الجزء الحادي عشر

2K 122 9

#رماد
بقلم فردوس عبد اللطيف
الجزء الحادي عشر. حقيقيه
بعد جدالات ومشاكل مع اهل حسن قررو يطلكوني لان عرفو حسن ماكو منه نتيجه
ام حسن ولك يايمه مو زوَّجنَاك ماتهمد شنو ذنبها بنت العالم جاي يخابرون علينه
حسن. يمه ما اريدهه لو تنتظرني بعد عشرين سنه هم هذا مو قفي وياها
ام حسن ولك مو تحبك وشاريتك
حسن. ماكدرت احبهه وأتأقلم وياها
ام حسن شنو حب شنو تأقلم والله انتو هالاجهزه خربتكم
ترى بعدين تتندم
حسن لا اتندم. هي حلوه وبعدهه زغيره يجوز تحصل نصيب احسن مني يقدرهه
ام حسن بعد بكيفك ابني
رماد بعد ما اهل حسن شافو ابنهم ميريدني قررو يطلقوني
وفعلا تم طلاقي واخذت منه كامل حقوقي ذهب وأغراضي والفلوس الحاضر والغايب
طبعا شكد النسوان يصيحن طلكني طلكني لكن من تصير صدك صعبه بس اني اصلا كنت زوجه مع وقف التنفيذ
وبديت بمرحله جديده بحياتي واني عند اهلي والتسميه الجديده الي أحملها مطلقه
لكن ما حسيت اني منبوذه ....احيانا المجتمع ينظر للمطلقه على انها غلطه والي تطلك لازم غلطت والا ليش تطلكت
يمكن اني غلطت ولو ما ذيج الغلطه واتصالي برعد يمكن كان حسن بقى يحبني وكان نجح زواجي
بس الظاهر حسن هو هذا طبعه حتى لو ما غلطانه وياه
شرب حبوب سهر خارج البيت خيانه
يعاند اهله مايسمع كلامهم طاغي مغرور
عايش بالشارع ماتقيده العادات والتقاليد. يمشي بكيفه محد يكدر يوجهه اهله زوجو بلكي يعقل ...يهدئ....يتحمل المسؤليه
بس مصار هالشي لان من شب على شئ شاب عليه
وابو طبع ميبدل طبعه
مرت الايام.
وبديت انسى
عايشه مرتاحه مع اهلي ....زوجه اخوي موظفه تروح للدوام
وصار عدهه ولد. حبيبي ابن اخوي اني ربيته
ابقى اشتغل بالبيت وأنظف واطبخ لما ينام ابن اخوي
ومن يكعد ابقى يمه اهتم بي صار جزء من حياتي
احبه واعتبره ابني ....
عندي نت عندي موبايل ولابتوب اغلب وقتي اقضي عالفيس بوك ...
لكني كنت حذره حتى مع الأشخاص الى اتعرف عليهم
تعرفت على شباب بس كأصدقاء ماعشت الحب
كانت مجرد صداقات عابره
خصوصا اني مطلقه وماكنت اكذب على احد
كل اصدقائي وصديقاتي يعرفون بي مطلقه
لذلك ماعشت الارتباط الجاد من جهه .....ما لكيت الشخص المناسب.....
وكنت اشوف التعارف عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي
مابي أمل وما ينبني على اساس الثقه. وفاشل
1/1/2015 هو اليوم الاول للسنه الجديده . يارب تكون سنه
سعيده ع العراق . وسنه خير على كلبي المكسور
مرت سنه ونص على طلاقي لكن اني اشعر كأنه البارحه طلكت ...نفسي محطمه وحزينه وروحي مكسوره وكلبي عباره عن كتله من الالم .احاول انسى
احاول اتعلم من أخطائي ....احاول استرجع أسباب فشلي بزواجي وحياتي ...عسى ولعل اخذ درس منهه
كنت اشعر بالحرمان واليأس
مرات اكول كلشي حلو بحياتي انتهى ...كنت اشوف نفسي عار مطلقه يعني لاشئ بالمجتمع كنت احتقر نفسي
رغم اني بذلت كل جهدي حتى احافظ على زواجي بس بدون جدوى يمكن كنت متسرعه يمكن كنت عصبيه يمكن كنت ظالمه او مظلومه .يمكن خاينه يمكن اني وفيه
افكار هواي تجي ببالي ما الكى الهه تفسير .بس بنهايه كل فكره اتذكر كرامتي الي كانت عندي اهم من كلشي عندي
والي زاد حالتي سوء هو وظعي الى مالا تغيير
لا وظيفه ولا ارتباط ولا حتى طفل ممكن يملئ علي وحدتي ويغير حياتي
كنت اطلع مع امي بين فتره وفتره مناسبات مجالس عزاء او زيارات كنت اشوف نفسي مقبوله عند الناس وطبعا مايخلو الامر من الاسئله التقليديه ما انخطبتي....ما تعينني....صايره حلوه
كنت اسمع كلام حلو رجعلي الثقه بنفسي خصوصا عندما كنت اسمع انسي هو الخسرج الف من يتمناج ...عيشي حياتج
