ⓔⓛⓔⓥⓔⓝ

912 77 3
                                    

perfect - Ed Sheeran













كانَ اولُ شيءٍ يفعلهُ فَورَ استيقاظهِ هو البحثُ عن نيرُو بيدهِ ، لم يجدهُ فظَن انهُ تحوَلَ ل'سان لكنهُ استيقَظ سريعًا...كونَ لا احدَ بالغُرفةِ سواهُ

"نيرُو؟....نيرُو اينَ انتَ" همَس وويُونق بصوتهِ الناعسِ باحثًا عَن ايٍ منهُما ، لكنهُ وجَدَ ورقةً صغيرةً مُثبتةً على بابِ الغُرفةِ


"سأذهب و اعُودُ لتسويةِ امرٍ ما ، لا تذهب لجُونهِي ، لا تبحَث عني ، والاهم لا تُثير انتباهَ احدهم ، انا عائدٌ مساءًا ، اقضِ وقتكَ مع اصدقاءكَ حتى آتي .."

-c.s


"هكَذا اذًا....هُو لا يملكُ هاتفًا حتَى..." همَس وويُونق لنفسهُ ، وضعَ ورقةَ الملحوظةِ تلكَ داخلَ دُرجهُ ثُم التَقط هاتفهُ

لم يكُن يتحدثُ مع رفقتهِ كثيرًا خلالَ تلكَ الايامِ ، لَم يكُن بمزاجٍ جيدٍ لفعلِ ذلكَ ابدًا ، حتَى صديقهِ هيُونجِين..لم يُرد محادَثةَ احد سابقًا

اخذَ وويُونق نفسًا عميقًا ثُم اتَصلَ على هيُونجيِن ، وضَع الهاتفَ قُربَ اذنهِ وفُورَ ان سمعَ صوتَ هيُونجين هتَف سريعًا:"انا اسف سأشرح لك كُل شيءٍ و..."

"وو اصمُت ، حادثنِي لاحقًا انا مشغُولٌ الان" قاطعهُ هيُونجِين بذلكَ واغلقَ بعدهَا ، مُشعرًا وويُونق بالضُؤلِ حتى رُغمَ انهُ هو من الَذي هجرهُ بدايةً

"اللعنة هوانغ هيونجِين...اجَل ، سأجربُ تشان" هتَف وويُونق وحاولَ الاتصالَ ب'تشان الَذي باتَ لا يُجيبُ على اتصالِ وويُونق..

كانَ آخرُ حلٍ للبحثِ عن مَن يقِضي وقتًا معهُ هُو بيُونقكُوان ، صديقُ جُونهِي و سان ايضًا ، هُو على معرفةٍ بهِ ايضًا..

"اجِب ارجُوك...اوه ، بيونقكُوان؟ مرحبًا" هتَف وويُونق فورَ ان اجابَ الاتصالَ ، بدأَ وويُونق مردفًا:"هَل تملكُ وقتًا للخرُوجِ والتسكُع رُبما؟.."

ابتَسم بيُونقكوان بخفةٍ وهتَف:"يسُرنِي ذلكَ وو ، الرابعةَ مساءًا؟" معطيًا وويُونق الوَقتَ فيُجيبهُ وويُونق:"اتفقنَا ، ولنَعُد السادسةَ"

"لما وو؟ اتملكُ شيئًا مهمًا؟" سأل بيونقكُوان بنبرةٍ متظاهرةٍ الفُضُولَ فيُجيبُ وويُونق:"اجَل تقريبًا ، اراكَ بعدَ ساعات كوان...اشكُرك لقبُولِ ذلكَ"

"ايًا كان... جُونق وويُونقِ" هتَف واغلَق سريعًا ، ابتسمَ بانتصارٍ ثُم اتصَل على احدِهم فورَ انهاءِ المُكالمةِ معَ وويُونق..











"هِي لَم تعُد تهتَم لهُ كوان لكن انا.. اهتم.."


























______________________
الفيك ذا مشروع ٣ ونشوتز ما عرفت وين اصرفهم فخبصتهم هنا.

𝐍𝐄𝐑𝐎 | ☂︎حيث تعيش القصص. إكتشف الآن