنت ناس ومن عيلة كده -فريدة: والله جبتله كتير بس هو رافض -خالد: أعتقد ان الموضوع ده يخصني ، ويوم ما أفكر أرتبط أكيد هاقول على طول مش هنتظر -شريفة: أنا عندي عروسة من عيلة وآآآآ... -خالد: انا رأيي يا طنط شريفة تدوقي الشوربة قبل ما تبرد أحسن -شريفة باحراج : أها ... ثم حضر أدهم وبصحبته رزان التي كانت تتبختر في مشيتها و... -رزان بفرحة وغرور: هاي عليكو -رأفت: أهلا يا بنتي -فريدة: هاي يا رووزا -نادية: رزان ازيك sweetie -صافي: تعالي رووزا اقعدي معانا -شاهي: أدهم ..انت كنت مع رزان -أدهم: أه طبعااااا -رزان: أصل أدهومة خدني من ايدي وحب آآآ... -أدهم: لالالالا يا روووزا بلاش تكلمي انتي ، خليني أنا اللي أحكي -رزان: أوك أدهوم -أدهم : بصوا يا جماعة ، أنا شوفت بالصدفة الاعلان عن معرض المجوهرات اللي في النادي ، وخدت معايا رزان طبعاً كلكم عرفينها -فريدة: أكيييد -صافي: رزان غنية عن التعريف -شاهي : اووف -ناهد: أها -رأفت: مممم.. -أدهم: المهم أخدت رزان معايا عشان تختار على ذوقها حاجة شيك ومناسبة عشان أقدمها هدية متواضعة لـ ........................................................ !!!!

الفريسة والصياد اقرأ هذه القصة مجاناً!