أحجية|٢

11.9K 724 55
                                    

..
{معني اُحبَك هوَ اَنّ اميِزَك عَنّ الجَميعٌ...حديثاً، وشعوراً، واهتِمَاماً}
_______________
..
[Pov minah]
..
قرأت تلك الكلمات علي اخبار مدرسة نورم لأغلق الجهاز اللوحي واخلع نظارتي الطبية واتوجه بسرعة لهاتفي

"داكوتا انتي بخير؟ هل نيثان معكي؟"
قلتها بقلق واضح

"مين-ميناه لقد اخذوه ميناه لقد اخذوه"
قالت بين شهقاتها وهي تبكي بحرقة

"يااه اخبريني اين انتي بسرعة انا قادمة"

"انني في منزله...تعالي بسرعة ارجوكي..."
قالتها داكوتا لأغلق الهاتف وانهض بسرعة أغير ملابسي واذهب لاخذ سيارة اجرة الي منزله
وصلت الي مبني شقته اتجهت للطابق الثالث الذي يقطن فيه ادخلت الرقم السري فثلاثتنا من يعلم فقط برقم شقته
دخلت لاري داكوتا جالسة علي الارض في منتصف غرفة المعيشة واضعة راسها بين قدميها وتبكي بشدة
اقتربت منها لاعانقها وامسح علي ظهرها بخفة

"اخبرتك ان نبقي بعيدين عنه...لماذا عبثتي معه من البداية؟"
قلتها معاتبة لفعلتها

"لم اكن اعلم ميناه..مثير الشفقة عديم القلب بيكهيون سأجعله يندم"
قالتها وبكائها يزداد

"لا بأس سنكون شهوداً مع نيثان قد يأخذ شهر او شهرين فقط وسيخرج بسرعة"
قلتها لأطمئنها

"هل تعدينني ميناه؟"

"بالطبع اعدك"
قلتها ثم رفعت اصبعي لتشبك به اصبعها كقَسَم اخذتها من يدها ورفعتها
لنتوجه بعدها للمنزل عندما دخلنا طلبت منها ان تاكل شيئاً ولكنها رفضت
كان يشغل تفكيرها ذهابها للمحكمة وتبرئة نيثان من تهمة الاعتداء بالضرب علي بيكهيون
....
في صباح مشرق استيقظت لالتفت لداكوتا ولكنني ام اراها سمعت صوت ضجة في المطبخ فعرفت انها كانت تحضر الطعام
" ماذا تطبخين ايتها الام ؟"
سالتها بابتسامة

Broken hearts | B.BHحيث تعيش القصص. اكتشف الآن