part 11

1.8K 135 48

تم التعديل


#زين

"اذا رأيتك تحدقين بأحد اصدقائي مره اخرى سوف اُكسر عظامك"قلت لها وانا اعطيها نظرات مخيفه واستطيع ان اسمع ضربات قلبها المتسارعه

"تحدقين بي انا فقط"امرتها

"ا اا اسفه"قالت بخوف شديد
"انا لا اريد اعتذار انا اريد تنفيذ"امرتها
وهي اومأت بسرعه ،اقتربت منها اكثر وكنت سوف اُقبلها لكنها دفعتني وركضت خارج الحمام ،هكذا إذاً

خرجت وكان هاري وضع الطعام على المائده واوليڤيا تجلس على الأريكة وتتجنب النظر لي، ابتمست على شكلها فهي تخاف مني كثيراً

"هيا اوليڤيا الطعام جاهز"قال لها هاري وهو يبتسم  واومأت اوليڤيا له وقامت واتت جلست على احدى الكراسي وانا جلست بجانبها وهاري كان مقابل لها

"اذاً كيف حالك اوليڤيا؟ "سألها هاري
"انا بخير، شكراً"ردت وهي تبتسم
"قال لي زين عنك كثيراً"قالت ل هاري
"حقاً،قال لكي كل شئ؟ "سألها هاري

"نعم كل شيء "اجابت
"وانا ايضاً سوف اُحدثك عنه كل شيء "قالها هاري وهو ينظر لي بخبث وانا اعطيته نظره غضب
وهو، ابتسم وعاد نظره لطبقه
بدأنا بالاكل و اوليڤيا فقط تلعب بالملعقه في صحنها

"هاري شكراً لك الطعام لذيذ"قالت اوليڤيا وابتسم لها هاري ورفعت كوب الماء على فمها ..،وضعت يدي على فخذها ، بصقت الماء بوجه هاري وتأسفت له وذهبت للحمام حين ان ذهبت انفجرت بالضحك على شكل هاري

#اوليڤيا

شعرت بيد زين توضع على فخذي وانا بصقت الماء بوجه هاري

"هاري انا اسفه حقاً اسفه"اعتذرت له بينما هو يمسح وجهه بالمنديل الورقي

" لابأس"قال
"سوف اذهب للحمام"قلت واومأ لي زين
ركضت للحمام واغلقت الباب خلفي لما زين فعل هكذا انا محُرجه جداً من هاري الذي بصقت الماء في وجهه اكيد سيقول علي حمقاء الأن

نظرت لوجهي للمرآه وكان مصفر، اخذت نفس عميق قبل ان اخرج وكان زين يضحك لكنه صمت عندما رآني

"تريدون بعض الفشار"سأل هاري
"نعم اريد ،ماذا عنك اولي؟"سألني زين وقد اعدت على هذا اللقب

"نعم انا ايضاً اريد"قلت وذهب هاري للمطبخ وجاء زين وجلس بجانبي على الأريكه

"زين لما فعلت هذا؟ "سألته وانا اعني عندما وضع يده على فخذي
"فعلت ماذا؟ "سألني وهو يمثل انه لم يعلم شئ

"فعلت هكذا"قلتها وصفعت فخذه بشده مما جعله يصرخ

"ماذا يحدث زين، هل انت بخير"سأله هاري وهو مازال بالمطبخ
"نعم هاري انا بخير"قال ونظر لي بغضب

حبيبة صديقي اقرأ هذه القصة مجاناً!