الحلقة الثانية عشر

9.5K 189 4

: في فيلا ناهد الرفاعي ،،، كانت شاهي تشعر بالغضب في داخلها بسبب وجود يارا في مكان واحد مع أدهم و... -شاهي : يعني أنا بالعافية مستحملة أصحابه اللي في النادي ، وأهي كانت بتبقى ساعة ولا اتنين بالكتير وتخلص ، دلوقتي يطلعلي في المقدر بنت الشوارع دي ، كنت ناقصاها هي كمان !!! أنا لازم أتصرف وأخلي البت دي تمشي فوراً من قصاد أدهم لأنه مش هيرتاح إلا لما يشاغلها وألاقيني في منافسة معاها ، وهي هتكون كفتها ربحانة عني لأنها في وشه 24 ساعة.. أيوه أنا هاقف مع أنطي فريدة لحد ما نطرد البت دي خالص !! بالظبط ده اللي أنا هعمله .. استعدي لأيام سودة يا بنت الخدامين .... !!!! -ناهد: شااااهي .. شاهي -شاهي : هه ، بتقولي حاجة يا مامي -ناهد: ده أنا بكلمك من الصبح وانتي في وادي تاني -شاهي : أها -ناهد: اللي شاغل بالك -شاهي: مافيش -ناهد: ممم..ع مامي برضوه -جاسر من بعيد : صباح الخير عليكو -ناهد: صباح الخير عليك يا بني -جاسر: انا رايح الشغل ، حد فيكو عاوز حاجة مني -شاهي : اه يا جاسر ، بليز ممكن توصلني ع أنطي فريدة قبل ما تروح شغلك -جاسر: احنا مش كنا لسه عندهم بالليل -شاهي: بليز جاسر -ناهد: وانتي عاوزة تروحي تاني هناك ليه ؟؟ -شاهي : آآآ... هاروح أطمن ع أنطي فريدة -جاسر: ليه يعني ؟؟؟ ده دي الوحيدة اللي تطمني انها حارقة دم الكل وعادي -شاهي: الله ، لو مش عاوز توصلني ، it's okay ، هاسوق أنا العربية التانية -جاسر: اوووف، طب قدامك 5 دقايق تجهزي ، لو جت الدقيقة 6 وانتي مجهزتيش همشي -شاهي : ع طووول أهوو -جاسر: مش مرتاح لزيارة شاهي لخالتي -ناهد: ولا انا -جاسر: ماما خلي بالك من شاهي ، لأنها بجد هتبقى نسخة مصغرة من فريدة هانم -ناهد: ربنا يستر -جاسر: يارب ، احنا كفاية علينا واحدة ، مش ناقصين 2 .................... في فيلا رأفت الصياد ،،،، -عمر: بقولك يا يارا ، ايه رأيك نروح النادي -يارا بدهشة : نادي !!!! -عمر: ايوه ، بدل أعدة البيت دي ، تعالي معايا أهوو أعرفك ع أصحابي وكده -يارا: هههههههههههه انت ليه محسسني انك واحدة صاحبتي مش ابن عمي -عمر: ما أنا معتبرك واحد صاحبي -يارا: نعم ؟؟؟؟ -عمر: مقصدش يعني ، اللي أقصده انك أقرب حد ليا في البيت ده ، الكل هنا همه نفسه وبس ، محدش بيحكي معايا ولا بيقرب مني ولا يعرف مشاكلي ، احنا بس بنتقابل ع الغدا تقضية واجب والسلام ، لكن انتي من أول ما جيتي وأنا حاسس اننا شبه بعض -يارا: ده انا لسه مش بقالي يوم في البيت ده ، ولحقت أعمل كل ده -عمر: بجد أنا نفسي تعيشي معانا على طول -يارا: الله أعلم -عمر: احنا مالنا قلبناها دراما كده ليه ، يالا بس البسي وخلينا نغير جو ، وانا هاقول للسواق يستنانا -يارا: أوك ......... بالفعل بدأت يارا تستعد للذهاب إلى النادي ، لم ترتدي إلا جينز أسود وقميص أسود اللون فوقه ، خرجت من غرفتها لتجد عمر في انتظارها و... -عمر بفزع: انتي لابسة أسود ليه ؟؟؟ -يارا: انت ناسي ان جدتي ماتت ربنا يرحمها يا رب -عمر: يا رب -يارا مكملة : ع فكرة أنا مش ناوية أقلع الأسود ده -عمر: لأ انا عاوزك تقلعيه -يارا: لأ ماينفعش -عمر: ليه بس لازم تقلعي -أدهم من خلف يارا: ما تقلعي وتريحي عمورة -يارا بخضة: هـــــاااااااااه -أدهم بابتسامة : اييييه خضيتك -يارا: في حد يكلم حد بالشكل ده ، خضتني !!!! -أدهم: اووووه ، مكونتش أقصد سلامتك من الخضة يا جميل -يارا متجاهلة أدهم: يالا يا عمر لأحسن نتأخر -أدهم : ع القلع ؟؟؟ -يارا: استغفر الله العظيم يا رب ، انت فاكر نفسك ظريف لا سمح الله ؟ -أدهم: طبعااااااا -يارا: انت أخد مقلب في نفسك ع فكرة -أدهم: لا والله -عمر: احنا هنفضل نرغي كده كتير ، يالا لأحسن اتأخرنا -يارا: عندك حق يا عمووورة -أدهم : انتو رايحين فين كده ؟؟ -يارا: ملكش فيه -أدهم: لأ ليا -عمر: يا عم ع النادي ، فيها حاجة دي -أدهم: خدت اذن من مامتك يا كتكوت انت ؟؟؟ -عمر: لأ ، ودي فيها حاجة دي كمان -أدهم: اه طبعااااا ، لما تروح لوحدك عادي ، لكن لما تاخد معاك بنت الخدامة يبقى آآآ..... وفجأة دوت صفعة قوية ع وجه أدهم من يارا الذي لم يتوقع هذا منها ، كاد أن يفتك بها ولكن وقف عمر حائلاً بينهما و... طااااااااخ -يارا بغضب: أخرررررس ، قطع لسانك قبل ما تجيب اسمي ولا اسم حد من عيلتي ع لسانك -أدهم والشرر يتطاير من عينيه : انتي اتجننتي -عمر وقد حال بينهما : يا جماااعة -أدهم: ازاي تمدي ايدك عليا -يارا: لما تغلط في عيلتي يبقى ماتستهلش إلا كده -أدهم: وانا هدفعك تمن القلم ده غالي -يارا بثقة : أعلى ما في خيلك اركبه ، أي حد هيغلط فيا أو في أهلي هردله الاهانة باهانة ، فاااااااهم !!!!!!! -أدهم: ان ماوريتك مابقاش أنا أدهم الصياد -يارا مدعية الخوف : ياااااا مامي خفت -أدهم: أحسنلك تخافي ، لأنك وقعتي مع الصياد ! -أدهم بحنق لعمر : تعالى يا زفت قدامي -عمر: ليه ؟؟ -أدهم وهو يدفع أخيه أمامه : روح قول لفريدة هانم الأول انك عاوز تخرج مع الأشكال دي ، ولو وافقت اتنيل روح ، غير كده مالكش دعوة بيها -عمر: تبيع أخوك يا أدهم -أدهم: أه ، ولو جبت سيرة لأي حد مهما كان ولا أنا شميت خبر بأن في حد عرف باللي حصل مش هارحمك -عمر: طب وأنا مالي هو أنا اللي ضربتك بالقلم -أدهم: ززززززززفت !!!!!! -عمر: طيب طيب ، أنا لا أسمع لا أرى لا أتكلم ..!! -أدهم: ايوه كده -أدهم في نفسه : ماشي يا بنت الـ .... والله ما سايبك ، ويا أنا يا أنتي ، ان ماخليتك عبرة مابقاش أنا أدهم -يارا في نفسها : تستاهل القلم ، كله إلا الاهانة ، أنا مش هاكون البنت الضعيفة اللي الكل هيحط عليها في البيت ده .......... وصل جاسر