الفصل الثامن: انا اتفهم

93 17 9


بين هذه الكلمات كانت اساري تنظر الى ميساكى الواقف امامها بين الجماهير و التقت عيناهما عند الجمله الاخيرة مما جعل ميساكى يتجمد مكانه و هو سارح بعينيها  ، لم يمضي سوى ١٠ ثوان حتى لاحظ ميساكى ما يفعل حتى افاق من رشده نظر بسخرية للفرقة و ادار رأسه
ميساكى: حتى تلك الفرقة ليس جيدة ، لقد مللت لنذهب من هنا
و هم ميساكى بالرحيل و ما أن رأته اساري يرحل قفز الغضب الى عينيها و استدارت بينما كانو و رين يحاولون ايقاف ميساكى سمعوا صوت جيتار فالتفتوا الى المسرح، لقد كانت اساري تعذف ببراعه شديدة و خلفها اى كيو و ريكونا اللتان يتناغمان معها روعه عزفها أوقفت الجميع عن الحركة حتى ميساكى و ما أن انتهت كان الجميع مزهولين و صفقوا لها تصفيقا حارا بينما كانت تنهد بقوة
نزلت الفتيات عن المسرح ليلتف الجميع حولهم و ياتى إليهم الفتيان
كانو: معذرة ، كان عزفكم غاية فى الروعه
اى كيو: اوه انه انت ، كعك الشيكولاته
كانو: اوه هههه نعم
ريكونا: هل تعرفينه
اى كيو: ليس تماما، قابلته منذ قليل فى المطعم
ريكونا: انه احد اصدقاء ميساكى
اى كيو: اوووووه حقا 😁🔫 تشرفت بمعرفتك أااا
كانو : اوه نسيت ان اعرفكى بنفسي انا كانو ، انتى ايضا لم تعرفيني بنفسك
اى كيو: اوه صحيح ، انا اى كيو
رين : وانا رين 😸✌
ريكونا: اوه رين كن
رين: اهلا ري ..
قاطعتهم اساري التى مرت بجانبهم متجهة الى ميساكى لتقف امامه
اساري: ما رايك في العرض
ميساكى: انه سئ
اساري: لم
ميساكى: هو فقط سئ
اساري: انت تكذب لا تنظر بعيدا و انا احدثك
سحبت اسارى رابطة عنك ميساكى لينظر اليها مباشرة فى عينيها ليقع قلب ميساكى لشدة اقترابه من انفاس اساري
اساري: اخبرنى هل كان العرض جيدا ام سيئا مع ذكر الاسباب ان كان سيئا
ميساكى: اوه حسنا ، انه سئ بالنسبة لى كان العزف جيدا و الاداء ايضا لكنه ليس نوعى المفضل من الموسيقى
اساري: اوه حقا " تتركه اسارى " اذا هذا هو الامر
تهم اساري بالرحيل بينما الفتاتان و الصبيان ينظرون لهم بتعجب ليدير ميساكى رأسه
ميساكى: تشه ، تلك المعتوهة
ليلتفت ليجد أصدقاءهم ينظرون اليه بتعجب
ميساكى: يا انتم الام تنظرون 😡
يستدير الجميع تجنبا له
.
.
.

