المذكرات : الجزء الأول ((مقتل والدي))

1.6K 169 7


في صباح يوم مولدي.

انقشع الضباب وانتشرت اشعه الشمس في الأرجاء لازالت قطرات الندى تسقط من على الاوراق.

و الارض لا زالت رطبه بسبب أمطار الربيع.

كنت في انتظار يوم مولدي ال 15 بفارغ الصبر لان والدتي سترسلنا للكلية الملكية .

انها كليه لا يدخلها الا ذوي النفوذ والنبلاء والاذكياء من الطبقات الوسطى .

سمعت انها كليه عظيمه ولا تسمح بدخول اي احد حتى يجتاز خمسه من عشره امتحانات حتى لو كان من طبقه النبلاء.

سيتم ارسال مبعوثين من الكلية لاختيار الطلاب الذين سينتسبون للكلية الملكية وعليهم ان يجتازوا الاختبارات الأولى في القرية .
.....

استيقظ كلن من اوز و روز

قال اوز: "صباح الخير  ،عيد مولد سعيد روز"

"صباح الخير ، ولك ايضا اوز شكرا لأنك اخي الكبير"  قلتها بوجه سعيد.

اخي لم يستحمل سعادتي المفرطة لذا خرج مسرعا.

"اوز اوز انتظرني ."، ناديت اخي وانا  اهمس وقلت له :"ما رأيك بأن نفاجئ والدتي"

قال اوز بابتسامه خفيفة :"حسناً انها فكره رائعة لنذهب اذا"

تسللت انا واخي لغرفه امي حتى نفاجأها .

ولكن لم نجدها .

واذا القي نظره على السرير ، واذ ب مذكرات امي  التي منعتنا من قراءتها وكانت تخفيها عنا .

التفت على اوز بابتتسامه خبيثة ارسمت على وجهي واخبرته : " اممم ما رأيك بقراءتها"

ابتسم اوز وقال :" حسنا لنأخذها و نقرأها في الخارج."

اخذت الكتاب واخفيته جدا وذهبنا مسرعين الى الخارج
ذهبت انا واخي الي مخبأنا السري.

.............

في المخبأ السري
*المخبأ السري عبارة عن كهف قريب من المنزل *

جلست انا واوز وبدأنا بقراءة  المذكرات.
..........
**ملاحظه** المذكرات راح اكتبها على ضيغة حوار واحداث***
............

انا# آن مارتين# عشت في العاصمة الملكية ل 16 سنه   كان والدي يعمل كأحد الحرس الملكيين الذي يرافقون الأسرة الملكية.

لذلك والدي كان مرافق للملكة الام ولكن بعد تسليمها  الحكم لابنها
#الملك آرثر دي فان  بلستينيا كايلورن #
اصبح الحارس للملكة.

  بعد سنة من زواجه رزق الملك بالأميرة الأولى# فيكتوريا ايزابيلا ماري #

وبعدها ب سنتان رزق  بولي العهد الأمير الأول# زين ألفريد الكسندر.#

بعد ولاده ولي العهد كثرت اغتيالاته ولكن في يوم حراسه والدي تم اقتحام القصر ، وعلى إثر ذلك تم قتل والدي في الاشتباكات بين الحرس والمغتالين .

عندما سمعنا خبر مقتل والدي انهارت امي واصبحت طريحه الفراش وبعد شهر تقريبا واذا بشخص ما اتى لزياره والدتي عندما رأته والدتي قالت:مرحبا .. مرحبا سيدي الدوق

قلت بصوت منخفض :"  الدوق هااا  مالذي اتى بشخصيه نبيلة لزيارتنا  كنت مصدومة لرؤيته."

التفت الدوق الي وابتسم ثم وقال: "مرحبا ياصغيرتي آن ... يالهي لقد اصبحتي تشبهين والدك كثيرا  .......ااااه لم اقدم لك نفسي ياصغيري انا دوق اقطاعيه ارتين #فلورنس ديفيد دي ارتينيا#
و أنا صديق والدك عندما كان في الكلية العسكرية وهذا ابني #ديون#."

نظرت الى ديون وهو شخص طويل القامه شعره اشقر ذهبي لاعرف كيف اصفه وكأنه من عالم آخر، انه مختلف عن أباه بشكل لايصدق، لو أنه لم يعرفنا عليه لظننت انه خادمه لا محالة.

جلس الدوق مع والدتي في غرفه الضيوف ، اما انا فذهبت للخارج انتظرهم.

بعد مرور الوقت خرج الدوق مع  ابنه .  وقال :"الى اللقاء صغيرتي آن ."

انحنيت لهم وقلت:"إلى اللقاء سيدي الدوق ، إلى القاء سيد ديون."

ذهبت الى امي سألتها :"لماذا اتى هذا الدوق لزيارتنا هل حقا كان صديق لوالدي."

ابتسمت امي وقالت : "نعم لقد اتى بأخبار ساره جدا."

عندما نظرت لأمي رأيت الدموع تتساقط من عينيها.

نظرت إلى أمي بنظره تعجبت :: "لما تبكين!؟"

مسحت والدتي دموعها ثم ابتسمت.

لم ارى  والدتي تبتسم هكذا بعد وفاه والدي.

ضحكت أمي بصوت عالي وقالت:" والدك حصل على الوسام الأحمر للمملكة."

بوجه مصدوم قلت لأمي :" ماذا هل ابي اصبح فارس عظيم بعد موته  ."

"الوسام الأحمر :يعطى لأسرة الفارس بعد موته ، وهي بمثابة توصية تسمح لهم بعمل إي شيء ضمن حدود المملكة ، فقط من يستطيع أخذ هذا الوسام سوى من مات اثناء حمايته لأحد أفراد العائلة  المالكة ".

قالت الام: "أجل وقامت بعدها بالبكاء"
ثم سألت والدتي :"اذا لماذا اتى الى هناك فقط ليخبرك بهذا الخبر ، أليس من المفترض أن يرسلوا مساعد المستشار الملكي."

سكتت والدتي قليلا  ثم قالت: "اممممم كيف استطيع ان اخبرك."

"ماذا اخبريني. هيا بسرعة " اصبحت فضولية لمعرفة السبب .

"حسنا حسنا يا صغيرتي  هدأي من روعك و سوف اقول لك :لقد امر الملك بان نذهب للعيش ببيت الدوق فلورانس."

"هااااا " بوجه ارتسمت عليه علامات التعجب ."ولماذا نعيش معهم سوف اعمل سوف افعل اي شيء  ولكن لا اريد التخلي عن منزلنا يا أمي "

لقد غضبت على والدتي ولم اكلمها ولكن بعد عده ايام استسلمت للأمر الواقع وقبلت الذهاب بعد فتره .

تحدثت مع امي عن مصير منزلنا وقالت: انا لن ابيع هذا المنزل سوف اقوم بتسجيله باسمك وايضا خطرٌ علينا ان نبقى هناك بعدما قام والدك بحمايه الأمير.

the last dragon and dark moon/ التنين الأخير و القمر المظلماقرأ هذه القصة مجاناً!