هذا الكلام رفع معنوياتي وبديت ارجع لنفسي القديمه
كنت ادخل لمواقع التواصل الاجتماعي واختلط بالآخرين والاصدقاء كان عندي صديقات اكثر من اخوات ....كنت اتعرف على شباب وأحاول اندمج وياهم او اعيش قصه حب
لكن للأسف مادخل عقلي اي شخص
للعلم كان بعظهم جادين بعلاقاتهم ويفكرون بالارتباط بي للزواج وكنت اكوللهم مطلقه واتفق معاهم يجون يخطبوني وابلغ امي لكن بعدين اغير راي
بنهايه كل يوم ادخل بصفحه طليقي وابحث بمنشوراته وأحسد حبيبته الي يتغزل بيها اقرأ التعليقات وأدقق بكلشي ونار الغيره تحرك كلبي وتمزق روحي تمزيق
واسال نفسي الى متى .....؟الى متى......؟
تعبت معقوله هيج احبه زين هو مايحبني ولا يفكر بي ولا مهتم بي اصلا يمكن يكرهني لا اكيد يكرهني
كنت بصراع قوي بين قلبي وعقلي وما اعرف شنو النتيجه
كنت ما اعرف اتخذ قرار ....الزمن هو الي يتحكم بي وهو الي يغير حياتي
بقيت فتره على هالحال حال الضياع والتشتت والالم
مع وجود شئ قليل من الأمل كنت ابتسم احيانا
والفضل يعود لوجود بعض الأشخاص بحياتي
مع الوقت وبمرور شهر من السنه الجديده سنه 2015 بديت
لتغيير وبديت انتبه لنفسي وأحاول اطلعهه من جو الحزن
فد يوم رجعنا اني وامي كنا بالسوق حتى اشتري جهاز موبايل جديد كان يوم 2/2/2015
لكينا خطار عدنه بالبيت ف سالنه زوجه اخوي منو جاي يمنه
كالت ام حمودي بنت عمتي ام عباس اجتى تخطب رماد لاخوهه
هنا اني انصدمت بين فرح بين استغراب بين خوف من التجربة الجديده
يعني ممكن اتزوج ؟. واخلص من كلمه مطلقه
يعني ممكن ابدي حياة جديده وانجح بيهه
وأنسى حبي لحسن ؟. لكن....
قطعت زوجه اخوي صفنتي وكالت بس تكول عنده شروط
هو مصدوم ومار بتجربه قاسيه زوجته من بعد عشر سنوات
خانته ...مو سهل هالشي ..يريد زوجه تنسي هالتجربه القاسيه وميريدهه موظفه وميريدهه عدهه موبايل وميريد ها
تخلي مكياج وماتطلع وماتلبس ووووووووو
صراحه شروط تافهه حسيت بلحظتها اني اضحك ع نفسي اذا قبلت بهيج شخص
اني خريجه وحلمي أتوظف وتعب عمري دراستي مستحيل أفرط بيهه
والموبايل مو مشكله ولوهسه بوقتنه هذا صار ت الناس متحظره ومطوره بس الهمجي الي يمنع زوجته من الموبايل
الثقه متحتاج حرب الثقه تحتاج حب وعطاء
وبعدين شنو مكياج ماكو بنطرون ماكوطلعه ماكو. شنو سجن ؟ ههههه
انتهى الكلام بالموضوع وانسد ب اول لحظه من طرحه
يعني واذا هو ابن عمتي واذا مدرس وبيته وحده وعنده سياره وعمره 40. سنه يعني عاقل واعي ومثقف
بس هالشروط مال انسان مريض وفعلا هو اكيد مريض بعد صدمته بحياته زوجته وأم اطفاله
طبعا هو عنده 4 اطفال 2 بنات و 2 ولد
سالفه ميته ومستحيل تعيش هذا زواج افشل من الي قبله
بس اكو شي بداخلي يوحي الي بالرضا اريد اخلص من كلمه مطلقه اريد ابدي من جديد
ما ارتبط بشخص غريب بعد خل اخذ من أقاربي افضل
ما ارتبط بشخص صغير وطائش اريد انسان واعي
يفهم ويقدر ويسامح وهذا ابن عمتي بي كل هذه المواصفات
واذا ع شروطه
هو طبعا بعد خيانه زوجته فقد الثقه بالنسوان ...يحتاج وقت حتى يتغيير ... اني هنا يجي دوري ان شاء الله اكدر أغيره
واطفاله اكسب بيهم اجر واعوظهم حنان الام الي انحرمو منه
واني هم اشوف نفسي وحياتي وبلكي الله يرزقني بطفل يملي علي حياتي
وع التعيين هي وينهه التعينات عود خل تصير وان شاء الله اخلي يوافق
امي وخالاتي وبيبيتي وعماتي كان اكو تناقض واختلاف بآرائهم نص موافقين ونص رافضين ويكولون هذه ورطه لا تدخلين بيهه وتخسرين اكثر من خسارتج بحياتج
شدكولون توافق لو ترفض
للحكايه بقيه. بقلم فردوس عبد اللطيف. F

رماداقرأ هذه القصة مجاناً!