يسير ميساكى فى الطريق و خلفه الاصدقاء الاربعه
ريكونا: إن اساري تشان تتصرف بغرابه منذ الصباح
رين: ماذا تقصدين، اتعنين لتصرفها مع ميساكى
ريكونا: نعم ، هى لم تهتم لرأى فتا من قبل كما انها قامت باختيار أغنية غير متوقعه لنغنيها كما اننا لم نتفق على العزف بدون غناء فى نهاية العرض فجأة وجدناها اخذت الجيتار بغضب و اشارت لنا ببدء العزف
كانو: حتى ميساكى كان غريبا اليوم ، هو لم يتحدث الى اى فتاه قبل الان دائما ما يتجاهلهن مهما فعلت توقعت عدم اهتمام ميساكى لعزفكن مهما كان رائعا لكنى لم اظن انه سيعطى اى تعليقات جيدة
اى كيو: اظننى اعرف السبب
ينظر لها الجميع فى ترقب منتظرين سماع باقى كلامها
اى كيو: انهما معجبان ببعضهما 😁💗
الجميع فى صوت واحد : لااااا
اى كيو: لم ، هذا واضح جدا ، كلاهما معجب بالاخر و يرفض الاعتراف لنفسه
ريكونا: ياه نحن هنا نتحدث عن اساري، يمكننى أن أصدق انها سافرت الى الفضاء لكن يستحيل أن أصدق انها بدات بحب احدهم
كانو: ميساكى ايضا ، لن يفعل حتى اذا سقطت السحب من السماء
يلتف ميساكى الذى كان يسبقهم بكثير و يقف حتى ياتون اليه
ميساكى: الا يكفى سير كل تلك المسافه برفقتهن 😒
كانو : رايتم ماذا اقصد
ميساكى: عن ماذا تتحدث !
كانو: لا شئ
رين: حسنا نراكم فيما بعد 😄👋
ريكونا: وداعا 😊
.
.
.
اساري جالسه فى غرفتها تصفف شعرها و يردها اتصال
اساري: مرحبا
اى كيو: مرحبا اساري تشان ، هل وصلتى للمنزل
اساري: منذ فترة. انا استعد الان للذهاب الى النوم ، كان اليوم مرهقا جدا ، اشعر بتثاقل جسدى من الجيد أن الغد عطلة ، لن استطيع التحرك لفترة
اى كيو: نعم انا ايضا مرهقة، لكن اساري تشان
اساري: ماذا
اى كيو: لم كنتى مصرة على معرفة رأى ميساكى كن
اساري: الم تقولى انه يكره الفتيات
اى كيو: بلى
اساري: هو يعتقد أن الفتيات عديمات النفع ، اريد ان اثبت له أن الفتيات يمكنهن فعل اى شئ
اى كيو: ستجعلينه يحب الفتيات
اساري: ليس تماما ، اريده فقط أن يعترف بهن
اى كيو: وماذا ستفعلين أن وقع في حبك
اساري؛ اى كيو تشان لا تكونى سخيفة ، من سيعجب بكارهه فتيان , انا فقط سأجعله يعترف بنا
اى كيو: حسنا افعلي ما تشائين لكن لا تستخفى بنفسك ، اراكى لاحقا وداعا
اساري: مع السلامه
تغلق اساري الهاتف و تشرد قليلا فى المرآه لتتذكر احتضان ميساكى لها و بكائها الشديد
اساري: سأريه كم انا قوية 😡
.
.
.
يدخل ميساكى و رفاقه لمنزلهم ليقفز رين على الاريكة و يتجه ميساكى لشرب الماء و كانو يبحث عن طعام
رين: هيه ميساكى، هل انت معجب ب اسارى تشان
يبصق ميساكى الماء من فمه و يظل يسعل
ميساكى: م م ماذا
رين يقفز من على الاريكة : لقد وقف الماء فى حلقك اذا انا محق
ميساكى بهدوء مصطنع: كلا ايها القرد، بل لانك تقول شيئا مستحيلا ، و من بين الجميع لا تختار سوى المعتوهة
رين: اذا لم امتدحتها ، هذه ليست من عاداتك
ميساكى: الم ترى ما حدث ، لو لم اخبرها بذلك لا اضمن ما كانت ستفعل ، انها معتوهة بحق
رين : حسنا ، معك حق ، هيه كانو اعد لنا شيئا لنأكله
كانو : حسنا
.
.
.
