الجزء الثامن

2.1K 127 21

#رماد
بقلم فردوس عبد اللطيف
الجزء الثامن
من اتصل حسن برقم رعد وجاوبه رعد سد التلفون وما اشوف الابوكس على وجهي وكعت عالارض
حسن لج هذا منو
رماد يجوز اخو ايناس
رجع اتصل مره ثانيه بنفس الرقم
رعد تفضل عيني
حسن. هذا رقم ايناس
رعد لا عيوني يا ايناس هذا رقمي صارله دهر
سد التلفون وكعد عالسرير ويشرب سيجارة وينفخ.  واني ساكته
باوعلي احس نظراته بيهن غضب ومحتار شيسوي
حسن لج احجي هذا منو؟
رماد. والله هذا شخص كنت اعرفه سابقا ....وحاليا مايعنيلي شي
حسن.   لازم شعري ويهز براسي لعد ليش اتصلتي بي ثالث يوم عرسج
رماد اوي هد شعري فضول بس ردت اعرف الرقم مغلق لو مفتوح
حسن انتي شجاي تخربطين  واعيه على نفسج شتحجين
       ما يعنيلج شي وتتصلين بي وانتي على ذمه رجل
رماد.  والله والله ما حجيت وياه اصلا ميعرف هذا رقمي
      وبوقتها طلع الجهاز مغلق
حسن ولو طالع الجهاز مفتوح
رماد صدكني ماكنت ناويه احجي وياه بس فظول
قطع كلامي.  آش اش
مجرد ان تذكرتي ودكيتي رقمه هذه اكبر خيانه
رماد.  لا حسن خيانه شنو اني احبك
حسن لو تحبيني جان صوتي زواجنا ولج بعدنه اسبوع مصار
      وخنتيني
رماد ما اعرف شجاوبه حقه بكلشي كاله
والله مو قصدي اني شسويت هدمت كلشي حلو وراح اروح اعدائي بايدي بقيت ابجي والطم انقهرت تندمت عالى سويته يمكن رب العالمين فضحني لان غشيت حسن حتى لو غافل الله مو غافل رحت سويت عمليه الترقيع تذكرت كلت يارماد لحكي على روحج وحافظي على بيتج وزوجج
بقيت اتعذر وأتوسل أبرر لكن كل توسلاته باءت بالفشل ميفيد
حسن.   ترى الي ينكسر مايرجع مثل ماكان
بيومهه شرب 10باكيتات جكاير  وبقى للصبح مانام يدخل ويطلع من الغرفه حسيته مصدوم متاذي
شصار ياربي البارحه كنا بحضن بعض للصبح 
ولا كأنه عرسان ....من يومهه دخل الحزن والالم والدموع لغرفتنا وصارت كبر مظلم
حسن.   الو رياض اختك يوم ثالث العرس اتصلت بشخص
        ومن واجهتهه طلع عدهه علاقه سابقه وياه
رياض.   انت متاكد حسن اني جاييلكم هسه
حسن   لا رياض اني زوجهه واتصرف وياها
رياض.  حسن لعد جيبها عدنه بالبيتخلي اغسل عارها واقتلهه
حسن.   لا هي الان اني مسوؤل عنهه وما اسمحلك تمس شعره منهه
اني بس أخليك امام الامر الواقع
رماد من عرفت حسن متصل باخوي زين ليش يدافع عني
ما افتهمت موقفه اشلون يفكر زين ليش خبر اخوي
طبعا امي واخوي اتصلو بي وما احجيلكم شسوو بي غلط ومسبه من الكلام الي يعجبكم. (صحيح استاهل) لان تصرفي كان غلط وهذه نتيجه الغلط
امي واخوي قاطعوني وما سالو عني بعد ....طبعا بوقتها حاولت ابررلهم .....بس اني اصلا غلطانه شبرر
مرت الايام وحسن كبر بنظر اخوي بعد الموقف الي صار اخوي صار يحترم حسن ويشوفه رجل بمعنى الكلمه  خصوصا هو كان رافض اتزوج حسن لان من سال عنه وكلوله موخوش انسان
مرت الايام بمرارة واني شايله العار لتصرفي الارعن  بوقتها تحولت السعاده الى تعاسه
اخوي خطب بنت عمي ولدى يحظر للزواج
اخوي بعد ما دخل الكليه العسكريه وصار ضابط صار عزيز وغالي عند عمامي  وحاولو بكل الطرق والوسائل ان يكسبو ويرجعو الهم من بعد ماهملونه وهجرونه واحنا صغار
طبعا جدي توفى بجلطه من كنت بالمرحله الاخيره با لكليه
اخوي بهالفتره رجعت علاقته بعمامي وتقرب منهم اكثر
