بارت١٣.

2.5K 33 11

قبل البارتي بساعة..
البنات كانو مشغولين عند الكوافيرة وميكب وشعر وكل وحدة اجمل من الثانية.

والشباب لبسو وخرجو يشوفون الترتيبات..
بدو الناس يجون ع الحفلة
تركي:يا بنات تأخرتو
مي:طيب طيب.

خرجو البنات وكان شكلهم يجنن
فجأ نطفأت كِل الأضواء..
ونفتحت أضواء الغرفة المظلمة وفهود كان واقف بالغرفة..
فهود:هديتي أنك بجنبي دايما،هديتي إنك إنت لي،هديتي اشوف أبتسامتك،هديتي اشوف طريقة كلامك فهديتي لك هذا المكان الصغير.
فاء كانت مصدومة حيل ركضت ف حضن فهود وضمتة حيل طبعًا فهود فرح وشدها لة.
فهود:وين بوستي؟☹
فاء باستة بشفتة بشويش وبعدت..
فهود:حسابنا بعدين..

اشتغلت مسيقة حقت سلو دانس وصارو يرقصون
تركي:مي؟
مي:امرني؟
تركي:مُمكن رقصة؟
مي:تمام.
تركي ومي صارو يرقصون وانفاسهم مختلطة بانفاس بعض و القرب بينهم كان وكانهم جسد واحد..
مي بداخلها ياربي لا تخلص الاغنية لا ابعد عنة حضنة امان..
تركي بداخلة يارباة جميلة..راح يطول القرب بينا؟ليش م كنت الاحظها من زمان..بس خجولة كثير..م اشوفها تلبس اللبس الي همه يلبسونة دايم..

انتهت الاغنية وهمه م حاسين بس تركي حس
تركي:مو كأن خلصت الاغنية؟
مي:اية م انتبهت سوري.
تركي ضحك:وانا م انتبهت غريب.
بعدو عن بعض و بداخلهم كلام..

فجأة نِداء من الديجي البنات الي حابين يشتركون في مسابقة رقصة فاي يتقدمون التمبويز فضو البقعة الحمراء.
شلة البنات كلها تقدمت مع بنات من شبة مختلفة.
اشتغلت الاغنية بدو يرقصون بكل أحترافية..
بس في بعض البنات خربطو بقى فاء و حنان وريم
وكانو يرقصونها بجدارة بدون خطأ انتهت الاغنية وفازو الثلاث.
فاء:يسس وضمت فهود..
حنان وريم:الاههه.
ريم ضمت نصور
نصور:كِنتي أح
ريم:وصخ☹.
نصور باسها بدون م احد يلاحظ.

صوت الديجي مرة ثانية..
التمبويز الي حابين يشتركون في مسابقة هيب هوب يتقدمون الى البقعة الزرقاء والبنات اخلوها..
شلة فهود تقدمو وكانو ينافسون شلة جسوم..

زي كذا..

وكان رقص و فلة والكل كان فرحان بس في قلب كان يشتعل نار.
اية قلب تلخبطت مشاعرةة؛قلب ودة يختصر العالم بقرب هالشخص..
كيف يقربون منها؟كيف تكون مو بحضني؟كيف يكلمونها واهي المفروض قربي؟

فاء:فهودي نصور سناب؟
فهود صار جسمة متلاصق ب فاء تماما.
فاء بدت تصور وفهود شفها وطلع بالفيديو
فاء:ارسلة؟
فهود:اكيد خل يفهمون اننا ملك بعض.

انتهى البارتي الساعة٣ الفجر ولكن النار الي بقلبة م انتهت..
توقعاتكم؟

فقدتك ي اغلى من سكن قلبي.اقرأ هذه القصة مجاناً!