كان ميساكى جالس فى ملعب المدرسة على احد المقاعد بينما رأى قدم احداهن امامه فلم يعرها اهتماما لكنه رفع رأسه بعد أن بدا له هذا الصوت مألوف
- اهلا ميساكى كن، كيف هى احوالك
رفع ميساكى رأسه بدهشة
ميساكى: كيري تشان
كيري : رائع ما زلت تتذكرنى
ميساكى: أه " يجيبها ميساكى بصوت بارد "
كيري : تفاجأت حقا بوجودك فى تلك المدرسة ، انها مصادفه غريبة
ميساكى: نعم
كيري : هل ما زلت مستاءأً من الذى حدث في الماضي🙁
Flash back
*فى سن العاشره *
كيري : ميساكى كن ، انت حقا فتى مزعج و كئيب لا اريد البقاء معك مجددا
ميساكى: لكنكى قلتى انكى لن تتريكيني مثلما فعلت امى
كيري: لقد كنت حمقاء ، لا اتحمل بقائى معك ، انا اسفه. وداعا
End flash back
ميساكى: لم اعد اهتم لامور سخيفة كتلك
كيري : نعم ، لكن ها يمكننى اخبارك بشئ ثم سأذهب و لن ازعجك مجددا
ميساكى: بسرعه فالحصة القادمة ستبدأ بعد قليل
كيري : ذاك اليوم ، هذا حقا لم يكن كلامى ، لقد تجبؤت على فعل ذلك.. ذلك الفتى المزعج زى الذى كان يغار منك كان يملك صورا سيئة لصديقتى قام صديقه بصنعها له و هددنى أن لم اتركك سينشرها فى جميع انحاء المدرسة
نظر لها ميساكى بهدوء
ميساكى: اذا و ماذا بعد اتريدين أن نعود اصدقاء ام تريدين ان نتواعد 😒
كيري : لا تقلق. انا لن ازعجك مجددا ، فقط اردت اخبرك بهذا ، انا حقا لم اقصد اى كلمة مما قلت ، لقد كنت شخصا جيدا بحق و انا نادمة على ما حصل حينها ، وداعا
ترحل كيري تاركة ميساكى بنظراته البارده
.
.
.
فى الصف
المعلم : اين ميساكي الم يحضر اليوم
- بلى قد حضر
المعلم: اساري تشان اذهبي و ابحثى عنه و اعيديه الى الصف
اساري: ح حسنا
.
تتجول اساري فى الاروقة
اساري: اين ذهب هذا المنحرف
تظل اساري تبحث عنه حتى تلمحه من بعيد يركل العديد من الكرات بشدة تجاه الشبكة بمفرده فى الملعب
ميساكى: تلك الكاذبة ، تظننى ساصدقها "يركل" أن اخبرتنى كنت ساساعدها "يركل" هل تظننى احمق لاصدق المذيد من الاكاذيب
يظل ميساكى يركل الكرات و تاتى اساري لتراقبه من بعيد الى أن انتهى الكرات
اساري: هيه انت ، أن كنت تريد ان تصب غضبك على شئ ارجو الا يكون احد ممتلكات المدرسة
ينظر لها ميساكى و على وجهه الارهاق
اساري: هيا تعال
.
يجلس ميساكى و اساري على احد المقاعد
ميساكى: اليست هناك حصة الان
اساري: لا تبدو فى مزاج جيد لحضورها
ميساكى: الا بأس فى عدم الحضور
اساري: دع الامر لى وحسب ، ارى انك تشعر بالكره الالم و الغضب و بانك خدعت
ميساكى: كيف تعرفين ذلك
اساري: كنت هكذا من قبل ، أن لم ترد التحدث لا بأس
ظلا صامتين قليلا ثم
ميساكى: لقد توفيت امى منذ كنت صغيرا
تنظر له اساري بدهشة
