عٌطّلَتّنِأّ أّلَجِمَيِّلَهِ ... أّنِتّهِتّ هِګذّأّ

126 17 38
                                                  

الحب هكذا ياتي فجئه ويتركنا فجئه لكن
هناك قلوب تتحطم وقلوب تعيد جمع اجزائها من
جديد الحب مثل حلم اليقضه ....
لكن دائما تزهره تلك الزهره لتنشر عبيرها بين
بين تلك القلوب النائمه لتستيقض وتنبض من جديد

بعد سماع الجميع بامر العطله التي سيقضونها
في ذلك المنتجع بدءو يخططون للاشياء الممتعه
التي سيعملونها هناك كان الجميع متحمسا لذلك

يسونغ : هيا بسرعه هي يون اسرعي سنتاخر

هي يون : حسنا انا قادمه على مهلك

وضع يسونغ الاغراض في السياره. وانطلقوا الى
 المنتجع من اجل قضاء 3 ايام هناك كان الجميع متحمس جدا لهذه الرحله ،،، لكن من يعلم ماذا
 سيحدث في هذه العطله ومالذي سينتضرهم هناك لنتابع ،،،

وصلوا اخيرا الى المكان المرتقب نزلوا من السياره
كان المكان جميلا جدا حيث هو يطل على البحر الجميل
دخلوا بسرعه من اجل وضع الاغراض كان الحجز
لغرفتان غرفه للفتياة وغرفه للاولاد وضعوا الاغراض في مكانها … وخرجت هي يون بسرعه من الغرفه

سو : يااا انت اين ستذهبين الن ترتبي
اغراضك حقا مثل الاطفال لن تنضج ابدا

كانت هي يون تركض في الممرات بمرح
ومتعه من يراها يقول مجنونه وبعد دقائق
كان هناك من يركض الى جانبها كان كل من يونغي ويسونغ اللذان تبعاها

هي يون : مابكما لماذا تركضان هكذا
هل هناك احد يلاحقكما او ماشابه ذلك

يونغي : لا ابدا لا يوجد احد

يسونع : لانك تركضين ركضنا معك هكذا فقط
هل هناك احد يلاحقك اخبرينت وسنتصرف
معه لا تشغلي بالك

توقفت هي يون ونضرت اليهما ثم
انفجرت ضاحكه عليهما وهما ينظران اليها
بستغراب وعدم فهم

هي يون : انتما حقا احمقان كبيران لا يوجد
احد يطاردني فقط كنت اريد ان اطير

يسونغ : انت جننت حقا هيا دعينا نخرج ونستكشف المكان افضل من سماع كلامك
الفارغ بسرعه هيااا

ذهب الاثنان برفقة يسونغ وبدءوا باكتشاف
المكان كان رائعا بل مذهلا
يصنعون اطباق رائعه وتبدوا لذيذه
كانوا يجربون كل شيء في المكان من الطعام
والالعاب الموجوده كانوا يحاولون بجد من اجل
الفوز باحدى الالعاب

غَريَبْ آقَتٌحٍـم عآلُميَ " مگتٌملُہ "حيث تعيش القصص. إكتشف الآن