الحلقة ال (١٣)♥️

87.3K 8K 2.3K
                                    

الحلقة ال (١٣) ...♥️

متنساش النجمة قبل ما تقرأ يا قمر عشان تشجعني انزلك علطول ⁦(✯)⁩

كانت قدر تبتعد عنه بخوف كبير فالشيطان بعينه يظهر في عيونه الحمراء هذة ، هل هذة عيون بشر حتي ...؟!

كانت خائفة للغاية وتحاول أن تبعده عنها بشتي الطرق ولكنه كان يقترب منها يخيفيها بعيونه وأسنانه وابتسامته المخيفة ...

قدر بغضب ...
_ أبعد عنننني ... أبعد عنننني والله لو قربت مني ه ...

_ ه .. إيه يا قدر ... انا قولتلك انتي قدري ... وانتي جيتي في سكتي يبقي تستحملي اللي هيحصلك ... مش انتي عايزة تتحديني وتروحي تقولي لبنت خالتك عني ... ثواني بقي كدة ...

رفع سماعة هاتفه ليردف بصوت عالي وهو يتحدث في السماعة مع شخص ما ...
_ دلوقتي حالاً إقتلي " ملاك وليد العمري" هي في كلية طب جامعة *** ...

قدر بصدمة ...
_ إية ....!!؟ انت هتقتل ملاك ...؟!

الشيطان وهو يغلق الخط ويقترب منها بخبث ...
_ أيوة ... ويلا بقي أنا وانتي نكمل اللي كنت ناوي اعمله فيكي ...

قدر بخوف حقيقي وقد شعرت بالخطر لأول مرة والخوف علي ابنه خالتها ...
_ لا ... ابوس ايديك .... ابوس ايديك لا ...

اقترب هي منه وبرّكت علي ركبتيها أمام يد الشيطان لتردف بتوسل ..
_ ابوس ايديك لا ... ابوس ايديك ... والله هعمل اللي انت عايزه بس بلاش تقتل بنت خالتي وبلاش تأذيها هي أو ابن خالتي ابوس ايديك والله ما هقول لحد ..

الشيطان وهو مستمتع بتوسلاتها ... ليردف بخبث وهو يمد يديه لها ...
_ بوسي إيدي ...

قدر بصدمة من شخصيته النرجسية تلك ...
_ اي ...؟؟

_ زي ما سمعتي .. مش بتقولي ابوس ايديك ... يلا بوسي إيدي ... وإحمدي ربنا أني قولتلك بوسي إيدي بس لأن غيريك عمل اكتر من كدا ...
" قالها الشيطان بفخر ونرجيسة وشخصية غير سوية بالمرة" ...

نظرت له قدر بغضب وصدمة ..
_ انت مريض والله ...

الشيطان وهو يرفع سماعة الهاتف ...
_ حاضر بس كدا ... هستعجله يموتها ...

قدر بسرعة وهي تمسك يديه تقبلها ..
_ لا لا ابوس ايديك اهو ...
قبلت يديه بسرعة قبلات متكررة شعر الشيطان خلالها بالإنتشاء والفخر أن ابنه آدم الكيلاني تقبل يديه الآن وتتوسله ... يا إلهي علي شخصيته تلك ...

الشيطان وهو يشعر بالفخر والنرجسية ....
_ قومي يا قدري اللطيف ... خلاص مش هقتلها ...

قدر ببكاء وهي تقوم من علي الأرض ...
_ شكرا ... شكرا والله وانا مش هقول لحد ..

الشيطان بإبتسامة مرعبة ...
_ بس يا قدري انتي لو فكرتي تقولي لحد اعمل إي بقي ...؟!

قدر ببكاء وصدق ...
_ لو قولت لحد اقتلني بس ابوس ايديك متأذيش عيال خالتي ...

عشقت مجنونة (الجزء الأخير ) ( متوقفة مؤقتاً)  حيث تعيش القصص. اكتشف الآن