ميساكى: لقد كانت تعدنى دوما بان تبقى بقربي لكنها لم تفعل ، بعدما رحلت شعرت بالوحدة ابى لا يتواجد بالمنزل بعد موتها اما يكون فى العمل او يذهب الى احدى الحانات لا اراه كثيرا كان لدى العديد من الاصدقاء لكنى كنت اشعر دوما بالوحدة الى أن أتت الى فتاه لطيفة كنت اشعر بان ابتسامتها تشبه ابتسامه امى ، كانت ترى الوحدة فى عيني فلم تكن اتركنى وحيدا ابدا و هى ايضا وعدتنى بالا ترحل لكن فجأة فى يوم قالت بانى مزعج و لا يمكنها أن تكون مع اصدقائها بسببي و تركتنى منذ ذلك الوقت وانا اكره الفتيات لا يفين ابدا بوعودهن ، و اليوم رايت تلك الفتاه و اخبرتنى انها فعلت ذلك فحسب من اجل حمايه صديقتها فبدلا من كرهى للفتيات كرهت الجميع و انا قبلهم
اساري: فهمت ، بغض النظر عما تفكر به انه قرارك ، سواء قررت أن تكره الفتيات ام لا عليك تحمل المسئولية الى النهاية و اهم شئ لتكون قد تحملت تلك المسئولية الا تكره نفسك او قرار إتخذته و عليك ايضا الا تظلم الاخرين فى قرارك وان تعترف أن قمت بخطأ
نظر لها ميساكى و أطال النظر و كانت تبتسم ابتسامه مشرقه لم يرها من قبل
اساري: اوه اسفه على التدخل في شئونك
ميساكى: لا بأس كنت احتاج لان اخبر احدا و هكذا اصبحنا متعادلين
اساري: ماذا تقصد
ميساكى: اعنى انا ايضا تدخلت فى شئونك من قبل والان اصبحنا متعادلين
اساري: حسنا ، لنصبح متعادلين ساخبرك انا ايضا سبب كرهى للفتيان ، انا لم اعد اتذكر ابى فهو ترك المنزل منذ كنت صغيرة مطاردا لاحدى السيدات الغنيات تاركا امى تتحمل مسئولياتنا ، لدى اخان ذاك الاحمق الكبير ساى و المزعج مونو اكبر منى و اصغر من ساي علاقتى دائما كانت سيئة مع ساي لكن مونو كان أفضل اخ و صديق حتى كبرنا قليلا شعرت بان سلوكه بدأ يتغير اصبح يشبه ساى و فى احد الايام كنت عائدة الى المنزل و رأيت احد الفتيات تبكى فهمت من حديثها أن مونو قد خانها فبدات ارى أن الجميع متشابه و توقفت عن التعامل مع جميع الفتيان
ميساكى: اعتقد انه كان يجب أن تتحدثى الى اخيكى عن هذا الموضوع فربما كان هناك سوء فهم
اساري: لم اعتقد ذلك يوما ، لكنك تبدو شخصا جيدا ، لا بأس بك ، قد ابدا الحديث من جديد مع اخى
ميساكى: انتى ايضا لستى سيئة، استطيع التحدث معك براحه
اساري: حقا
ميساكى: نعم ، ربما السبب لانكى لا تشبهين الفتيات
اساري: ماذا 😒 هل تعنى اننى ابدو كالفتيان
ميساكى: أااا انا ليس تماما انا اعنى
اساري: فهمت قصدك ، اذا اذهب و جد عذرا بنفسك للمعلم
ميساكى: الم تقولى ان اترك هذا عليكي
اساري: هذا قبل أن تثير غضبي
تنهض اساري و تمشي ليلحق بها ميساكى
ميساكى: هيه مهلا انتظرى
.
.
اساري: نتأسف على التاخير سينسي ، لقد كان ميساكى عند الممرضة لانه شعر بتوعك لكنه اصبح افضل الان
المعلم: هل انت متاكد انك اصبحت بخير
ميساكى: ن ن نعم سينسي
المعلم: اذا عودوا الى اماكنكم
ميساكى يهمس : شكرا
اساري: هذه المرة فقط و لن تتكرر
.
.
بعد انتهاء الصف كان ميساكى جالس في مكانه و الجميع تقريبا غادر فوقفت اساري امامه
اساري: احم ، ميساكى كن
ميساكى: واو اخيرا تكلمينني بصيغة محترمة
اساري:  اذا هل ارحل
ميساكى: لا لم اعنى هذا. ماذا تريدين
اساري: انا ، انا احتاج المساعدة

hate you but love youاقرأ هذه القصة مجاناً!