مذكرات ام طارق الدرملي الشهرة عاشق الهمس

36.8K 5 3

يرويها ابو طارق عاشق الزب عرص جاما

مراتى ام طارق ست سكسية جدا بتعبد الجنس ومكنتش قادر عليها فى يوم كان المطبخ خربان قولت اجيب نجار يصلحة واصطحبت النجار وفتحت الشقة لاقيتها كانت بتنتف كسها الناعم الجميل فى الص2اله دهشنى واثارنى الموقف والنجار خلفى وانا شايفها بتوحوح وعايزة تتناك ومتعرفش ان معايا النجار قولتلها ادخلى اوضة النوم معايا نجار دخلت وخدت النجار اورية الشغل وهيا قفل عليها بس كان بين لحظة والتانية صوت تاوهاتها بيطلع حتى النجار خد بالو وبعدين طلب منى انى اروح اجيب مفصلات لدرف المطبخ قولتلوا ثوانى اجيب فلوس واجيلك وروحتلها لاقيتها هايجة على الاخر قولتلها الراجل كدة هيسمعك يا شرموطة قالتلى تعالى يا وسخ الحس كسى هتهبل عايزة اتناك قفلت الباب وفضلت الحس عسل كسها وكان رهييييييييييييييب على غير العادة وقاطعنا النجار يا باشا يلا عشان اخلص خدت الفلوس ونزلت بسرعة وقفلت الباب واوضتها مقفولة وانا نازل حسيت ان مراتى المحترمة الملتزمة اكيد هتتناك فوق ومعرفش لاقيت نفسي بتاخر وانا بجيب طلبات النجار وبعد نص ساعة رجعت لاقيت الباب مقفول وللاسف كنت ناسي المفاتييح جوة رنيت الجرس لاقيت النجار الى فتحلى وهوة مرتبك اديتة الحاجة ولاحظت ان باب اوضة الشرموطة مراتى مش مقفول اوى واستاذنت منه اشوف المدام يمكن عاوزة حاجة اول ما دخلت لاقيتها بتصرخ فيا وبتقولى يعنى جيت بسرعة يا معرص مش كنت تيجي تشوف الزوبر الى بجد مش زبك الى لازم ابعبصك عشان يقوم ونص قومة كمان يا خول يا متناك استغربت من الكلام ولاقيتها بتقولى اية مش عجبك تعالى مص كسى الراجل ملحقش ينزل تعالى يا متناك يا وسخ جريت وفعلا لاقيت كسها احمر من كتر النيك ووسع اوى ولاقيتها باقولى اقلع يا علق اما انيكك استغربا وقلعت وقعدت تمص زبى وتبعبصنى وتقولى اندهلك الزوبر الرهيب ينيكك وجيت ارد لاقينها ضغطت على قفايا عشان امص كسها اكتر ومعرفتش ارد ولاقيت صوت محنتها على اوى وفجئة لاقيت الراجل دخل الاوضة ولاقيتى بيقول ايه ده طيظين وكس مش مصدق نفسي ولاقيتها بتقولوا تعالى شوف العرص دة بينو عايز يتناك ولاقيتو قلع وطلع زبو ويلا الهول فعلا معاها حق زب رهييييييييب وجه وقام مبعبصنى وقالى مراتك شرموطة اوى وعايزة تتناك وانتا خول انيك مين فيكم وكل ده وانا حاسس انى بحلم هتناك قدام مراتى وهيا هتتناك فدامى وكل انوع الجنس فى لحظة واحدة وقالى قوم يا وسخ مص كس مراتك عشان انيكها وفعلا فضلت امص وهيا تبعبص طيظي وبتمص زبو قالتلو تعالى بقى تيكنى قدام الوسخ جوزى

ووريه امكانيات مراتو وفعلا لاقيتو بنيكها وهيا رافعة رجليها وانا بمص صوابع رجليها وهوة وهيا بيتفو فى وشى وعلى زبى وطيظى وبعدين قالى تعالى بقى اما انيكك شوية بس بشرط انيكك وانتا بتنيك مراتك ياعرص وفعلا لاقيت زيى هياج بشكل بشع وهوة دخل من ورايا وبقى ينيكنى وانا بنك وكان احساس رهيييييييييييب وبعدين قالتلى دة قرب قوم لما اخلية ينزل فى كسي وفعلا نزل غى كسها وبعدين خلص وقالتلى تعالى مص لبك الراجل يمكن زبك يكبر ويعرف ينيك يا خول وفضلت امص والراجل لبس هدومو ونزل وقالتلى تعالى حمينى وحميتها وبعدين مش عارف اعمل اية بعد الموقف دة ومن يومها والكلام بينا معدوم