الفصل الواحد والثلاثون

5K 411 347
                                    

أنا الوحش ،، الذي يشعر دونها بالألآم ....

فقدت روحي ،، فما فائدة جسدي الآن ....

لن تشفى جروحي ،، وهي بعيدة المنال ....

كيف سأعود للظلام ،، وأنا لا أرى سواها في المنام ....

هل سيغفر لي ما أقترفته من أثام ،، وستعود لي الجميلة التي خلقت من الوحش أنسان ....

بقلمي (( الوعد )) .

_________________________________

# في مكان ما ....

وتحديداً في أحد المستودعات القديمة ....

أستيقظت ليله من النوم وهي تتأوهُ من الألم ،، الذي أجتاح رأسها بسبب المخدر ،، وجسدها القابع على الأرض الصلبة ،، شعرت بالرعب وهي تتلفتُ حولها ،، فلم تجد سوى الظلام يحيط بالمكان ،، حاولت تحريك يديها فلم تستطع ،، فلقد كانت يديها مکبلة خلفها ،، وقدميها أيضاً ،، أصبحت تبكي بشدة وقد تيقنت أنها قد خطفت ،، زادت شهقات بكائها وهي لاتعلم أين هي ،، وكيف تخرج من المأزق الذي هي فيه ....

في وقتً لاحق ....

هدأت موجة بكاء ليله ،، وذالك بعد أن ذرفت الكثير والكثير من الدموع ،، على حالها الميؤوس منه ،، أخذت تفكر بما تستطيع أنقاذ نفسها به ،، ولكن كل أفكارها كانت دون جدوة ،، فهي لن تستطيع الهرب وهي مربوطة ،، تنهدت بحزن وهي تتذكر أختطافها الأول ،، هل ستعاني من جديد ..؟! ومن هو مختطفها ياترى ..؟!

شهقت ليله بقوة ما أن أضاء المكان أنواره ،، جحظت عيناها بقوة وهي ترى أبراهيم يقترب منها ،، بعد أن دخل للمكان وأنار الأضواء ،، هتف أبراهيم بخبث وهو ينظر لليله بعيون ذئبً جائع : أزايك ياحلوة ..؟!

نظرت له ليله بصدمة دون الكلام ،، فتابع أبراهيم بتشفي : مفاجأة صح ..؟!

ردت ليله عليه بعصبية : أنت عايز مني أيه ياحيوان ،، وخاطفني ليه ..؟!

صفعها أبراهيم على وجهها بقوة ،، جعلت الدماء تنزف من أنفها وطرف شفتها ،، ليقول بحده : أتكلمي بأحترام ياروح أمك ،، واللي عايزه منك هاخده غصب عنك ..!! وماحدش هيمنعني عنك الليلادي ..!!

صاحت ليله به بخوف : أبعد عني وسيبني ،، ماتجيش جنبي وأياك تلمسني .

نظر لها أبراهيم بخبث وهو يعض شفته السفلى بطريقة مقززة : جرا أيه يابت ،، أنتي مستخسرة فيا أقربلك ،، طب حتى راعي العشرة ..!!

توسعت عيون ليله بهلع ،، بينما أبراهيم تابع حديثه المقزز : عارفة يابت ،، أنا كان نفسي أتجوزك ،، وكنت هتبقي ملكة ليا ...

أحتدت عينيه وهو يتذكر رفضها له ليتابع من جديد : بس دلوقتي أنا هعمل فيكي اللي كان نفسي فيه ،، ومن غير جواز ،، ماهو انتي برضو بقيتي متجوزة ..!!

جحيم الوحشحيث تعيش القصص. إكتشف الآن