وبصحبته شاهي إلى فيلا رأفت الصياد و... -جاسر: شاهي متتأخريش -شاهي: طيب ، وبعدين هو أنا أعدة في الشارع ، ده أنا أعدة مع أنطي فريدة وولادها -جاسر: مالكيش دعوة بأي حاجة تحصل ماشي !! -شاهي: طيب ، خلصت يا حضرت الظابط -جاسر: ايوه ، اتفضلي ........... في غرفة فريدة ،،،، -فريدة بغضب : لألألألألأ -عمر: ليه بس يا ماما -فريدة: مافيش مرواح للنادي مع الأشكال دي ، انت فاهم !!!!!! -عمر: أشكال ايه بس يا ماما ، دي بنت عمنا -فريدة: اسكت متقولش بنت عمك -عمر: يعني انتي من الاخر مش عاوزاني أخرج معاها ؟ -فريدة: ايوه -عمر: طب أعمل انا ايه الوقتي ؟؟؟ اتحبس في البيت يعني -فريدة: لأ روح النادي بس لوحدك ! -عمر: اوووف ، مش رايح ، انا هستنى معاد تدريب التنس وهاروح -فريدة: يكون احسن ....... كان أدهم يقف خارج غرفة فريدة ويبتسم لعمر و.. -عمر: مبسوط دلوقتي -أدهم: جدااااا -عمر: بس افتكر انك هتتزنقلي في يوم وساعتها هــ.... -أدهم وهو يمسك بياقته : وله !! احترم نفسك معايا -عمر: ايوه ، ايوه اتشطر عليا أنا -أدهم: يالا اتمشى شوف وراك ايييه ! .......... نزلت يارا إلى الحديقة الخاصة بالفيلا لتجلس بها قليلاً وقابلت في طريقها شاهي التي رمقتها بنظرات احتقار ودلفت لداخل الفيلا ... -يارا في نفسها: مالها دي ، أهي شبه الفقرية اللي جوا وبينما كان جاسر يدور بسيارته ليخرج بها من الفيلا ، لمح يارا وهي تتجه للحديقة فأوقف سيارته ونزل ليسلم عليها و... -جاسر: الله مش دي يارا ، ممم.. أسلم عليها ولا أطنش ! أحسن حاجة أنزل اسلم عليها وخلاص ، ماهو اللي يقعد ما فريدة هانم لازم الواحد يطمن عليه انه لسه عايش -يارا في نفسها: ماشاء الله ، الجنينة هنا حلوة الصراحة ، اللي عملها فنان بجد ، تسلم ايد اللي عملها -جاسر من الخلف : صباح الخير يا آنسة يارا التفتت يارا خلفها لتجد جاسر يمد يده ليصافحها و.. -يارا وهي تصافحه : صباح النور -جاسر: ازيك دلوقتي ؟ -يارا: احسن الحمد لله -جاسر: أنا قولت اسأل عليكي يعني بعد اللي .. آآآ.. حصل وكده -يارا: ميرسي -جاسر: طيب مش عاوزة حاجة -يارا: لأ شكراً -جاسر: تمام ، أنا ماشي ، وربنا يعينك ع اللي انتي فيه -يارا: يا رب -جاسر: سلام -يارا: سلام غادر جاسر الفيلا ، بينما كان يراقب المشهد من فوق أدهم ... -أدهم: هي الحكاية دخل فيها جاسر كمان ، كده احلوت ع الأخر !! -شاهي من خلف ادهم: ادهوووومة ، مش ممكن ، انت رجعت ؟؟؟ -أدهم: أيوه -شاهي : أزيك عامل ايه ؟ -ادهم: تمام -شاهي : انت مش كان المفروض ترجع كمان يومين -أدهم بصوت مرتفع وهو ممسك بيد شاهي: أصلي ماستحملتش أقعد أكتر من كده من غيرك يا شاهي نظرت يارا إلى الأعلى لتجد أدهم وشاهي يقفان سوياً في الشرفة و... -شاهي: ايه الكلام الحلو ده يا ادهومة -أدهم: الكلام الحلو للناس اللي تستاهل -شاهي مدعية الخجل: لأ أنا مش ادك -ادهم وهو يضع يدها على قلبه : تؤ يا شاهي ، ده انتي أدي وقريبة من الحتة دي -شاهي: بجد ؟؟؟ -يارا من الأسفل في نفسها : أم الفصلان اللي ع الصبح !! باين أوي انه فيلم فكسان وأوفر أوي .. الواحد عنده مرارة واحدة مش ناقص تتفقع ! انصرفت يارا لتكمل مشاهدة التصميم الرائع للحديقة ، بينما وجه أدهم نظره للأسفل ليتأكد من أن يارا تتابعه ولكنه لم يجدها فترك يد شاهي على الفور .. -شاهي: الله ! في ايه يا أدهم -أدهم: هــه ، مافيش ، بس يالا ندخل جوا -شاهي: اوك ، المهم اني مش مصدقة عيني اني شوفتك -أدهم: لأ صدقي ، تعالي يالا سلمي ع فيرووو -شاهي: اوك ......... في الحديقة ،،، كان عمر يبحث عن يارا ليعتذر لها عن عدم ذهابه معها إلى النادي ، وبالفعل وجدها في الحديقة و... -عمر: أخيراااا لاقيتك ، دوختيني عليكي يا شيخة -يارا: ليه ؟ -عمر: معلش انا أسف مش هاعرف أروح معاكي النادي -يارا: طب ليه ؟؟ في حاجة حصلت ؟؟؟ -عمر وهو ينظر تجاه الفيلا: حكم القوي -يارا وقد فهمت ما يقصد: أهـــا .. ولا يهمك -عمر: والله غصب عني ، أنا لو أقدر كنت خدتك وفسحتك و... -يارا: خلاص خلاص مافيش مشكلة ، نعوضها وقت تاني -عمر: ان شاء الله ، بصي أنا هاخلص تدريب التنس وأجيلك ع طول -يارا: بأمر الله انصرف عمر مضطراً ، بينما قررت يارا أن تتصل بصديقتها سمر لتستعلم منها عن احوالها و... -يارا في نفسها: أما أكلم البت سمر أعرف منها ايه الجديد -سمر هاتفياً: حبيبة قلبي ، ازيك وحشاني أوي اوي اوي -يارا هاتفياً : وانتي اكتر والله -سمر: اخبار القاهرة ع حسك ايه ؟ -يارا: مافيش زي الغردقة وجمالها يا سمورة -سمر: ناوية تقعدي كتير هناك ؟ -يارا: مش عارفة والله ، ع حسب ، بيني وبينك الناس هنا مش اد كده -سمر: تقصدي ايه ؟؟؟ -يارا: نفوسهم مش صافية وخصوصنا الولية العقربة اللي اسمها فريدة -سمر: ودي مين دي كمان؟؟؟؟ -يارا: المفروض انها مرات عمي -سمر: يا ساتر يا رب ، طب وبعدين هتعملي ايه ؟؟؟؟؟ كان يارا منشغلة في الحديث مع سمر ولم تنتبه إلى وجود أدهم الذي قرر أن يعكر صفو يارا ، وقام بتشغيل رشاش المياه الالكتروني في الحديقة و... -أدهم: رايقة ياختي وبتتكلمي في التليفون ، ان ما نكدت عليكي مابقاش أنا أدهم ..مممم.. فكرة ، أما نخليها تشتي بدري ع نافوخك -يارا هاتفياً: بس ده اللي حصل و... فجأة وجدت يارا الأرض تقطر ماءاً من حولها و... -يارا بفزع: ايييييه ده ، ايه اللي بيحصل ده ؟؟؟ -أدهم ضاحكاً من بعيد بصوت عالي: ههههههههههههههه -يارا بغضب وهي تجز على شفتيها : اه يا ابن فريدة !!!! -أدهم: أصل لاقيت الجنينة فيها شوية لامؤاخذة وساخة ، فقولت أنضفها -سمر هاتفياً: في ايه اللي بيحصل عندك يا يويووو -يارا: اقفلي الوقتي يا سمر ، هكلمك بعدين -سمر: استني بس ..