صارت خطوبه اخوي ورحت بس امي واخوي زعلانين علي وجوهم ثكيله
عيالي (اهل زوجي) ناس طيبين ويحبوني ويتمنون رضاي
حسو اكو شي بيني وبين حسن زعل مشكله بس ماحبو يتدخلون ولا سالو ولا حسن كللهم عالي صار
حسن تغير شحجيلكم ذبل حزين مو ذيج ضحكته مو ذيج لهفته فرحته بي وهو مصارله شهر متزوج
اني احاول بكل الطرق اكسبه بس بيا وجه كانت حالتي اسوء من الحزن (كل هذا بنات نتيجه غلطه تافهه)
تمر الايام وحسن يحاول يتقرب مني لكن يتذكر وينسحب
واني انتظره واتهيا له وكلشي يعجبه اسوي لكن هو يطلع وما يجي الا وجه الصبح وينام عالارض وحده عدنه دوشك بالأرض بقى حسن ينام عالارض وهاجرني بقينا على هالحال شهرين ونص
اني من القهر لا اكل لا شرب صار عندي ضعف عام وفقر دم ...تغيير شكلي صرت عبالك ميت بلا روح
بهالوقت صار زواج اخوي ورحنا للعرس وحتى حسن اجه ويانه حتى يبين ان ماكو شي
أقربائنا من شافوني هاي اشبيهه رماد شو منتهيه شنو حامل
طبعا الوحده بس تتزوج بعد اسبوع من يشوفوهه ها مصار شي وياشرون عالبطن
زين منين يصير والعريس ينام بالأرض
كتلهم مريضه عندي فقر دم حاد
طبعا من جيت لاهلي بزواج اخوي لا ذهب لا فلوس لان بالفترة الي فاتت حسن كان يسحب من الفلوس الي عندي
مره اخذ 100الف مره ثانيه اخذ 250 مره 900 الف كان عندي مليونين اخذهن كلهن واني ما كنت اكدر اعترض بس كنت احاول اكسب رضا ه باي طريقه
ومره اجاني كال اريد ذهبج أبيعه اريد افتح مشروع وان شاء الله ارجعه الج من الربح وهم تتعدل نفسيتي وبلكي يستقر وظعنه
اني ما اعترضت انطيته الذهب كل غايتي اوكف بجانبه والمرأة لازم تسند زوجها وقت حاجته
كل همي نرجع احباب ونطلع من جو الحزن الي صابنه
بس الحقيقه حسن من صار موضوع المكالمه شهرين ونص ما تقربلي بس يكعد يسولف وياي عادي يعاملني مثل مايعادل خواته نكعد سوى وناكل سوى بس حب رومانسيه جنس لا ماكو .....
اخوات حسن اثنين فاطمه 14 سنه وسها 19 سنه
عندي ابن خالي مراهق عمره 17سنه من رحنا لزواج اخوي
متعرف على اخت حسن فاطمه وثائر بينهم كلام ونظرات وراها تعارف عاد ابن خالي منطيهه موبايل حتى يتخابرون
طبعا اني بعد زواج اخوي يالى عرفت.  وماقبلت وحجيت ويه فاطمه
رماد.  حبيبتي فطومه ترى هذا ابن خالي مو مال زواج عوفي ميفيدج واذا عرفو اهلج وحسن ترى توكع براسي ويطلكني اخوج
لكن كلامي مافاد وياها وبقت علاقتهم فتره واني احاول أتستر عالموضوع بعد فتره اتصلت بي امي
ام رماد الوووو هلو رماد
رماد هلووو يوم
ام رماد.  اليوم جتني زوجه خالج دكول خلي حماتج فاطمه تعوف ابنهه لا اسوي ما اسؤي
بنتي سحبي الموبايل منهه ترى توكع براسجوانت ترحين بيه
بنفس الوقت جتى فاطمه ونطتني الموبايل وكالت
فاطمه.  فدوه رماد هذا موبايل ابن خالج اخذي رجعي اله وكلشي انتهى بينا
رماد ماشي ولا يهمج ميفيد بعدج صغيره عوفي هالسوالف
اخذت الموبايل لغرفتي شفته يتصل وظل يلح
جاوبته. 
اني رماد وهذا موبايلك عندي من اجي لاهلي انطيكيا
بهالاثناء دخل حسن ....اني من خوفي شمرت الموبايل تحت السرير
حسن شافني ارتبكت.  اشبيج
رماد مابي شي
حسن وخري.  نزل مد ايده طلع الموبايل تقرب مني راد يضربني لكن توقف
حسن.  رماد لمي هدومج راح اتصل لاهلج يجون ياخذوج
للحكايه بقيه بقلم فردوس عبد اللطيف f

رماداقرأ هذه القصة مجاناً!