المذكرات : الجزء الثالث (( التعارف))

1.5K 154 10


بعد فترة ليست بقصيرة ، دعتني الدوقة لتناول العشاء مع أسرتها ، حاولت الرفض ، ولكنها اصرت علي ، لذلك قبلت دعوتها .

كان على مائدة العشاء يجلس كلن من الدوق وزوجته وبجانبهم أبنهم البكر السيد فانين وزوجته الليدي باتريشيا دي ارسو مع أبنائهم الثلاث "الابن الأكبر فال ذو 8 أعوام ، البنت الكبرى سيسيليا ذي ال6 أعوام ، وأصغرهم كين ذو ال5 أعوام" .

كانوا يجلسون بالجانب الأيمن للدوق ، أما في الجاانب الأيسر كان تجلس الليدي و بجانبها ، ديون.
وأيضا كانت هناك امرأة غريبة كانت تملك شعر بني قصير جدا وبجانبها رجل وطفل رضيع .

دخلت وحييت الجميع : "مرحبا سيدي الدوق سيدتي الدوقه ، مرحبا جميعاً إنه لشرف كبير أن أجلس مع..." قبل أن أكمل كلامي وقفت المرأة و اتجهت نحوي وقالت:" اااوه يا له من جمال حقاً الشائعات لا تكذب"

تنحنح اللورد: " احم احم "

"اوه اعذريني آن لم أعرفكِ على نفسي أنا ميليشا الأبنة الثانية وهذا ابني فلورين ، وأيضا الذي يجلس بجانبي أنه زوجي الفيكونت فيليب "

"اوه مرحبا ايتها الليدي مرحبا أيها اللورد أنا آن مارتين" انحنيت ثم قامت الليدي ايميليا بمناداتي:" آن عزيزتي تعالي وأجلسي بجانب ديون ."

"حسناً" اتجهت لأجلس بجانبه .

جميعنا تناولنا العشاء ثم اتجه الرجال والنساء إلى غرفة المعيشة حتى يحتسوا الشاي .

وجلسنا نحن مع الأطفال نتحدث .

انتهى الجميع من شرب الشاي ، وثم تكلمت ميليشا: "حسنا يا ملكتي &*ميليشا تنادي والدتها بهذا اللقب*& ما سبب دعوتكِ لنا ، لقد ألغينا رحلتنا بسبب هذه الدعوة المفاجأة"

تنهدت ايميليا وقالت: "حسنا حسنا لا تستعجلي ، انا استدعيتكم جميعا لأعلمكم أن كان بيني وبين السيدة صوفيا *أسم والدة آن * اتفاقية ، ولست أنا فقط بل كان بين عزيزي و السيد مارتين عهد قديم سأخبركم اياه ."

اتجه نظر الجميع نحو آن .

أما آن لم تعرهم اي انتباه ، ووجهت نظرها نحو اللورد والليدي باستغراب ثم قالت : "اتفاقيه ، ع..عهد قديم ، ما هذا ؟ أنها المرة الأولى لأسمع بهذا الشيء. "

نظر ديون إلى آن باستغراب وقال بصوت منخفض: " ما هذا؟! ألم تعلم بعد "
في الوقت الذي كان يحادث به نفسه انتبه إليه فيليب ، وثم قال: "حسنا يا عمتي هلا أخبرتنا ما الأمر إن فلورين نعسٌ جدا "

تكلم السيدة ايميليا: " عزيزتي آن انتي تعلمين بأن والدك كان صديق زوجي اليس كذلك؟ "

آن: " أ...أجل"

السيدة ايميليا: " حسنا إذا.. لقد قام زوجي قبل ان 17 عام اي بعد ولادتك ..."