الوووو ، الوووو !!! -يارا بصوت مرتفع : انت أعمى مش شايف اني واقفة بتكلم في التليفون هنا ؟؟ -أدهم من بعيد : لأ شايفك -يارا: ولما البعيد شايفني بتشغل أم الرشاش ليه ؟؟؟؟ -أدهم : بيتي وأنا حر فيه -يارا: حر في اللي يخصك ، مش في مرازية الناس -أدهم بصوت هامس : ده أنا هطلع عينك ابتلت ملابس يارا بالكامل من آثر المياه وتوجهت ناحية أدهم لتوبخه على ما فعل و... -يارا وهي تقترب منه : للدرجادي مش باينة قصادك ، شفافة أنا مثلاً -أدهم وهو يتأملها بخبث : من ناحية شفافة فالصراحة آآآآ... -يارا مكملة دون اكتراث له: بص لو عندك مشاكل في النظر ممكن أسلفك فلوس ، واهو تعمل قياس نضارة في التأمين الصحي وأكسب فيك ثواب -أدهم: بتقولي ايه ؟؟ تأمين صحي ونضارة ، لأ وتكسبي فيا ثواب !!!!! -يارا: يالا ماهو المثل بيقول اعمل الخير وارميه في البحر ، وبعدين مش عيب ان يكون نظرك ضعيف ، لكن العيب انك تسكت ع ده ، وع فكرة التأمين بيعمل نضارة كعب كوباية إنما ايه حكاية ! عارف لو داس عليها قطر هتفضل سليمة -أدهم باستهزاء : يا شيخة -يارا: انا عارفة الحقيقة بتجرح ، بس آآآ... -أدهم مقاطعاً : بس تصدقي شكلك حلو وانتي مبلولة كده ، كله باين ومتفصل -يارا بارتباك : احم.. اييييه عينك بدل ما أخلعهالك -ادهم: طب يا ريت تخلعي أي حاجة وأنا آآآآ... لم يكمل أدهم كلامه ، حيث دفعته يارا بكل قوة ليسقط فوق نجيلة الحديقة المبتلة وتبتل ملابسه وتتسخ و... -ادهم: آآآي -يارا: ومايوقعش إلا الشاطر .. يا... يا شاطر -شاهي من بعيد بضيق: ادهـــــــم !!! بتعمل ايه عندك -أدهم: تعالي يا بيبي -شاهي : ايييه ده ، مين اللي عمل فيك كده -أدهم وهو يشير ليارا: الاستاذة بتهزر معايا -شاهي بضيق: اوووف ، وده اسمه هزار برضوه يا..يا ، سوري انتي كنتي قولتيلي اسمك ايه -يارا : لأ انا الصراحة مقولتلكيش ، بس أنا يارا ، اوك؟ احفظيه كويس -شاهي وهي تساعد أدهم على النهوض: whatever .. أدهم انت كويس ؟؟ -أدهم: زي الفل يا شوشوو -يارا: طب أسيب أنا طيور الحب تزقزق براحتها وسط الطينة -شاهي: طينة !!!!!! -يارا وهي تلوح بيدها : اوووه ييس .. أصل أدهم بيه بيحب يلعب في الطينة أوي ، شوفتي عمل الجنينة زي الغيط ازاي ، أقولك ع حاجة أنا هامشي واسيبكم مع بعض ، أصلي محبش اكون زي العزول بينكم ، يالا انجوووي ، have fun !!! -شاهي: اوووف بايخة -أدهم وهو ينظر ليارا : أها -شاهي وهي تحرك وجه أدهم تجاهها : عينك رايحة فين -ادهم: لأ عادي -شاهي: طب تعالى غير هدومك -أدهم: اوك ، جاي ! -يارا في نفسها : الظاهر ان اللي اسمه أدهم ده نسخة من أمه ، رزل زيها ، وأنا كده مش هاخلص منه بالساهل طالما حطني في دماغه ، بس والله ماهسيب حد فيهم يعلم عليا ...................

الفريسة والصياد اقرأ هذه القصة مجاناً!