الجزء الثاني عشر

2K 118 11

#رماد
للكاتبه فردوس عبد اللطيف
الجزء الثاني عشر .حقيقه
طبعا بنات عمتي . اجونا مره ثانيه وثالثه . وصار اكو تغيير بالشرؤط .

ام حمودي شتريد تلبس براحته
وتطلع وي زوجها بس مو وحدها
وتتمكيج عادي ليش هو الرجل شيحب بالمرأءه غير المكياج واللبس .
بالعكس اخونه حزين ومصدوم واحنه نريدها تلبس وتحلى بعينه حتى ينسى الحزن.

.ام رماد زين والاطفال خاف مايتقبلونها
هذي مهما يكن مرت ابوهم مو امهم مالها حق التصرف يصير بالموضوع تحسس .

ام حمودي لا هي خل تهددهم ب ابوهم اذا شافت منهم خطأ .لاتحاسبهم هي
ابوهم هو يجي ويتصرف وياهم
هي خل تخدمهم وبس.
..
طبعا كلشي واضح . يعني اني راح ارؤح مجرد خدامه
ومرت ابو .
والابو مصدوم شكاك معقد
مااعرف ليش كنت احاول اتجاهل المعؤقات واقنع نفسي انو هذا زواج ناجح رغم كانو اهلي رافضين والكلام من الناس والمقربين مني .
كله رفض ونصائح انو اترك هالزواج . راح اتعب و اتأذى وافشل
بس كنت اسد أذاني ومااسمع غير كلام عقلي

رماد اني موافقه.
وافقت على حيدر
طبعا هو مدرس اكبر مني ب 12 سنه
مطلك وعنده 4 اطفال

اني كنت على علاقه ب اخوات زوجي السابق حسن واتصالات بينا
فؤرا وصلت الهم الخبر
رماد أنخطبت ل ابن عمتي مدرس وبيته وحده وعنده سياره ومحل حلاقه

ودزيت الهن صؤرته هو هم مرتب رغم مبين عليه الحزن .بس شايل نفسه
....
وطبعا باركولي واكيد وصلو الكلام ل حسن
...
مااعرف شنو غايتي من هالتصرف .
لسه احبه . ؟

ياحب هسه هو بحالي اصلا ولااجي على باله يجوز من كالوله عني كاللهم منو رماد مااعرفها.
المهم.
بعد فتره دزينه خبر بالموافقه على الخطوبه
واجه حتى يشوفني واشوفه.
....
كنت احس نفسي عميه مااريد اشؤف شي سيئ بي وحتى لو اشوف اغير النضره واقنع نفسي انو كلشي تمام
حتى من اجه مااذكر شكله شلون جان . كنت بس ابتسم وفرحانه واريد كلشي يكمل بسرعه.

حيدر اريدج تخافين الله . لان الخوف من رب العالمين هو الي يمشينا على الدرب الصحيح.

رماد زوجي السابق أذاني وعيشني الحرمان و الخيانه والالم .
رماد اريد انسان يحتويني يحسسني بالحنان
ويغمرني بالحب .
رماد اريدك شلون تعامل بناتك تعاملني اريد حب واهتمام وحنيه.
...
صراحه شفته ماعجبه كلامي الاخير يمكن كال هاي شبيها تشؤف نفسها زعطوطه وتريد تدلع عليه .
...المهم

بعدها راح .
وصارت الخطوبه والنيشان وجان كلش بسيط واجه وحده لاامه ولااخواته ولااي احد اجه ويا . والسبب انهم راحو للنجف لزياره قبر اخوه الي توفى من 4 اشهر وهمه حزانه على ابنهم بس هوه ماكدر يتحمل لان وضعه واطفاله وبيته محتاج مراءه تخدمه .
.....
المهم مااهتمينا للموضؤع خصؤصا انو هوه يسكن بيت وحده واهله جيرانه ومالهم دخل بي وهمه مو رافضين لا بس همه بحزن على ابنهم الي توفى .
طبعا ابنهم اسمه عباس . لواء بالجيش العراقي متزوج وصاحب عائله
توفى بحادث سياره.
كان اكو كلام بؤقتها اني زوجة خطيبي السابقه
مو خاينه وهذا اتهام عليها واثبتت براءتها لكن عباس رفض انو ترجع ل زوجهاوكاله اتبره منك. اذا رجعتها
فهي رايحه للعباس ابو فاضل سلام الله عليه .وطالبه حوبيتها وبعد فتره قصيره توفى عباس بحادث شنيع مزقه تمزيق .
فهي كالت هذي حؤبتي لان اتهموني بشرفي وحرموني من اطفالي.
المهم ....
بوقتها اني وامي مسجلين للعمره رحله للسعوديه . فصارت اجراءات الخطوبه والعقد سريعه جدا . والزواج يتأجل لبعد مانرجع من مكه .
وسافرنا اني وامي وهناك دعيت ربي ؤانا احضن الكعبه .
ربي سامحني
ربي يسرلي امري ربي اجعل هالزواج لي راحه وستر
ربي تعذبت واريد ارتاح
ربي راحتي منك بجاه الزهراء واهل بيتها
ربي اني خايفه
وانت المعين الي
سكن محبتي بقلب زوجي واطفاله وازرع محبتهم برؤحي
وكنت ادعي وابجي واصلي
ياربي لاتفشلني بزواجي الثاني
توكلت عليك وخطيت هالخطوه
ربي كون وياي ولاتتركني يااارب
....
كان خطيبي يراسلني ويتصل بين فتره وفتره.
كنت احاول اقنع نفسي بحبه . وهوه هم يحاول يلكا بيه الانسانه الي يريدها
....
وبعد ماكملت سفرتنا ورجعنا للعراق.
تحدد موعد الزواج وانطوني مبلغ جدا بسيط اشتريت بي ملابس وكلاده ذهب وحلقه
حيدر رماد ماعندي انشالله اعوضج
طلاكي من زوجتي الاولى خسرني هواي وغركني بالديون .
....
اني ماكلت شي مو مهم عندي الفلؤس بقدر مايهمني ان اكون سعيده .
واهلي ساعدوني وجهزوني بكل احتياجاتي واكثر.

رماداقرأ هذه القصة مجاناً!