قام ديون بمقاطعة كلام أمه: " لحظة واحدة.. أليست آن بعمر 16 "

وضعت السيدة ايميليا يدها على فمها وثم قالت : " اووه يا إلهي ، ألم تعلم . حسنا حسنا هذا لا يهم الآن ، إن اليوم هو يوم ميلاد آن "

التفت الجميع وقالوا: " كل عام وانتي بخير آنسة آن "

احمرت آن وقالت: "شكرا لكم جميعا"

في نفس الوقت كان ديون وجه نظراته نحو آن ومن ثم ظهر شبح ابتسامه خفيفة على وجه لاحظت ميليشا نظرات ديون وقالت في سرها :" لماذا يبتسم كالأحمق ام أنه ...." لم تكمل كلامها لأن فلورين نام بسرعة ومن ثم دخلت الخادمة وأخذته .

أكملت السيدة كلامها: " بعد ولاده آن اتفق زوجي مع السيد مارتين ان ولقد كنت أعلم عن هذا الاتفاق ...وهو ......."
لم تكمل الليدي كلامها لأن....

ميليشا و فانين قالوا بصوت واحد : "ما هو الاتفاق "
تكلمت ايميليا بغضب : " الا يوجد صبر لديكم "

سكت الجميع بنظرة واحدة .

أكملت ايميليا : " حسنا الاتفاق هو ، عن زواج آن وديون "

¤¤ صوت تكسر كوب الشاي ¤¤

ألتفت الجميع نحو آن بنظرات تعجب

وقالت: " س...سيدتي ا..ا..انتظري ل.ل..لحظة ماا معنى هذا ؟ أ...أنا أ.أ..أتزوج من السيد ديون ك..كيف ! و ل...لماذا أنا يا أيتها الليدي....؟"

تمت مقاطعة كلام آن من قبل باتريشيا : " انتظري لحظة عمتي(حماتي) ما معنى هذا ؟ انتي تعلمين بالوعد الذي قطعناه ، وحتى ان آن ليست بنبيلة كيف ستكون نظرت النبلاء نحونا؟ "

وضعت الليدي كوب الشاي على الطاولة.

والقت نظرة على الجميع ، وقالت:" اوه حقا لا يهم ما سيقوله النبلاء عنا وايضا على ديون ان يتزوجها لأنها السليلة"

قالت ميليشا :"السليلة ؟ ما معنى ذلك؟!"

تكلمت الليدي وقالت ":اوه !!عزيزتي سأخبركِ فيما بعد ، انتي فقط"

كانت نظرات باتريشيا قد اعتراها الغضب، لا أعلم كيف احتملت ذلك الكلام بدون ان يخرج لها صوت .

حسناً بسبب الصدمة ارتسمت علامات التعجب على وجوة الجميع ، ظهرت ابتسامة الليدي ونظرت نحو آن .

وقالت: " يالها من وجوه جميلة حسنا ، لست أنا من قررت هذا الزواج ولكن والد آن و زوجي العزيز ، اتفقوا عليه من ولادة آن ، وذلك بسبب أننا نريد حمايتها ولأنها مهمة جداً "

تكلمت آن وقالت وخائفة : "ولكن لم أعلم عن هذا الاتفاق أبدا و أيضا....."

تكلم اللورد فلورنس:"حسنا أنا سأخبرك أنت وديون السبب لوحدكما ، وأيضا اريد قراركِ بأقرب وقت بعد سماعك للسبب ، حسنا ياصغيرتي !! "

انحت آن رأسها : " حسنا أيها اللورد. ولكن اريد ان اعلم السبب الآن "

وقف اللورد وقال:"على الجميع الانصراف الآن اما ايميليا وانت يا ديون وبالطبع انتي ايضا آن اتبعوني إلا الغرفة المكتب."

خرج الجميع من غرفة المعيشة والكل ذهب إلا غرفته ، او بمعنى اصح جناحه.

واتجه كل من اللورد و الليدي بجانبهم ديون و آن نحو المكتب.

#########################
ملاحظة اذا تبون اكتب لكم رتب النبلاء قولوا . لانني راح استخدم الرتب بعد دخولهم للكلية الملكية

ان شاء الله بعد كم فصل راح اكتب تفاصيل الشخصيات الرئيسية واللي لها محور مهم بالقصة
وشكرا 💖

the last dragon and dark moon/ التنين الأخير و القمر المظلماقرأ هذه القصة مجاناً!