part 6

2.4K 152 38


تم التعديل



"احم انا جاهزه"قلت له وهو نظر لي
وابتسم
"هيا بنا اذا"قالها وخرج من المنزل
"تبدين جميله"قال لي وانا اشتعلت النار في وجهي
"شكرا"قلت وانا انظر للجهه الاخري بعيداً عن وجهه دخلنا السياره بدا زين بالقياده

"الى اين سنذهب؟ "سألته وهو نظر لي
"ستعرفين الان"رد علي وهو يبتسم
ارجوك زين توقف عن الابتسامه الجانبيه، هذه لانني سأقفز عليك واُقبلك
"وصلنا"اخرجني من شرودي نظرت امامي وكنا امام ديزني واو انا اخر، مره ذهبت لها كنت باالسابعه من عمري


"هييي! "قال زين وهو يلوح يده امام وجهي
"امم اسفه"قلت بينما زين مد يده لي لكي ندخل لكني تظاهرت بأنني لم ارى يده وسرت امامه دخلنا ورأيت ديزني صوتها يملئ صراخ الناس في الالعاب الخطيره مثل قطر الموت وضحك الاطفال الذي يركضو ورا بعضهم البعض اااه ديزني كم انتي رائعه
"زين تعال لنجلس هناك"قلت لزين وانا اشاور على احدي المقاعد الخشبيه

"لا سنتناول الفطور اولا"امرني وهو يشاور على الكفاتريا التي تقع على بُعد منا
"حسنا"قلت له لانني بالفعل جائعه لم اتناول شئ البارحه بسببه
جلسنا على احدي الطاولات واتي الينا شاب يأخد طلبتنا
"مرحبا ماذا تريدون"قال الشاب وهو ينظر لنا
"نحن نريد قطعتين من الكيك المغطىَ باالشيكولاته وكوبين من عصير التفاح"قال زين وذهب الشاب لكي يحضر الطلبات

"كيف عرفت انني احب الشيكولاته"سألت زين الذي كانت عينيه تتجول ف المكان
"وهل يوجد فتاه لا تحب الشيكولاته"قالها وهو يبتسم فهو، محق اي فتاه تكره الشيكولاته؟؟!
جاء الشاب باالطعام ووضعه امامنا غمز لي الشاب قبل ان يذهب نظرت الي زين وحمدلله انه لم يلاحظ شئ
"سأذهب للحمام"قال زين ووقف وذهب وانا اومأت له

#زين

"سأذهب للحمام"قلت ل اوليڤيا وانا متجه لذلك الحقير الذي غمز لها ولكني مثلت انني لم اراه لكي لا اضربه امامها وتفزع
"هل تظنني مغفل! "قلت له وانا امسك لياقه قميصه وادفعه ضد الحائط بقوه
"ماذا تقصد"قال وهو متوتر
"اقصد حبيبتي التي غمزت لها الان"ضربته على فكه السفلي
"اياك والنظر لها"حذرته وتركته سقط على الارض وهو يمسح الدماء التي سقطط من فمه
"لما تأخرت هكذا؟ "سألتني اوليڤيا عندما جلست على الكرسي امامها
"اسف، لما لم تأكلي حتى الان؟ "سألتها عندما لاحظت ان طبقهَ كما هو
"كنت انتظرك"اجابتني وهي تبتسم فأبتسامتها رائعه انتهيت من الفطور ولاحظت انها كانت جائعه جداً
"هل مازلتي جائعه؟ "سألتها
"احم لا لا انا بخير شكرا لك"اجابتني وانا متأكد انها تكذب هذا واضح عليها

"انا طلبت قطعتين فقط لكي لا تتقئ عند ركوب الالعاب"قلتها مازحاً وهي ابتسمت
"حسنا زين اخبرني عنك"انها تقول اسمي بطريقه جميله جداً اومأ لها
"حسناً ساُخبرك"قلت

حبيبة صديقي اقرأ هذه القصة مجاناً!