part 30

1.4K 105 73


تم التعديل

"ماذاااا"صرخ بها هاري وهو ينهض وانا فعلت المثل
"حسناً حسناً ،انا آتي الآن، نعم اعرفها، وداعاً"قال هاري وانا لم افهم شئ
"هاري ماذا حدث"سألته بقلق وهو نظر لي بأسف، وهذا ما جعل قلقي يزداد اكثر
"زين.... فعل حادث بسيارته"قال وانا شعرت بدوران الأرض من حولي
.
.
.
.

افقت عندما شعرت بالماء البارد على وجهي وكنت على الأرض وهاري ينظر لي بقلق
"خُذني له"قلت بصوت ضعيف وانا احاول النهوض
"اوليڤيا انتي مُرهقه"قال
"واللعنه علي قلت خذني له الآن"صرخت بها ثم نهضت من على الأرض وركضت للأسفل

خرجت من المنزل وهاري خلفي، فتح السيارة وانا صعدتها بسرعة وهاري فعل المثل
"قود بأسرع مالديك"امرت هاري وانا اربط حزام الأمان خاصتي
"لنفعل حادث نحن ايضاً؟!"رد بسخريه وانا نظرت له بغضب وبدأ بالقياده

قلبي سوف يقفز من مكانه ،ادعو الله ان يكون بخير الأن ،دموعي نزلت بغزاره من فكره انه ليس بخير

وصلنا امام مشفى كبيره نزلت السياره بسرعه وركضت للداخل وعندما دخلت وجدت ممرضه واقفه عند الأستقبال ركضت لها

"من فضلك ،يوجد شاب فعل حادث بسيارته منذ قليل،اين غرفته؟"سألتها وانا احاول التقاط انفاسي
"ما أسمه ؟"سألتني
"زين مالك"اجبت بسرعه وهي أخذت تفعل شيئاً ما على الحاسب الآلى الذي امامها اظن انها تبحث، عنه

"هو الآن بغرفه العمليات بالطابق الثاني "قالت بينما لمحت هاري يأتي نحوي، تركته وركضت للمصعد لكنه مشغول، تركته واتجهت للسلم بسرعه

"اللعنه"تمتمت بها عندما تعثرت على الدرج بسبب الكعب اللعين خلعت الحذاء من قدمي ورميته ثم اكملت الصعود حافيه، وصلت وأخذت ادور حول نفسي ابحث عن مكان الغرفه، ورأيت غرفه بأخر الممر مكتوب اعلاها(غرفة العمليات)

ركضت لها وانا اتجاهل نظرات الناس لي، كنت سوف ادخل لكن منعتني مُمرضه واقفه امام الغرفة

"ارجوكي دعيني ادخل له"قلت ببُكاء وهي هزت رأسها نافيه
"،آسفه ممنوع الدخول، يُمكنك انتظاره هنا"قالت وانا اومأت لها ثم الصقت ظهري بالحائط وجلست على الأرض ابكي بشده

لاتتركني زين، ارجوك لا تفعل سوف اموت بعدك

شعرت بيد احدهم ترفعني نظرت له وكان هاري، امسكني من كتفاي وجعلني انهض

"هاري انا خائفة"قلت والدموع لن تتوقف من عيني
"لا تقلقي سوف يكون بخير"حاول تهدئتي وانا حاوطت خصره بيدي ودفنت وجهي بصدره وبكيت أكثر

بينما هو قبِل رأسي وأخذ يمسح على شعري

لكن ابتعدت على الفور عندما رأيت مجموعة من المُمرضات تركض نحو الغرفة، اللعنه مايحدث، لما لا يوجد اي فتحه نراه من خلالها

حبيبة صديقي اقرأ هذه القصة مجاناً!