يا جوازة ما تمت

17.1K 505 60
                                                  

(( يوميات ميري 🆚 ملكي ))

   ~~  ياجوازة ما تمت  ~~

      ( خدت الأجازة يابشرررر )

   _ نطق خالد بهذه العبارة بصوت صادح مرتفع يختلجه الفرحة عقب أن ألقى بحقيبة سفره على الأرضية حتى أصدرت صوتاً مدوياً ، أجل .. لقد حصل أخيراً على أجازة مدتها أسبوعين عقب أن أنهى مأموريته بمحافظة السويس والتي كانت من أصعب العمليات التي قامت بها القوات المسلحة المصرية للإجلاء على بقايا العناصر الأرهابية التي فرت هاربة إلى السويس.

  _ في هذا الحين حضرت والدة خالد '' أمينة '' من المطبخ وهي تمسك بالسكين وعينيها حمراوتين على أثر تقطيع شرائح البصل.. ركضت على ولدها لتحتضنه بينما تفاجئ خالد بهيئتها هذه وأشار لها لتتوقف ولكن...

أمينة والدموع تنسال من عينيها : ابني حبيبي حمد الله على السلامة
خالد وقد جحظت عينيه بذهول : لالا البدلة ياماما حاااااسبي

  _ لم تهتم له بل جذبته من ذراعه وضمته لصدرها بحنو عاطفي زائد ، في حين كانت ملامحه ما زالت مصدومة على هيئته العسكرية التي تدمرت

أمينة : وحشتني ياضنايا طمني عليك انت كويس
خالد وهو يميل برأسه للجانب ليطبع قبلة حارة على رأسها : وانتي كمان وحشاني ياغالية

   _ أبتعد خالد قليلاً فشعر فحرقة تصل لحدقتيه أصابته بأنسيال الدموع الغزيرة من عينيه ، بجانب رائحة البصل التي وصلت لأنفه وغرزت به الرغبة في حك أنفه  .. فأطبق على جفنيه بقوة وهو يهتف

خالد : حرام عليكي ياماما بتعملي اي دلوقتي؟
أمينة وهي تلوح بيدها الممسكة بالسكين : ده انا عاملة النهاردة طاجن بامية على مرقة البط وعملتلك ملوخية ورز وهتحلي بقرع عسل يستاهل بوقك ياحبيبي
خالد وهو ينزح الدموع عن جفنيه : تسلم ايدك ياحبيبتي

  _ تأملت هيئته الجسمانية جيداً حيث أنتبهت لإنخفاض واضح في الوزن بعد غياب أكثر من شهر ونصف ، فقوست فمها بإزدراء وأطبقت على عضلة ساعده وهي تنطق بتهكم

أمينة : انت خسيت كده ليه ياخالد؟ اخس عليك مكنتش بتاكل ولا اي

  _ تجهمت ملامح خالد ثم نظر لكفها الذي أطبق على أكمام حُلته الرسمية وقبض على شفتيه وهو يردف

خالد : البدلة دي لازم تتنقع قبل الغسيل ، عشان ريحة البصل اللي انتشرت في جيوبها
أمينة وهي تلكزه في صدره : اخرس ياواد ، فدايا الف بدلة وبدلة
خالد ممازحاً إياها : فداكي طبعاً ياغالية

   _ تلوت أمينة بثغرها ثم لوحت بكفها في الهواء وسارت عائدة للمطبخ ، بينما أنحنى خالد بجزعه ليمسك بحقيبته ثم ولج لحجرته التي لطالما أشتاق إليها

   (( خالد _ شاب في مقتبل العمر ، يحمل رتبة نقيب بالحربية .. يتميز بملامح شرقية جذابة وجسد رياضي ممشوق القوام ، كما يتمتع بالسيرة الطيبة بين زملائه وقواده بالكتيبة لحسن أخلاقة وبراعته في أجتياز المهام التي توكل إليه))

ميري vs ملكي حيث تعيش القصص. إكتشف الآن