Spar

1.6K 113 21


"للازعاج ساعضك حتى الموت عاشب"

كان يوم عادي و لم يحدث شيء حقا. المسؤول كان يستريح على الصوفية في غرفه الاستقبال خالية من أي أشخاص. الأفضل، هدوء. ليس حتى براوني معين تسلق لنافذه. هيباري وقف و التونفا ظهرت سحريا. الفتى رفع يديه كما ينظر لكن لايزال يحصل على توهج من المسؤول.

"انه انت يوساغي، لم أظن أن أخرس مزيف قد يتسلق لنافذتي " هيباري تقريبا سخر لكن التونفا لاتزال بين يديه.

على هذا معظم الناس سيعتذرون، يهربون، و لن يعودوا ابدا. هم يعرفون أن ضحايا هيباري لايمكنهم الهرب بعيدا. قريبا هو سيعضهم حتى الموت. الآن ، هيباري كان أكثر من خطر و كل ما يفعلونه يقفان و ينظران لبعض. عينيه تحدق بالتونفا. كان البراوني ينتظر رد فعله لكن يبدوا انه لن يقوم بذلك اتكئ على الجدار. هيباري لم يتحرك و لايزال بوضعه الهجوم.

"لماذا انت هنا قارت " هيباري اخيرا سأل البراوني الهادئ.

تسونا فتح فمه ليجيب لكن اغلقه عندما أدرك أنه يمكنه أن يصنع غلطه. لكن برؤية انه يعرف سره إذا لماذا لا. " لابد انك تعرف لماذا هيباري-سان "

هيباري ابتسم بتكلفه لفوزه بجعل تسونا يتحدث" لماذا انت هنا إذا؟ "

" لشخص مثلك، من المؤكد انك تتحدث كثيرا اليوم، هيباري-سان " كما التونفا ضربت الجدار حيث كان تسونا قبل أن يصنع شق صغير.

" قاتلني، قارت " هيباري طالب. تسونا ابتسم و هز رأسه.

" بعض النزالات ستكون جيدة لاحقا هيباري-سان. لكن بشرط واحد أرغب أن أسألك معروف " تسونا قال و يبدوا ان هيباري فقط نظر إليه يكفي ليعني أن يكمل.

" أرغب منك أن يبقى سري هيباري-سان، لا تنطق به " تسونا قال

هيباري فقط أرجح بالتونفا الأخرى على تسونا الذي تجنبها. " انت ستقاتلني؟ "

" بالتأكيد "

" اتفقنا "

تسونا ابتسم لهذا و فتح النافذه ليتسلق. قدميه على ايطار النافذه و لف راسة.

" ليس الآن هيباري-سان، أعدك أنني ساقاتلك لاحقا " قبل أن يعترض هيباري، تسونا قفز للخارج.

" شكرا لك كيويا " فقط بعد أن وصل لنافذه تسونا لم يكن موجود.

" هم. ساعضك حتى الموت لاحقا "

===========================

المدرسه كانت عادية و الجميع حصل على يوم جيد. ما كان خارج عن المألوف فتاه بشعر أشقر كانت تستريح على الشجره. بشرتها عاديه ليست شاحبه. في الواقع زهري قليلا مثل الأجانب. منظرها جميل كما تستخدم يديها كوساده لرأسها. هي ليست قويه إذا فشلت بملاحظه شخص قادم.

Masked Truth [KHR] اقرأ هذه القصة مجاناً!